الفلك ييفتح لمواليد الدلو أبواب الحب والنجاح
آخر تحديث GMT 23:27:04
 فلسطين اليوم -

تنضمّ الشمس إلى عطارد والزهرة هذا الأسبوع

الفلك ييفتح لمواليد "الدلو" أبواب الحب والنجاح

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الفلك ييفتح لمواليد "الدلو" أبواب الحب والنجاح

برج الدلو
القاهرة ـ سعيد فرماوي

يسجل الأسبوع المقبل، من الجمعة 16 إلى الخميس 22 كانون الثاني/يناير الجاري، انتقال الشمس إلى برج "الدلو" الهوائي، لتنضم إلى عطارد والزهرة، كما يسجل الثلاثاء قمرًا جديدًا في برج "الدلو"، فيبتسم الفلك لمواليده، ويعدهم بالنجاح في شتى الخطوات.

وأكّد خبراء الفلك والأبراج، أنه إذا كنت ساعيًا إلى عمل جديد فقد تجد الباب مفتوحًا أمام احتمالات كثيرة، أما إذا كنت طالبًا لزيادة في الراتب فقد تنالها، مع التقدير، وتحقق مشروعًا، أو تبدأ بالتخطيط له، مع تسهيلات كثيرة.

وأضافوا، أنه من الممكن أن تحصل على ترقية، كما يناسب هذا العام الأسفار، والاستثمارات المالية، مثل عمليات الشراء الكبيرة، وقد تحقق حلمًا راودك منذ فترة طويلة.

وفي الشأن العاطفي، أوضح خبراء الفلك والأبراج، أنَّ "كوكب الزهرة يقدم لمواليد برج الدلو لقاء استثنائيًا، يملأ الفراغ العاطفي، ويجعلهم يحلمون بالارتباط، يبدأ لديهم أيضًا الشعور بحب الحياة، ويبحثون عن اللقاءات العذبة، ويمارسون لعبة الإغواء بمهارة، كما يعيشون أجواء مميزة، وقصة حب حقيقية، وأحداثًا تترك بصماتها للمستقبل".

يذكر أنَّ من مشاهير مواليد برج "الدلو" الفنانة شاكيرا، وآشتون كوتشر.

ومن مواصفات مولود "الدلو" أنّه يتحكم في أقواله وأفعاله عاملان أساسيان، هما الفضول والتحدي، وهو طريف ومتمسك بحريته واستقلاله، لكنه يبدو تارة صلفًا مغرورًا، وطورًا خجولاً مسالمًا، ومهما يكن من أمره يبق هدفه اللأساسي الصداقة.

إذا ثار هذا الإنسان ضد التقاليد الموروثة فذلك لاعتقاده أنّ العالم بحاجة ماسة إلى التغيير الجذري المستمر، ومن عادته العيش في المستقبل، عوضًا عن الحاضر، مستبقًا الزمن عشرات الأعوام.

يصعب على الكثيرين فهمه، لأنه ينتمي إلى صفوف العباقرة، ميزته العجيبة تكمن في قدرته على تهدئة الأعصاب المتوترة، يتمتع بفكر نير وعقل راحج، يحولان دون التسرع في الحكم.

ويأبى الارتباط بمواعيد محددة، ولكنه إذا وعد أوفى دون تردد، ومن أهم مثله العليا المساواة والأخوة والحرية والحب والحقيقة والتجربة والتأمل، لكن من النادر أن يحارب من أجل أهدافه، لهذا يتهمه البعض بالجبن، على الرغم من أنه ليس كذلك، والبرهان على ذلك تمسكه برأيه، وعدم التراجع عنه كما يفعل الآخرون.

ومولود "الدلو" كثير المفاجآت، ذاكرته ضعيفة نسبيًا، لا يمنح ثقته للآخرين إلا بعد تدقيق وتمحيص، لكنه متى رضى عن شخص منحه حبه وثقته الكاملتين.

يتمتع بحس مرهف قلّما يتوفر لغيره، بل إن له حاسة سادسة، تجعله يرى ويسمع الأشياء قبل حدوثها.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفلك ييفتح لمواليد الدلو أبواب الحب والنجاح الفلك ييفتح لمواليد الدلو أبواب الحب والنجاح



 فلسطين اليوم -

استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ فلسطين اليوم
منذ أن ظهرت ماريان فيثفول وجولي كريستي وجين بيركين على ساحة المشهد في الستينيات، كانت صورة فتاة لندن انتقائية وبوهيمية وغير متوقعة، تلك الملامح التي عادت مرة أخرى تتأرجح في التسعينيات، فظهرت السترات والسراويل القصيرة جدًا التي تعبر عن نوع معين من الفتاة البريطانية، والتي مثلتها عارضة الأزياء الإنجليزية كيت موس بدرجة كبيرة وفقًا لموقع مجلة فوج. كانت كيت موس، المولودة في جنوب لندن في سن التاسعة عشرة فقط حيث ظهرت على غلاف مجلة فوج البريطانية، والتي استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه. والتقطت صور غلافها الأول لمجلة فوغ البريطانية، العارضة التي تحولت إلى مصورة كورين داي، والتي قالت عن كيت: "لقد كانت طفلة مغرورة من كرويدون، ولم تكن مثل عارضة أزياء.. لكنني كنت أعلم أنها ستكون مشهورة." في ذلك الوقت، لم تكن هيبة Vogue...المزيد
 فلسطين اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 15:07 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم خزانات الملابس الملائمة للمساحات الصغيرة

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

أكرم عفيف يحلم بحصد الألقاب مع السد القطري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday