حمدونة يؤكد أن مشفى الرملة مقبرة للأحياء ومكانًا للتجارب على أجساد الأسرى
آخر تحديث GMT 02:59:28
 فلسطين اليوم -

حمدونة يؤكد أن "مشفى الرملة" مقبرة للأحياء ومكانًا للتجارب على أجساد الأسرى

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حمدونة يؤكد أن "مشفى الرملة" مقبرة للأحياء ومكانًا للتجارب على أجساد الأسرى

مدير مركز الأسرى للدراسات رأفت حمدونة
غزة - فلسطين اليوم

كشفت مدير مركز الأسرى للدراسات رأفت حمدونة أن مستشفى سجن الرملة" تعتبر مقبرة للأحياء ومكانًا للتجارب على أجساد الأسرى الفلسطينيين، وأن إدارة السجون الإسرائيلية لا تقوم بتقديم العلاج اللازم لهم ولا تسمح بإدخال طواقم طبية لعلاجهم.

وأضاف حمدونة في تصريح صحافي الثلاثاء، أن إدارة سجون الاحتلال ترفض تسليم ملفات الأسرى الطبية لعرضها على أطباء خارج السجون، الأمر الذي يوقع المزيد من الشهداء سواء كانوا في السجون أو بعد التحرر متأثرين بأمراضهم التي توارثوها داخل المعتقلات والزنازين.

وطالب المؤسسات الدولية والحقوقية بزيارة "مستشفى الرملة" للاطلاع على أحوال المرضى المزمنين فيه، داعيًا المؤسسات بالإعلان عن حملة لإغلاقه بسبب سوء ظروفه وشروط الحياة فيه، والاهمال الطبي من قبل الأطباء السجانين الذين يتعاملون مع الأسرى بقولبة سلبية.

أقرأ أيضًا حمدونة يؤكد أن العيد مذبحة القلوب للأسرى والأسيرات

وأوضح أن سلطات الاحتلال تحاول تسويق المستشفى للمؤسسات الدولية والحقوقية، رغم أنه يغيب وراء هذا الاسم الكثير من المصائب والمآسي والآلام للمرضى فيه، كونه يجسد موت الأحياء من الأسرى داخل سجون الاحتلال، لا سيّما ذوى الأمراض المزمنة كالسرطانات والقلب والكلى، لأن جميع القائمين على المستشفى ضباط في قوات الاحتلال، ويتعاملون مع الأسرى على أنّهم "إرهابيين"، ما يباعد منسوب الثقة بين المريض والطبيب.

وبين أن المستشفى شبيه بأي قسم من أقسام سجن "الرملة" الموجود فيه، وغير مختلف عن السجون المركزية الأخرى، ويتم تجميع الأسرى المرضى داخله، والطبيب المناوب به سجان يتبع لمصلحة السجون والأمن الداخلي الإسرائيلي.

وأكد أن المشرف على الأسرى المرضى هو ضابط إسرائيلي لمتابعة المرضى برتبة عسكرية وليس طبيبًا مدنيًا، ما يولّد عدم ثقة بين المريض والطبيب السجان، لأنّ الطبيب ينظر للأسير المريض على أنه "مخرّب ولا يهتم بعلاجه"، ما يجعل المريض غير مقتنع بالعلاج الذي يمنحه إياه الطبيب المعالج.

وأشار إلى أنه لا توجد مقومات المستشفى داخل "مستشفى الرملة"، وقيادة الاحتلال أنفسهم قالوا أكثر من مرة إنّ" أطباءهم يستخدمون أجساد الأسرى للتجارب".

وأوضح أن أعداد الأسرى المرضى داخل "مستشفى سجن الرملة" تتراوح ما بين 15-25 مريضًا مقيمًا بشكل دائم في المستشفى، يعانون من أمراض مزمنة مثل السرطان والكلى والقلب، فيما استشهد الكثير من الأسرى المرضى داخل المستشفى جراء الإهمال الطبي.

وبين أن الطبيب الإسرائيلي يعرف موعد أوجاع الأسرى المرضى المقيمين داخل المستشفى، ويراقب كل شيء بلا حراك ولا علاج، بل ينتظر لحظة خروج الروح من الأسير في مقبرة الأحياء أمام ناظريه.

قد يهمك أيضًا

رأفت حمدونة يطالب بملاحقة سلطات الاحتلال في المحاكم الدولية

حمدونة يؤكد أن مليون معتقل فلسطينى ضحية النكبة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدونة يؤكد أن مشفى الرملة مقبرة للأحياء ومكانًا للتجارب على أجساد الأسرى حمدونة يؤكد أن مشفى الرملة مقبرة للأحياء ومكانًا للتجارب على أجساد الأسرى



تألقت نيكول كيدمان بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة

إطلالات تخطف القلوب للنجمات بأسبوع الموضة في "ميلانو"

ميلانو - فلسطين اليوم
مع بدء عروض الأزياء العالمية لموسم ربيع وصيف 2020 في ميلانو، بدأت أناقة التجمات العالميات تظهر بشكل بارز وساحر مع إطلالات راقية وتصاميم تستحق التوقف عندها. لذلك رصدنا لك أجمل هذه الاطلالات التي شاهدناها في ميلانو. تابعي معنا أناقة النجمات والعارضات الاخيرة اللواتي اخترن أجمل صيحات الموضة مباشرة من أسبوع ميلانو للموضة. أناقة الفستان المزخرف سحرت النجمة Nicole Kidman الأنظار خلال توجّهها لحضور عرض Prada لموسم ربيع وصيف 2020، بفستان مستقيم يتخطى حدود الركبة مع الزخرفات المتموجة بالألوان الساحرة والمنسّقة مع القماش البيج. كما زيّنت خصرها بالحزام الفضي المضلّع وأكملت أناقتها بحذاء زهري جلدي ساحر. ولفتتنا التصاميم الشبابية باللون الزيتي التي اختارتها Winnie Harlow خلال حضورها عرض Prada. أما موضة الشورت القصير مع القميص الزرقاء الواسعة من اخ...المزيد

GMT 07:44 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

هازارد يثير حيرة زيدان قبل مواجهة سان جيرمان

GMT 10:54 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يصل إلي القاهرة

GMT 10:41 2018 الأربعاء ,01 آب / أغسطس

تحذير" لعبة مومو" على هاتفك تهدد حياة الأطفال

GMT 02:46 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

افتتاح كلية الدراسات العليا التابعة لجامعة القدس المفتوحة

GMT 05:43 2016 الأحد ,22 أيار / مايو

الكارتون الرابع

GMT 02:13 2016 الأحد ,18 كانون الأول / ديسمبر

نقص الأمطار ينذر بحدوث مجاعات في جنوب أفريقيا

GMT 01:58 2017 السبت ,11 شباط / فبراير

عائشة بن عثمان تكشف تفاصيل لقاء جورج وسوف

GMT 05:41 2016 الإثنين ,10 تشرين الأول / أكتوبر

ابتسامة شماتة تظهرها ابنة كلينتون على فضيحة دونالد ترامب
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday