يادلين يؤكد أن استراتيجية إسرائيل تتخلص في إستمرار الإنقسام بين غزة والضفة
آخر تحديث GMT 06:41:47
 فلسطين اليوم -
عدد من الإصابات الطفيفة وصلت إلى مستشفى الشفاء الطبي جرّاء سقوط شظايا القبة الحديدية على منازل المواطنين شرق مدينة غزة ارتفاع عدد الاصابات التي وصلت الى مجمع الشفاء الطبي الى 8 اصابات مختلفة جراء التصعيد الاسرائيلي شرق غزة الولايات المتحدة تبحث مع كوريا الجنوبية تخفيض مستوى التدريبات المشتركة بسبب المخاوف من فيروس كورونا وزارة الصحة البحرينية تعلن عن تسجيل ثاني إصابة جديدة بفيروس كورونا بعد تشخيص حالة مواطنة بحرينية قادمة من إيران فرمان عاجل من الخطيب بعد انسحاب الزمالك من مواجهة الأهلي في الساعات الثلاث الأخيرة - تم إطلاق 23 صاروخًا وقذيفة هاون على المجلس الإقليمي إشكول فقط بينت في حديث مع رئيس بلدية سديروت: الجولة الحالية تقترب من نهايتها .. من غير الممكن خوض جولة كبيرة قبل الانتخابات بسبب الوضع الأمني، رئيس الوزراء ننياهو يلغي حضور مؤتمرات الليكود في طبريا وصفد، وسيجري مشاورات أمنية في الكرياه صفارات الإنذار تدوي في كفار ميمون وبئيري وعلوميم وتكوما وبروش وبيت هجداي نتنياهو عبر تويتر: تقييم للوضع الأمني، سنفعل ما هو ضروري لاستعادة الأمن التام لسكان الجنوب
أخر الأخبار

يادلين يؤكد أن استراتيجية إسرائيل تتخلص في إستمرار الإنقسام بين غزة والضفة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - يادلين يؤكد أن استراتيجية إسرائيل تتخلص في إستمرار الإنقسام بين غزة والضفة

عاموس يادلين رئيس معهد أبحاث الأمن القومي الاسرائيلي
القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال عاموس يادلين رئيس معهد أبحاث الأمن القومي الاسرائيلي ان استراتيجية إسرائيل تتخلص في استمرار الانقسام الفلسطيني بين قطاع غزة والضفة الغربية والتفريق بينهما ، والتوصل الى تهدئة بأقل ثمن ممكن وضرورة العمل على تهدئة الأوضاع الأمنية في الجبهة الفلسطينية.ويسود الانقسام السياسي أراضي السلطة الفلسطينية منذ منتصف يونيو/ حزيران 2007، عقب سيطرة حماس على غزة، بعد فوزها بالانتخابات البرلمانية، في حين تدير حركة فتح الضفة الغربية.

وأضاف يادلين في حديث مع صحيفة معاريف الإسرائيلية إن "المشكلة الحقيقة أمام إسرائيل لا تكمن في سوريا، وإنما من مصانع الصواريخ في لبنان، وهي فرصة للتحذير من التوجهات الإيرانية لاستكمال برامجها النووية".وأوضح يادلين الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية-أمان: "أكدنا أن إيران هي الخصم الحقيقي الأساسي لإسرائيل، وهي تدير مع إسرائيل معركتها في كلا مجالين: المجال النووي، والذراع التقليدي القائم على الوجود العسكري في سوريا من جهة، ومن جهة أخرى بناء مصانع الصواريخ الدقيقة في لبنان، وربما في العراق".

وأكد أنه "بعد أن شعرت إيران بزيادة ثقتها بأمنها القومي عقب عدم الرد الأمريكي على إسقاط الطائرات الأمريكية من دون طيار، وانتشار قناعات في المنطقة بأن دونالد ترامب يريد الانسحاب من الشرق الأوسط، جاءت المفاجأة الأمريكية باغتيال قاسم سليماني ، مما يتطلب إعادة التفكير الإسرائيلي من جديد: فهل الإيرانيون مستعدون لتقبل هذه الضربة الكبيرة، أم أن الأمريكان سينسحبون فعليا من المنطقة".وأوضح أن "إيران في حالة تسلح وجاهزية ومواصلة عمل لحيازة سلاح نووي منذ 2008، ومنذ ذلك الوقت لم تحدث تراجعا، بل تقدما، ولذلك فإن تقدير جهاز الاستخبارات الأخير الذي تحدث أن إيران خلال عامين ستكون حائزة على السلاح النووي فاجأني كثيرا، فالإيرانيون يريدون الاقتراب أكثر من أي وقت مضى من تحقيق هذا التطلع، دون أن يدفعوا أثمانا مقابل ذلك".بحسب عربي 21

وأضاف أن "إسرائيل دعمت الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي، لكني سألت نفسي: ماذا سنفعل لو واصل الإيرانيون جهودهم لحيازة السلاح النووي؟".وأشار إلى أن "التهديد الحقيقي على إسرائيل لا يأتي من سوريا، بل من لبنان، ومصانع إنتاج الصواريخ الدقيقة، وكميتها الكبيرة، مما يتطلب من الجيش الإسرائيلي اتخاذ قرار واضح عن الاستراتيجية التي ستقوده نحو معالجة هذا التهديد، صحيح أن الأمر ليس مستعجلا حتى الشهر القادم، لكني لا أريد الاستيقاظ في 2022 حين يكون لدى حزب الله مئات، وربما آلاف الصواريخ الدقيقة، وهذه مهمة رئاسة أركان الجيش الإسرائيلي".

أما عن عدم وجود حكومة إسرائيلية مستقرة، وعدم قدرتها على اتخاذ قرارات استراتيجية بعيدة المدى، وتأثيرها على استراتيجيتها للتعامل مع التهديدات الماثلة، فإنه بالنسبة لإيران، فإن "الاستراتيجية لم يتم تحديثها بعد بسبب ما عشناه من ثلاث معارك انتخابية متلاحقة خلال عام واحد".وختم بالقول بأنه "كان لدى إسرائيل حلمان أساسيان: تزعزع النظام الإيراني بسبب الضغوط الاقتصادية، وأن يتخذ الإيرانيون قرارا أحمق، ونتيجة لذلك يقوم ترامب بمهاجمتهم، لكني أعتقد أن هذه الاستراتيجية الإسرائيلية القائمة على الأحلام ليست واقعية".وتعتبر الانتخابات الاسرائيلية القادمة، حاسمة لمستقبل نتنياهو السياسي، الذي أخفق في تشكيل حكومة بعد انتخابات أبريل/ نيسان، وسبتمبر/ أيلول 2019.

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

"يادلين": نتنياهو فشل وأدعو لمنحي أولوية في مفاوضات التهدئة

"فتح" تؤكّد أنّه لا مجال للتعامل مع أي مبادرات لإنهاء الانقسام الفلسطيني

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يادلين يؤكد أن استراتيجية إسرائيل تتخلص في إستمرار الإنقسام بين غزة والضفة يادلين يؤكد أن استراتيجية إسرائيل تتخلص في إستمرار الإنقسام بين غزة والضفة



 فلسطين اليوم -

لمشاهدة أجمل الإطلالات والتصاميم التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأضواء خلال حضورهن عروض أسبوع الموضة

ميلانو - فلسطين اليوم
غصّت عروض الازياء العالمية لموسم خريف وشتاء 2020-2021 باجمل اطلالات النجمات والعارضات العالميات اللواتي حضرن في الصفوف الامامية لمشاهدة اجمل العروض الجاهزة والتصاميم التي تستحق التوقف عندها.تابعي معنا أناقة النجمات والعارضات الاخيرة اللواتي اخترن أجمل صيحات الموضة مباشرة من أسبوع ميلانو للموضة.سحرت النجمة Dakota Johnson الانظار خلال توجّهها لحضور عرض Gucci لموسم خريف وشتاء 2020-2021 مرتدية بدلة رسمية واسعة باللون الاسود. كما لفتتنا اطلالات Emily Ratajkowski بفستان احمر قصير على شكل بلايزر في عرض Versace، والمعطف البني الواسع الذي تألقت به على شكل فستان في عرض Prada مع الجزمة السوداء عالية الساق. كما لفتتنا التصاميم السوداء مع اكمام الكاب التي اختارتها Barbara Palvin ايضاً خلال حضورها عرض Versace والبارز اختيار العديد من النجمات تصاميم مزخرفة وأبرزها اناقة Rachel...المزيد

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحوت" في كانون الأول 2019

GMT 15:59 2018 الإثنين ,10 أيلول / سبتمبر

حشيشة الفتق تساعد في إخراج حصى الكلى والمثانة

GMT 07:12 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

245 ألف إسترليني قيمة تحويل مزرعة إلى منزل فخم

GMT 21:54 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

وفاة طيار في تحطّم طائرة صغيرة الحجم في مطار ويلز

GMT 05:24 2014 الخميس ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسناء سيف الدين تتحدى عبير صبري في "ألوان الطيف"

GMT 04:33 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"كتائب القسام" توجه رسالة مقتضبة إلى القادة الإسرائيليين

GMT 10:01 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

طريقة عمل الناجتس بالجبن و التوابل الإيطالية

GMT 02:23 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

حسناء سيف الدين تنتهي من تصوير "أبناء العلقة"

GMT 14:49 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

هذه الألوان يجب على كل محجبة ألا تغفلها في خزانة ملابسها

GMT 01:39 2015 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مي الشباسي تكشف عن تصاميمها غير التقليدية لحلي شتاء 2016

GMT 21:50 2014 الأربعاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

مسلسل "لغز الماضي" التركي يتناول الخيانة في الحياة الزوجيّة

GMT 22:42 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

أماندا نونيس تسحق روندا روزي خلال 48 ثانية وتحتفظ باللقب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday