البرلمان العربي يدين استمرار الاستيطان وحصار قطاع غزة
آخر تحديث GMT 14:12:00
 فلسطين اليوم -

البرلمان العربي يدين استمرار الاستيطان وحصار قطاع غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البرلمان العربي يدين استمرار الاستيطان وحصار قطاع غزة

عزام الأحمد
القاهرة - فلسطين اليوم

أدان البرلمان العربي استمرار سياسة الاستيطان والتوسع الاستيطاني في القدس وأنحاء الضفة الغربية، واستمرار الحصار على قطاع غزة، والاعتداء على المزارعين والصيادين الفلسطينيين في بحر غزة، إضافة الى اعاقة أعمال اعادة اعمار قطاع غزة .

وعبر البرلمان في بيانه الختامي عقب الجلسة السادسة والأخيرة لدور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الأول والمنعقد في مقر الجامعة العربية، برئاسة رئيس البرلمان أحمد الجروان، عن قلقه العميق لاستمرار ممارسات الاحتلال في فلسطين، خاصة استمرار الاعتداءات على المواطنين الفلسطينيين سواء داخل الضفة في المدن والقرى وخاصة في مدينة القدس ومحاولات تغيير معالمها الديمغرافية بهدف تهويدها وتواصل اقتحامات المتطرفين للمسجد الاقصى وتهديد هويته العربية الاسلامية .

وقال البرلمان العربي إن تعثر عملية السلام وعدم تنفيذ قرارات الشرعية الدولية بإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، يدعو الى سرعة اتخاذ قرار عاجل في مجلس الامن الدولي لتحديد تاريخ محدد لإنهاء الاحتلال.

ودعا كافة الفصائل الفلسطينية لبذل مزيد من الجهود لتنفيذ كافة بنود اتفاق المصالحة وفي مقدمة ذلك تمكين حكومة التوافق الوطني التي تم تشكيلها بموافقتهم جميعا من القيام بمسؤولياتها وفق الأنظمة والقوانين المعمول بها باعتبار العنوان القانوني والسياسي لإنهاء الانقسام وازالة كافة العراقيل التي تحول دون ذلك عن طريق الإسراع بتعميق الوحدة الوطنية وإجراء انتخابات عامة في فلسطين وفق وثيقة المصالحة التي وقعت عليها كافة الفصائل .

وأدان البرلمان كافة أشكال العنف والارهاب، ودعا جميع الدول والهيئات الى شجب كل ما من شأنه المساس بحياة الأبرياء بالوطن العربي والإسلامي والعالم اجمع، سيما ما تقوم به المنظمات الإرهابية من حرق وقتل واعتداءات تمس بكرامة الانسان واستخدام الدين وسيلة للتستر خلفها .

ودعا البيان إلى تجفيف منابع الاٍرهاب للقضاء على هذه الظاهرة المشينة، وأكد تأييده لكل ما صدر عن مجلس الأمن الدولي من قرارات في هذا المجال .

وكان رئيس كتلة 'فتح' البرلمانية عزام الأحمد، أطلع أعضاء البرلمان، على آخر التطورات على الساحة الفلسطينية.

وقال الأحمد في كلمته خلال إن اسرائيل ما زالت تمارس انتهاكاتها بحق شعبنا من خلال العنصرية التي ظهرت مجددا بعد فوز الحكومة اليمينية في الانتخابات الاسرائيلية، وتهويدها للمسجد الاقصى.

ومن جانبه، أكد الجروان مجددا دعمه للقضية الفلسطينية باعتبارها قضية العرب الأولى، مطالبا المجتمع الدولي بضرورة العمل على تمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .

وشدد على أن مفتاح أمن واستقرار وسلام المنطقة لا يكون إلا من خلال إنهاء الارهاب والاحتلال الاسرائيلي، المسؤول الأول والأخير، عن تدهور الأوضاع الأمنية في الوطن العربي، ودعا إلى ضرورة تدخل المجتمع الدولي  لردع السياسات الاستعمارية الاستفزازية لإسرائيل.

يذكر ان اللجنة اطلعت على الرسالتين الموجهتين الى رئيس البرلمان العربي من الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة  والمتضمنة تصريحات رئيس الوزراء نتنياهو باعتبار القدس المحتلة عاصمة أبدية وموحدة لليهود فقط، ومعاناة الرياضة الفلسطينية، ودعم الجامعة العربية للتوجه الفلسطيني بمطالبة كونغرس الفيفا بتجميد عضوية اسرائيل في الاتحاد .

وثمّنت اللجنة الرسالتين المشار إليهما كنوع من التعاون والتنسيق من قبل الأمانة العامة للجامعة العربية ازاء القضية المحورية للعرب.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان العربي يدين استمرار الاستيطان وحصار قطاع غزة البرلمان العربي يدين استمرار الاستيطان وحصار قطاع غزة



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 21:02 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الفراولة .. فاكهة جميلة تزيد من جمالك

GMT 01:37 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة وفاء عامر تؤكّد نجاح مسلسل "الطوفان"

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

شركة الغاز توصي بتوزيع 26 مليون ريال على مساهميها

GMT 00:29 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مبروك يستأنف مشوار كمال الأجسام ويشارك في بطولة العالم

GMT 09:08 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

إطلالات مخملية للمحجبات من وحي مدونة الموضة لينا أسعد

GMT 17:47 2018 الخميس ,16 آب / أغسطس

20 وصية للتقرب إلى الله يوم "عرفة"

GMT 10:13 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 04:59 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" الكلاسيكية W123"" أفخم السيارات

GMT 06:09 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

راغب علامة يحتفل بعيد ميلاد إبنه لؤي في أجواء عائلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday