تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

تتعرض إلى أقسى أنواع التعذيب والضرب من المدربين

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل
نيودلهي ـ علي صيام

تعاني الفيلة الهندية في معبد "غوروفايور" في ولاية كيرالا جنوب الهند من محنة رهيبة، بسبب الخضوع إلى سبل التعذيب المختلفة لصالح السياح، ومن ضمنها ربطهم بالسلاسل في نفس المكان لمدة 20 عامًا، وضربهم حتى الاستسلام في معسكرات تدريب سرية في الغابات الهندية.

وتبدو هذه الفيلة مثل التماثيل أو المعروضات داخل المتاحف، حيث تنشر إدارة المعبد 57 منهم، حول رقعة من الغابات الوعرة، ثم يبدأ أحد الفيلة ناندان، ذو الناب العاجي البالغ من العمر (43 عامًا)، في رفع صوته عاليًا من الألم الذي يشعر به من السلاسل التي تربط قدميه الخلفيتين إلى جذع في الأرض، وقدميه الأماميتين إلى الشجرة، وتقطع هذه السلاسل في لحمه، لدرجة أنه لا يمكنه الاستلقاء، ولا يمكنه مد ساقيه الخلفيتين أو حتى للوصول إلى إناء الماء، الذي يعتبر فارغًا في جميع الأحوال.

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح

وتبدأ الفيلة في الوقوف عندما يطلق موظف المعبد صفارته، عند قدوم السياح التي تقدر أعدادهم بالمئات، ومن ضمنهم المحامي البريطاني دنكان ماكنير، الذي أسس منظمة غير حكومية لإنقاذ الفيلة الآسيوية  في كانون الثاني / يناير، وأستاذ ورئيس مركز دراسات الحياة البرية في ولاية كيرالا الدكتور نمير.

وعند سؤال نمير عن الفترة الذي ظل الفيل مقيدًا بالسلاسل، أجاب: " لقد كان الفيل مقيدًا بالسلاسل في تلك البقعة ساعة يوميًا، لمدة 20 عامًا".

ويعاني فيل آخر بادمانابهان، يقع على بعد بضع ياردات من وقوف ساقه على زاوية رهيبة بسبب كسرها من السلاسل بينما يقف متأرجحًا على أقدامه الثلاثة وهو مكبل كليًا بالسلاسل، والذي ظل في المعبد لمدة 35 عامًا.

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح

وأوضح نمير أن ساق الفيل كسرت عمدًا قبل 15 عامًا أثناء محاولة ترويضه، وأضاف الباحث حريش سوداكار، أن هذا الفيل لم يتحرك من مكانه منذ نحو 20 عامًا.

ويمكن مشاهدة فيل آخر يبلغ من العمر (15 عامًا) لاكشمي نارايان، برفقة مدربه في بركة نتنة من المياه الضحلة، حيث يحاول ترويضه وإخضاعه لمدة 30 دقيقة، حتى يستلقي الفيل على الأرض، إلا أن لاكشمي لم يتمكن من ذلك لأن السلاسل المربوط فيها ضيقة للغاية، وهو الأمر الذي يثير غضب المدرب أمام الجمهور.

وترجم نمير ما يدلي به المدرب: "سيتم تعليم الفيل فيما بعد"، مما يعني أنه سيتعرض للضرب بقضبان حديدية، ويشار إلى أن هذا الفيل كان هدية إلى المعبد من قبل نجوم السينما الهندية "سوريش جوبي".

ويتعرض فيل آخر يدعى فيناياكا للتعذيب من أجل الترويض من خلال أساليب وحشية وقاسية، عن طريق ربط عصا في إحدى أذنيه وعندها يعلم الفيل أنه إذا حرك رأسه وسقطت العصا، فإنه سيواجه تعذيبًا مؤلمًا للغاية من قبل مدربيه.

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح

من ناحية أخرى أبرز سوداكار، أنه من ضمن ممارسات التعذيب الشائعة إدخال مسمار فوق أصبع قدم الفيل، ويتم شفاء الجرح الناتج من جديد، لكن إذا أراد المدرب خضوع الفيل للطاعة الكاملة يدخل المسمار أكثر في قدميه.

وتوجد الفيلة ديفي عند مدخل المعبد وهي مقيدة بالسلاسل في هذا المكان لمدة (35 عامًا)، وكأنثى لا يتم اصطحابها إلى المهرجانات أبدًا، مما يعني أنها لم تتحرك على الإطلاق.

وطلب نمير من مدراء المعبد من السياسيين ورجال الأعمال، السماح للحيوانات بالسير لمدة ساعة واحدة في اليوم، إلا أنهم رفضوا، كما أعد أيضًا خططًا لبناء حظائر للفيلة، لكنه لم يتلق أي رد.

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح تقييد الفيلة الهندية بالسلاسل لمدة 20 عامًا أمام جمهور السياح



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 10:31 2016 الثلاثاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مواصفات "تويوتا هايلكس" 2017 البيك اب

GMT 19:49 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

تعرّف على أهم قواعد إتيكيت المطاعم لتجنّب الإحراج

GMT 21:02 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

جوكو ويدودو يلتقي وزير الخارجية التونسي

GMT 19:55 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم عكرا تعرض مجموعتها الجديدة من فساتين الزفاف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday