1800 قتيل ودمار شامل إثر زلزال ضرب نيبال بقوة 79 درجة على مقياس ريختر
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

امتد تأثير الهزة الأرضية إلى عدد من الدول المجاورة بالقرب من جبال الهيمالايا

1800 قتيل ودمار شامل إثر زلزال ضرب نيبال بقوة 7.9 درجة على مقياس ريختر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - 1800 قتيل ودمار شامل إثر زلزال ضرب نيبال بقوة 7.9 درجة على مقياس ريختر

زلزال مدمر يضرب نيبال
كاتماندو-فلسطين اليوم

ضرب زلزال مدمر بقوة 7.9 درجة على مقياس ريختر جمهورية نيبال، وأسفر عن انهيار كامل لبعض مبان العاصمة كاتماندو، فضلًا عن شعور المواطنين في جميع أنحاء البلاد الواقعة بالقرب من جبال الهيمالايا وأجزاء من الهند بالهزة الأرضية.

ويتوقع خبراء الهزات الأرضية أن ترتفع حصيلة القتلى التي تجاوزت حتى الآن 1800 قتيل، وأن يبلغ الدمار أحجام هائلة، مؤكدين أنَّ "هذه الهزة الأرضية القوية والمدمرة التي ضربت مناطق آهلة بالسكانومن المتوقع أن تتسبب في دمار غير مسبوق في البنية التحتية المدمرة بالفعل بسبب زلازل سابقة".

وأوضح عالم الزلازل والمسح الجيولوجي بول ايرل، أنَّ "من المرجح أن تسفر الهزة الأرضية عن معدلات وفيات ضخمة"، بالتزامن مع إطلاق لجنة الصليب الأحمر موقعًا الكترونيًا لإغاثة وإنقاذ الضحايا والمفقودين، إذ يستهدف الموقع تتبع أثر العائلات والأقارب وطمأنة ذويهم.

وأعلن عدد من دول العالم وقوفها إلى جانب مواطني نيبال والحكومة من أجل الحد من أضرار الزلزال والمساهمة في إغاثة المنكوبين إثر الخسائر الرهيبة والدمار الشامل الذي ضرب البلاد، وقدرت منظمات دولية حجم الخراب بأكثر من نصف المنازل في بهاكتابور، فضلًا عن أحد أهم موقع التراث العالمي لليونسكو، على بعد ثمانية أميال شرق كاتماندو.

وهبطت أول الطائرات في العاصمة النيبالية على الرغم من إغلاق المطار لما يقرب من يومين تقريبًا في وجه الرحلات التجارية، وفي هذا الصدد أطلق موقع "غوغل" صفحة للبحث عن الأشخاص والعائلات والأقارب و الزملاء ممن يحتمل اعتبارهم ضمن العالقين في نيبال بعد أن ضربها الزلزال.

ووصف أحد الصحافيين يف مدينة دلهي دين نيلسون، الحادثة بالقول: "كنت أجلس على مكتبي عندما بدأت الشعور بتبعات الزلزال، في بداية الأمر كنت أشعر بأنَّ سيارة مقطورة حطمت نوافذ منزلنا في وسط دلهي؛ لكن وبعد فترة وجيزة بدأ مكتبي في الاهتزاز ما دفعني لتذكر ذلك الزلزال الذي ضرب كشمير عام 2005 والذي خالجني حياله الشعور نفسه تقريبا".

وأعربت المنظمات الدولية عن قلقها حيال التقارير الواردة من نيبال، لاسيما أنَّ عمليات الإنقاذ لا زالت في بدايتها ولم يتم تقدير حجم الخسائر البشرية والمادية على حقيقتها في ظل انتظار مؤازرة دولية كبيرة للبلد المنكوبة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

1800 قتيل ودمار شامل إثر زلزال ضرب نيبال بقوة 79 درجة على مقياس ريختر 1800 قتيل ودمار شامل إثر زلزال ضرب نيبال بقوة 79 درجة على مقياس ريختر



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday