الأتيرة تحذر من انتهاكات الاحتلال المتواصلة للبيئة في فلسطين
آخر تحديث GMT 16:05:26
 فلسطين اليوم -

الأتيرة تحذر من انتهاكات الاحتلال المتواصلة للبيئة في فلسطين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأتيرة تحذر من انتهاكات الاحتلال المتواصلة للبيئة في فلسطين

المؤتمر الفلسطيني الخامس للتوعية والتعليم البيئي
بيت لحم - فادي العصا

صرّحت رئيس سلطة جودة البيئة عدالة الأتيرة، خلال افتتاح المؤتمر الفلسطيني الخامس للتوعية والتعليم البيئي بأنَّه "لا عدالة بيئية في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية وارتكابه للجرائم  بحق البيئة والإنسان".

وأكدت الأتيرة خلال كلمتها في مؤتمر البيئة الذي عقد في بيت لحم وحمل عنوان "العدالة البيئية بين انتهاكات الاحتلال وتعديات المجتمع، أنَّ "خارطة الطريق لتحقيق العدالة البيئية من الانتهاكات الإسرائيلية يتطلب توفير الحماية الدولية لشعبنا وأرضنا وبيئتنا، وذلك من خلال التوقيع على الاتفاقيات والمعاهدات الدولية بما فيها اتفاق جنيف والطلب لإنفاذ ميثاق جنيف على الأراضي الفلسطينية المحتلة والقدس والقطاع".

وأوضحت أنَّ المؤتمر يأتي في لحظات تاريخية ومصيرية مع مسعى القيادة الفلسطينية للوصول إلى قرار أممي من مجلس الأمن لتحديد سقف زمني لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس .

واعتبرت أنَّ الهجمة الشرسة الإسرائيلية تتعاظم في ظل المعركة السياسية للقيادة السياسية ضد الشعب الفلسطيني والبيئة الفلسطينية والتي بدأت منذ اليوم الأول لاحتلال أرضنا الفلسطينية بالسيطرة بشكل ممنهج على الأرض والموارد من خلال استيطانها المتواصل.

وأضافت الأتيرة "إنَّ إسرائيل أعلنت عن 48 موقعا لمحميات فلسطينية أقامت على 28 منها مستوطناته ومعسكراته واقتلعت الغابات وصادرت المياه ومنعتنا من حقنا في نهر الأردن والبحر الميت وبنت جدار الفصل العنصري ومنعتنا من إنشاء بنى تحتية لحماية البيئة ولا تزال مستمرة في عدوانها على القطاع فاستهدفت الحجر والشجر والإنسان والبحر".

وتابعت "في 26/ 8/ 2014 أعلنا قطاع غزة منطقة كارثة بيئية وتوجهنا للمجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته وطالبنا بإرسال فريق أممي للتحقيق في الانتهاكات والعدوان ولا زلنا ننتظر الفريق لإجراء التحقيق فيها".

وأشارت إلى أنَّ "المادة 33 من القانون الفلسطيني الأساسي يحملنا جميعا المسؤولية الوطنية في الحفاظ على البيئة من أجل أجيال الحاضر والمستقبل، ويتطلب منا جميعًا الوقوف عند مسؤوليتنا أمام هذه القيم الوطنية والتي تمثل أساسا لحقوقنا الوطنية الطبيعية والثقافية والتاريخية والاقتصادية أمام ممارسات الاحتلال لوقف الاعتداءات والانتهاكات ووقف التدهور الحاد".

ولفتت الاتيرة إلى أنَّ سلطة جودة البيئة تنتهج عملية توثيق منظم من الناحية العلمية والفنية والقانونية  لكافة الممارسات الإسرائيلية  لتكون جاهزة لمحاسبة وملاحقته ومحاكمته، قائلة "بدأنا أخيرًا بقضية مصانع الموت "جيشوري" في طولكرم، وكما قال السيد الرئيس "لا نريد سلطة من دون سلطة ولا نريد احتلال لأرضنا من دون تكلفة ولا نريد غزة خارج الفضاء الفلسطيني".

ودعت خلال المؤتمر إلى دعم حملة الطفولة وصرختهم "صرخة طفولة لا لجيشوري" التي نفذها طالبات مدرسة بنات فاطمة الزهراء بطولكرم ودعم الحملة الالكترونية عبر موقع افاز العالمي المختص بقضايا البيئة وحقوق الإنسان، وذلك من خلال الموقع الالكتروني لسلطة جودة البيئة، وتقديم إسناد لطواقم سلطة جودة البيئة في مهمتها التي لا شك طويلة وصعبة ومعقدة ويستلزم الكثير من الجهد والوقت لوقف انتهاكات الاحتلال بحق البيئة.

وأبرزت أنَّ حماية البيئة واجب وأساس وهدف وطني بامتياز يضعنا جميعا أمام مسؤولية وقف التدهور، فالممارسات اليومية الخاطئة  ترهق البيئة وتستنزفها أكثر.

وختمت الأتيرة كلمتها بدعوة الجميع لتضافر الجهود لرفع الوعي لدى المواطن الفلسطيني بمدى أهمية الحماية، وخصوصًا في ظل منظومة تشريعية فلسطينية حديثة تعمل على استكمالها وتحديثها وتطويرها بالهدف الواضح والتحدي كبير والإرادة قوية والأمل بالمستقبل كبير.

يُذكر أنَّ المؤتمر ينظمه مركز التعليم البيئي في بيت لحم بدعم من الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة، ويشمل على يومين، يناقش خلالهما القضايا البيئية في فلسطين، ويهدف إلى رفع مستوى الوعي البيئي في مجتمعنا الفلسطيني ويسعى للوصول إلى فئات المجتمع الفلسطيني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأتيرة تحذر من انتهاكات الاحتلال المتواصلة للبيئة في فلسطين الأتيرة تحذر من انتهاكات الاحتلال المتواصلة للبيئة في فلسطين



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday