البنوك الفلسطينية تُقدّم تمويلاً إضافياً للحكومة بقيمة 400 مليون دولار
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

البنوك الفلسطينية تُقدّم تمويلاً إضافياً للحكومة بقيمة 400 مليون دولار

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البنوك الفلسطينية تُقدّم تمويلاً إضافياً للحكومة بقيمة 400 مليون دولار

اموال
رام الله - فلسطين اليوم

أعلن كل من وزير المالية شكري بشارة، ومحافظ سلطة النقد عزام الشوا، مساء اليوم الأربعاء، اتفاقاً على تمويل إضافي للحكومة من البنوك بمقدار 400 مليون دولار على مدى ستة أشهر، وهي فترة موازنة الطوارئ، التي أقرها الرئيس محمود عباس، في ظل حالة الطوارئ، التي تعيشها البلاد في مواجهة جائحة "كورونا".

وكان بشارة والشوا، قد تحدثا في الايجاز الصحفي المسائي حول مستجدات فيروس (كورونا) للمتحدث باسم الحكومة، إبراهيم ملحم.

وأوضح بشارة، أن الحكومة، حافظت على مستوى اقتراض مصرفي لا يتجاوز 1.4 مليار دولار على مدى سبع سنوات، واضطرت لاقتراض 200 مليون إضافية؛ لمواجهة أزمة المقاصة العام الماضي؛ ليرتفع الإقراض المصرفي للحكومة إلى 1.6 مليار دولار حالياً، "وبالتمويل الإضافي الجديد ترتفع مديونية الحكومة للبنوك إلى ملياري دولار، تشكل 16% من إجمالي الودائع لدى الجهاز المصرفي، وهي نسبة "قليلة" وفقاً للمعايير الاقتصادية.

وشدد بشارة على "الحكومة تشارك سلطة النقد حرصها على أموال المودعين، ولن نقدم على اقتراض أي مبلغ دون أن يكون لدينا الثقة الكاملة بالقدرة على سداده"، بحسب ما جاء على موقع الوكالة الفلسطينية الرسمية (وفا).

وأشار بشارة إلى ثلاث أولويات رئيسية لموازنة الطوارئ، أولها الوفاء بمتطلبات مواجهة وباء (كورونا) بتوفير متطلبات وزارة الصحة والأجهزة الأمنية والمحافظين، والتقشف في جميع بنود الانفاق، وتوفير شبكة أمان للفئات الضعيفة والمتضررة من الجائحة، والحد من تراكم مستحقات موردي السلع والخدمات من القطاع الخاص.

في الجانب الاقتصادي، قال بشارة: إن أولويات الإنفاق تتمثل بالحفاظ على استقرار رواتب الموظفين، حيث تدفع الحكومة رواتب، ورواتب تقاعدية لنحو 209 آلاف شخص، يعيلون نحو ربع السكان في الضفة الغربية وقطاع غزة.

أما الأولوية الثانية في الإنفاق في موازنة الطوارئ، بحسب بشارة، تتمثل باستقرار وديمومة القطاع الخاص، ومواصلة ضخ السيولة بتسديد مستحقات موردي السلع والخدمات وفقاً للإمكانيات المتاحة، حيث تكون الحكومة المشتري الاكبر للسلع والخدمات من القطاع الخاص.

وشدد بشارة على متانة التنسيق مع سلطة النقد، "حيث تشكل البنوك خط الدفاع الأول والفوري في مواجهة الأزمات، بما تقوم به من ضخ للسيولة وتسهيل الاقتراض"، مؤكداً أن "السياستين: المالية والنقدية، توأمان يجب أن يكون التناغم بينهما كاملاً ومطلقاً في مواجهة التحديات.

وأعرب بشارة عن تفاؤله بالتوصل إلى اتفاق قريب مع إسرائيل على تحويل المقاصة الشهرية بمعدلها المعتاد (حوالي 500 مليون شيكل)، بغض النظر عن الحجم الفعلي لها، والتي توقع أن تنخفض بنسبة "قد تصل إلى 40%"، بسبب تراجع الاستيراد والاستهلاك.

وقال: نتوقع أن تأخذ (المحادثات) منحنى جدي خلال الأسبوع المقبل، ونعمل في هذا الموضوع بتنسيق كامل مع القيادة، وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، وبشكل وثيق مع وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ".

من جهته، قال الشوا: إن سلطة النقد ووزارة المالية عملتا منذ اليوم الأول للأزمة بخطين متوازيين، بالاستفادة من تراكم الخبرات لدى الفريقين في مواجهة الأزمات.

وأشار الشوا إلى جملة الاجراءات التي اتخذتها سلطة النقد في بداية الأزمة، بهدف توفير ظروف مريحة للمواطنين، بما يمكنهم من الالتزام بالتعليمات الصحية، وكان أولها تأجيل أقساط القروض لأربعة أشهر، وإغلاق المقاصة، خصوصاً في بيت لحم، والتساهل في مسألة تقاص الشيكات، بسبب الوضع الصحي الذي تمر به البلاد.

وفي السياق ذاته، قال الشوا: إن سلطة النقد، تدرس إعادة المقاصة، وإعادة تفعيل نظام تصنيف الشيكات، "لقيام البعض باستغلال حالة الطوارئ، وما اتخذ في إطارها من إجراءات هدفها التسعيل على المواطنين والشركات"، في عدم الوفاء بالتزاماتهم رغم توفر الموارد المالية لديهم.

وأضاف: "هناك من يستغل هذه القرارات، ونحن نتحدث مع الجهات المختصة لضبط هذه العملية".

قد يهمك ايضاً :

اندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال في قلقيلية

وفاة فلسطيني متأثراً بإصابته بفيروس (كورونا) بأمريكا وعدد المتوفين يرتفع لـ 25

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البنوك الفلسطينية تُقدّم تمويلاً إضافياً للحكومة بقيمة 400 مليون دولار البنوك الفلسطينية تُقدّم تمويلاً إضافياً للحكومة بقيمة 400 مليون دولار



GMT 11:09 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 10:03 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتلعون 130 شتلة زيتون جنوب نابلس

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات
 فلسطين اليوم - 10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد
 فلسطين اليوم - دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 08:24 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن
 فلسطين اليوم - مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 11:59 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

قرار المحكمة الصهيونية مخالف للقانون الدولي

GMT 05:00 2018 الإثنين ,14 أيار / مايو

مصطلح الصيام الواجب

GMT 23:45 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

أفخم سيارة ليكسوس تعرض قريبًا في معرض ديترويت للسيارات

GMT 03:32 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

تركيب الشعر المستعار والتخلص من مشكلة عدم نمو الشعر

GMT 09:31 2014 الأربعاء ,03 أيلول / سبتمبر

ألوان غرف النوم العصرية تعكس بساطة وأناقة ذوقك

GMT 07:52 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

سلسلة جديدة مِن برنامج "Grand Designs" تنطلق مع "ريد هاوس"

GMT 04:17 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ابنة رئيس دولة الشيشان تفوز بجائزة في الموضة

GMT 16:28 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

طريقة تحضير باونتي كيك في وقت بسيط
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday