تيار الإصلاح الديمقراطي في فتح يصدر بيانا في ذكرى انتفاضة الحجارة
آخر تحديث GMT 18:20:51
 فلسطين اليوم -

تيار الإصلاح الديمقراطي في فتح يصدر بيانا في ذكرى انتفاضة الحجارة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تيار الإصلاح الديمقراطي في فتح يصدر بيانا في ذكرى انتفاضة الحجارة

ذكرى انتفاضة الحجارة
غزة - فلسطين اليوم

دعا تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح الكل الوطني الفلسطيني إلى التوحد، والالتفاف على برنامجٍ وطنيٍ، والاتفاق على استراتيجية كفاحية لاستعادة الحقوق، والإسراع في إصلاح المؤسسات الوطنية عبر انتخاباتٍ رئاسيةٍ وتشريعية وفق برنامجٍ زمني ملزمٍ للجميع.وقال التيار في بيان صحفي ، بمناسبة ذكرى مرور اثنين وثلاثين عاماً على اندلاع انتفاضة الحجارة، إن هذه الانتفاضة كانت امتداداً لمسيرةٍ طويلةٍ من نضالات شعبنا، وتطوراً طبيعياً في الأداء الكفاحي الجماعي للجماهير الوفية.

وفيما يلي نص البيان كما وصل سوا:

بيان صادر عن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح

يصادف اليوم ذكرى مرور اثنين وثلاثين عاماً على اندلاع انتفاضة الحجارة المباركة، ففي مثل هذا اليوم عام 1987 كانت صرخة الغضب الفلسطينية، بمطلبٍ واحدٍ عنوانه الحرية والاستقلال، وبإجماعٍ وطنيٍ غير مسبوق، توحدت فيه كل الرايات في علم الوطن، لتوقد دماء الشهيد حاتم السيسي شعلة هذه الانتفاضة التي أجمع العالم كله على أنها جسدت ملحمةً شعبيةً لن تتكرر في سجلات التاريخ الإنساني، وستظل كل قواميس العالم تدين للشعب الفلسطيني في إضافة مفردة (انتفاضة) إلى لغات أهل الأرض.

في ذكرى الانتفاضة يستحضر شعبنا العظيم سيرة الشهداء الأبرار الذين قدموا أرواحهم في سبيل حرية شعبهم، ويستذكر باعتزاز الأسرى الأبطال الذين قادوا هذه الانتفاضة باقتدارٍ وجدارة، ويسجل فخره بالجرحى البواسل الذين ما ترددوا في تلبية النداء، وواجهوا ببسالةٍ همجية جيش الاحتلال، بعدما شاهد العالم كله بشاعة سياسة كسر العظام بحق الأطفال والنساء والشيوخ، وكانت القيادة الوطنية الموحدة واللجان الشعبية محل فخر شعبنا وانبهار العالم كله، في صورةٍ لو تجسدت مجدداً فلن يكون بين شعبنا وحريته أي معيقاتٍ أو سدود.

كانت انتفاضة الحجارة امتداداً لمسيرةٍ طويلةٍ من نضالات شعبنا، وتطوراً طبيعياً في الأداء الكفاحي الجماعي للجماهير الوفية، ونستذكر هنا بفخرٍ واعتزازٍ الدور الذي لعبته الشبيبة الفتحاوية التي كانت قد تأسست قبل الانتفاضة بسنواتٍ قليلة، في استثارة الجماهير وقيادة الانتفاضة، بحيث أصبحت كلمات الشهيد أبو جهاد (لا صوت يعلو فوق صوت الانتفاضة) منهج عملٍ وطني استمر حتى تمكن أبناء الانتفاضة من المساهمة الفاعلة في تأسيس أول سلطةٍ وطنية، كانوا نواة مؤسساتها، وللأسف فإن هذا الإنجاز الوطني يضيع شيئاً فشيئاً على يد مجموعةٍ متنفذةٍ فقدت كل قاعدةٍ شعبية، وتبرأت من كل التضحيات التي قدمها أبناء شعبنا على مذبح الحرية.

وفي هذه المناسبة الوطنية العظيمة، يجدد تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح دعوته للكل الوطني الفلسطيني إلى التوحد، والالتفاف على برنامجٍ وطنيٍ، والاتفاق على استراتيجية كفاحية لاستعادة الحقوق، والإسراع في إصلاح المؤسسات الوطنية عبر انتخاباتٍ رئاسيةٍ وتشريعية وفق برنامجٍ زمني ملزمٍ للجميع، والانتصار لدماء الشهداء بإنهاء الانقسام البغيض، واستعادة الوحدة، وإعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني عن طريق الشراكة والمصالحة الوطنية وإعلاء مصلحة الوطن وجعلها أولوية مطلقة تعلو ولا يُعلى عليها. 
المجد والخلود لشهداء شعبنا الأبرار والشفاء للجرحى والحرية لأسرانا
وإنها لثورة حتى النصر

تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح 

قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ :

فتح تؤكد استمرار الاتصالات لإجراء الانتخابات في كل الأراضي الفلسطينية

337 ألف حالة اعتقال منذ اندلاع انتفاضة الحجارة عام 1987

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تيار الإصلاح الديمقراطي في فتح يصدر بيانا في ذكرى انتفاضة الحجارة تيار الإصلاح الديمقراطي في فتح يصدر بيانا في ذكرى انتفاضة الحجارة



 فلسطين اليوم -

عبارة عن فستان مكشكش ذي تنورة ضخمة جدًا

بيلي بورتر يتألق بجمبسوت فيروزي في غراميز 2020

واشنطن - فلسطين اليوم
يميل فنانو الموسيقى إلى المخاطرة أكثر من الممثلين عندما يتعلق الأمر باختيارات السجادة الحمراء، وهذا ما يجعل الحدث مثيرا؛ إذ شهدت السجادة الحمراء سابقا ظهور العديد من الإطلالات الأيقونية، من فستان الكاب كيك لنجمة البوب ريهانا من جيامباتيستا فالي في عام 2015 إلى فستان جينيفر لوبيز الأيقوني من فيرساتشي الذي كسر رقما قياسيا في الإنترنت حرفيا للمرة الأولى في عام 1999. ولكن ما يجعل السجادة الحمراء للغرامي ممتعة للغاية هي الخطوط غير الواضحة والتي تفصل بين الإطلالات الجيدة والإطلالات السيئة، لنكتشف معا أجمل إطلالات المشاهير على السجادة الحمراء خلال حفل توزيع جوائز غراميز 2020: خطفت نجمة البوب الشابة الأنظار خلال وصولها إلى السجادة الحمراء بإطلالة مستوحاة من الفستان الأيقوني لسندريلا، كان عبارة عن فستان مكشكش ذي تنورة ضخمة جدا من تو...المزيد

GMT 08:07 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

كايا جيربر تشارك جيمي تشو في إطلاق تشكيلة من الأحذية
 فلسطين اليوم - كايا جيربر تشارك جيمي تشو في إطلاق تشكيلة من الأحذية

GMT 02:23 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

تعرفي على ديكورات حمامات مودرن بخطوط بسيطة وألوان براقة
 فلسطين اليوم - تعرفي على ديكورات حمامات مودرن بخطوط بسيطة وألوان براقة
 فلسطين اليوم - جاريد كوشنر يؤكد أن خطة ترامب هي السبيل الوحيد لدولة فلسطينية
 فلسطين اليوم - صحافية تتلقى تهديدات بالقتل وتُفصل من عملها بسبب لاعب كرة سلة

GMT 04:56 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

قوات الاحتلال تعتقل أسيرا محررا من جنين

GMT 05:27 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

الرئيس يهاتف القاضي سلوى الصايغ ويطمأن على صحتها

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 07:13 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الثور" في كانون الأول 2019

GMT 14:31 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 19:54 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

إليسا في ضيافة وفاء الكيلاني في برنامج المتاهة على "مزيكا"

GMT 14:11 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

رئيس الاتحاد العماني يرشح 3 منتخبات للفوز بكأس آسيا 2019

GMT 22:01 2016 السبت ,13 شباط / فبراير

تصاميم جديدة ومختلفة لسهرة عيد الحب

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 02:06 2018 الأربعاء ,22 آب / أغسطس

دراسة تكشف بالأدلة وجود جليد على سطح القمر

GMT 01:33 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

رانيا يوسف تتحدّث عن دورها في مسلسل "كأنه امبارح"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday