مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه
آخر تحديث GMT 17:43:03
 فلسطين اليوم -

يكره طلب الحاجة من الآخرين على الرغم من استعداده الكبير للمساعدة

مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه

برج العذراء
بيروت ـ جاكلين عقيقي

يعتبر مولود برج العذراء قليل الأحلام والتصورات، وكل من يراه للوهلة الأولى يعتقد أنه مشغول الفكر بقضية عويصة تنتظر منه الحل والواقع، هموم هذا الإنسان متأصلة فيه وليدة طبعه ومزاجه حتى الابتسامة تظهر مشحونة بالقلق والتفكير، ولا يعتبر مواليد برج العذراء جميعًا عقلانيين فبعضهم يبدو مغلفًا بالأحلام لكن مما لاشك فيه أنهم جميعًا يكرهون في سواهم الإهمال والكسل والغباوة، أكثر الناس تمسكا بالعادات وأمهرهم في فن الجدل والنقاش وهم أيضا على استعداد تام للمساعدة، من السهل جدا اكتشاف مولود العذراء في جمع ما فهو غير قادر على الجلوس هادئا مدة طويلة يفضل زرع المكان جيئة وإيابا ويوحي بأن أشياء مهمة تنتظره في مكان آخر، حريص على المال والعاطفة يكره طلب الحاجة على الرغم من استعداده الكبير للمساعدة يسعى إلى تأمين شيخوخته في كل الوسائل يكره البطالة والتسول، ومن مشاهير برج العذراء

آدم ساندلر، وزندايا 

ويمثّل شهر أيلول “سبتمبر” شهرًا حاسمًا ومهمًا قد يقلب بعض المقاييس ويغيّر اتجاهات الكثيرين، تسجّل بدايته ظروفا وأحداث  جديدة للكثيرين وضرورة التكيّف والتأقلم مع أوضاع جديدة أو حياة مختلفة، فلا يزال المثلث الفلكي بين زحل وأورانوس في الحمل والقوس أي في برجين ناريين  ما يعني حلول إيجابية وتقدم عملي وتطور لجهة السلام وفرض النظام الجديد الذي يتماشى مع العصر ويحمل معه إنجازا شبابيا وشهرة للشباب ودورا بارزا في المجتمع وهنالك ميل للاستقرار لدى البشر وسيترجم هذا من خلال الارتباط والعودة إلى أحضان المنزل كما يزدهر حقل المبيعات العقارية وترتفع الأبنية ويكثر الطلب، أما الوضع السياسي الأمني قد نشهد  بعض الطارئ من الأحداث والمفاجآت، قد تطرأ ظروف تغيّر اتجاه بعض الأفرقاء أو المؤسسات وتخلق نظامًا جديدًا في العمل، قد يثور البعض على عدم التجاوب مع مطالبهم ويرفضون الانتظار، ما يولّد بلبلة في بعض المجالات، كذلك أن المواجهة بين المشتري في الميزان وأورانوس في الحمل هي الأدق بحيث تبلغ ذروتها يوم 28 أيلول أن هذه المواجهة تشير إلى فترة ثورية تتحدث أما عن فضائح سياسية أو انقلابات حكومية أو هزات أرضية غير متوقعة كذلك نشهد خلالها تظاهرات وانقلابات أو حوادث طيران واطلاق صواريخ من نوع جديد كما أنها توحي بمشاكل معلوماتية أما المنحى الإيجابي لهذه المواجهة بين المشتري وأورانوس تدل على اكتشافات علمية وطبية مفاجئة وتقنيات جديدة مهمة..

ولا تزال الشمس تتنقل في برج العذراء الترابي ما يجعل الجو الفلكي العام لمواليد الأبراج الترابية “الثور، العذراء، والجدي”  مناسب جدا لإطلاق مشاريع جديدة، والزهرة يتنقل في أولى درجات برج الأسد ما يجعل مواليد الأبراج النارية “الحمل، الأسد، والقوس  تنعم بأجواء رومنسية شخصية عائلية وعاطفية رائعة جدًا.

ويتنقل المريخ في العذراء ما يسبب بعض الإحراج والإزعاج والعصبية الزائدة لمواليد العذراء الجوزاء الثور القوس والحوت، أما الحدث الأبرز عن هذا الأسبوع هو القمر المكتمل في برج الحوت  في الفترة الممتدة بين الثلاثاء والخميس مساء ما يجعل الأبراج المائية “السرطان، العقرب، والحوت”  تسعد بأوقات ناجحة ورابحة جدا، ينتقل بعدها القمر إلى برج الحمل الناري ما يجعل الأمور تتحسّن بشكل كبير لتنطلق مواليد الحمل الأسد والقوس في مرحلة التحضير إلى عمل جديد

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه مولود برج العذراء يكره البطالة والتسوّل وهموم هذا الإنسان وليدة مزاجه



GMT 06:55 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"الهوت شورت" القماش يتربع على قمة موضة صيف 2019
 فلسطين اليوم - "الهوت شورت" القماش يتربع على قمة موضة صيف 2019

GMT 11:39 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

ديكورات غرف معيشة 2019 بألوان الصيف المشرقة
 فلسطين اليوم - ديكورات غرف معيشة 2019 بألوان الصيف المشرقة

GMT 12:42 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

التلفزيون الإسرائيلي يحتفي بسعودي يروّج للتطبيع
 فلسطين اليوم - التلفزيون الإسرائيلي يحتفي بسعودي يروّج للتطبيع

GMT 03:18 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

5 تنانير تتربع على عرش خطوط الموضة لصيف وربيع 2019
 فلسطين اليوم - 5 تنانير تتربع على عرش خطوط الموضة لصيف وربيع 2019

GMT 03:58 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

"الجسر الذهبى" بين جبال فيتنام الأجمل حول العالم
 فلسطين اليوم - "الجسر الذهبى" بين جبال فيتنام الأجمل حول العالم

GMT 19:00 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

تعرف على سعر الريال السعودي مقابل الليرة السورية الثلاثاء

GMT 06:25 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

كريستين ستيوارت تتألق في حفلة ترويجية لفيلمها

GMT 14:23 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

المدرب الالمانى شايفر مرشح لتدريب منتخب مصر

GMT 09:42 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

الزبادي يساعد في تقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 15:52 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

خيسوس يؤكد تمسكه باللعب في صفوف فريق "مانشستر سيتي"

GMT 14:43 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنعى الرئيس العراقي السابق جلال طالباني

GMT 01:06 2014 الأربعاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الزنك والسيلينيوم يساعدان كثيرًا على تثبيت الحمل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday