المفاجآت الكبيرة تنتظر مواليد برج الأسد مع كثير من الحب والفرص السعيدة
آخر تحديث GMT 18:33:02
 فلسطين اليوم -

يشهد هذا الأسبوع انتقال كوكب الحظ الأكبر إلى العذراء وتيارًا جارفًا من الحظ

المفاجآت الكبيرة تنتظر مواليد "برج الأسد" مع كثير من الحب والفرص السعيدة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المفاجآت الكبيرة تنتظر مواليد "برج الأسد" مع كثير من الحب والفرص السعيدة

مواليد برج العذراء
بيروت ـ جاكلين عقيقي

يسجل هذا الأسبوع أحداثا فلكية مميزة واستثنائية تصب معظمها في خانة الحظوظ الكبرى لمواليد برج العذراء خصوصًا ولمواليد الأبراج الترابية عمومًا أولها انتقال عطارد يوم 7 آب/ أغسطس من الأسد إلى العذراء.

كما يسجل تاريخ 8 آب انتقال المريخ من السرطان إلى الأسد والحدث الأكبر هو انتقال المشتري كوكب الحظ الأكبر من الأسد إلى العذراء ليستقر سنة كاملة ويحمل تيارًا جارفًا من الحظ يجب أن تستفيد منه مواليد الأسد، إذ أنَّ القدر يهبهم مفاجآت كبيرة وتبتسم لهم الظروف الفلكية ويكون معظمها حليفًا لهم ومتناغمة مع برج الأسد ما يزيد من بهائهم.

ويزداد مولود برج الأسد إشراقا في مجالات الأناقة والفن والإبداع كما يحمل إليه الحظ الدعم والفرص المناسبة للتألق والفرح لتطوّر الأمور بصورة مرضية معظم الأحيان وبصورة ممتازة أحيانا أخرى.

وتتسارع الأحداث وتتحسن الأوضاع لتزيل عن مولود الأسد الأثقال وتشجعه على خوض ميادين جديدة تغنيه بالخبرة والحكمة.

كما تسجل بداية الأسبوع انتقال القمر إلى برج الجوزاء الهوائي فيقدم إلى مواليد الأبراج الهوائية أسبوعًا مليئًا بالتشويق بحيث يتلقى إشارات حب وإعجاب من كل صوب ما يبعث في نفسه الأفراح ويولد جوًا من الثقة والارتياح والربح والحظ في الأوضاع المهنية والمالية كما في الحب  أو في أية علاقة شخصية أو عائلية.

ويُعتبر الأسد شخص ملفت للأنظار ويجذب اهتمام الجميع أينما وجد وتكمن جاذبيته في انفتاحه، إبداعه ودراماتيكيته، وحماسه وثقته بنفسه التي تخلق لديه سحرًا لا يقاوم، يثمر دائما وبشكل ايجابي أينما كان سواء مع عائلته أو في مجال عمله.

نقاط القوة: دافئ، لديه روح النكتة، مبدع، عاطفي، سخي
نقاط الضعف: الغطرسة، العناد، عدم المرونة، التفكير بذاته كثيرا، الكسل
العلامات الكاريزمية: لبق، قوي الشخصية، قوي البنية، مفتول العضلات
ما يحب: المسرح، أن يكون محبوبا، الاحتفالات، قضاء وقتا ممتعا مع الأصدقاء، الأشياء الباهظة الثمن، الألوان الزاهية
ما يكره: تجاهل الآخرين له، مواجهة واقع صعب، أن لا يكون في القيادة
بيئته المفضلة: تحت الشمس في الهواء الطلق وأيضا في أي مكان يؤمن له الفرصة ليكون مبدعا و متألقا أمام الآخرين.

من مشاهير برج الأسد: كارا ديلفين وكريس هيمسوورث

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المفاجآت الكبيرة تنتظر مواليد برج الأسد مع كثير من الحب والفرص السعيدة المفاجآت الكبيرة تنتظر مواليد برج الأسد مع كثير من الحب والفرص السعيدة



 فلسطين اليوم -

تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 08:37 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"القوس" في كانون الأول 2019

GMT 08:15 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

جيسي عبدو تختلف مع أمها بسبب عملها في مسلسل "فخامة الشك"

GMT 22:29 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل شابين من العيسوية

GMT 19:57 2020 الإثنين ,23 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday