فروانة يطالب بإلزام الاحتلال بتوفير احتياجات الأسرى في الشتاء
آخر تحديث GMT 14:16:32
 فلسطين اليوم -

فروانة يطالب بإلزام الاحتلال بتوفير احتياجات الأسرى في الشتاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فروانة يطالب بإلزام الاحتلال بتوفير احتياجات الأسرى في الشتاء

عبد الناصر فروانة
غزة - فلسطين اليوم

حمّل مدير دائرة الإحصاء بهيئة شؤون الأسرى والمحررين الأسير المحرر عبد الناصر فروانة، اليوم، سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المسؤولية الكاملة عن توفير احتياجات الأسرى الأساسية، في فصل الشتاء، وفي مقدمتها الملابس الشتوية والأغطية اللازمة.

واستعرض فروانة في بيان صحافي النقص الحاد الذي يعاني منه الأسرى والمعتقلون في السجون والمعتقلات الإسرائيلية، وما يترتب على ذلك من مضاعفة معاناتهم والتسبب بظهور العديد من الأمراض.

وقال: من الخطأ الفادح الإصرار على مطالبة ادارة السجون بالسماح بإدخال الملابس الشتوية والأغطية الضرورية للأسرى والمعتقلين في السجون الإسرائيلية، عبر زيارات عوائل الأسرى، أو عن طرق السلطة الوطنية، دون البحث في علاج المشكلة من جذورها، وايجاد حل لها، عبر الضغط على سلطات الاحتلال للقيام بواجباتها، والإيفاء بالتزاماتها تجاه من تحتجزهم في سجونها ومعتقلاتها، وفي مقدمتها حقهم في توفير ملبس مناسب ومسكن ملائم.

وذكر فروانة بأن جميع الاتفاقيات والمواثيق الدولية ألزمت الدولة الحاجزة وبغض النظر عن طبيعة علاقاتها بهم، أن تحتجز الأسرى في أماكن مناسبة ومؤهلة، وأن توفر لهم كل ما من شأنه أن يقيهم من خطر الموت أو الاصابة بالأمراض.

وتطرق إلى أن معاناة الأسرى تتضاعف في فصل الشتاء، جراء سوء المباني والخيام التي يُحتجزون فيها، وسوء الأحوال الجوية والرياح العاصفة والبرد القارص، وانعدام أدوات التدفئة، والنقص الحاد بالأغطية والملابس الشتوية.

 وقال فروانة: للأسف الشديد، سلطات الاحتلال تنصلت من التزاماتنا الأساسية، ولم تعد توفر إدارة السجون للأسرى سوى كميات وأدوات رمزية فقط، لا تلبي الحد الأدنى من متطلبات الحياة الأساسية، وأصبح الأسير يدفع ثمن إقامته، ويشتري من مقصف السجن كلّ ما يحتاجه، على نفقته الخاصة، وبأسعار باهظة، أو أن يتم ادخال بعضها –وبصعوبة- من الخارج عن طريق الأهل وهيئة شؤون الأسرى.

وأردف: إذا كان من الطبيعي، بل ومن الواجب، السعي والنضال لتحسين الشروط الحياتية للأسرى، وتعويض الأسرى عما يحرمهم منه الاحتلال، وإدخال ما يمكن أن يساعدهم على مواجهة قسوة الشتاء وبرده القارس، فإنه من غير الطبيعي أن يصبح ذلك هو القاعدة ، وبالمقابل وبحسن نية وبدون قصد، يتم اعفاء سلطات الاحتلال من مسؤولياتها، الأمر الذي يتطلب اعادة نظر في آليات التعاطي مع هذا الموضوع.

وأضاف فروانة أن "الاعتقالات المستمرة، لم تعد مشاريع خاسرة لسلطات الاحتلال، إذ نجح الاحتلال، إلى حد كبير، في نقل كلفة معيشة الأسرى في سجونه إلى ملعب الفلسطينيين، الذين باتوا اليوم مطالبين بتمويل معتقلات أسراهم، وتوفير احتياجاتهم الأساسية، الأمر الذي يدفع به الى التمسك باستمرار احتجاز آلاف الأسرى، بل واعتقال المزيد منهم، طالما أن ذلك لا يشكل عبئاً اقتصاديا عليه".

وطالب المجتمع الدولي، بمنظماته المختلفة، وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى تحمل مسؤولياتهم، والضغط على سلطات الاحتلال للالتزام بتوفير احتياجات الأسرى في فصل الشتاء، أو أن يتحملوا هم هذا العبء.

نقلًا عن "وفا"

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فروانة يطالب بإلزام الاحتلال بتوفير احتياجات الأسرى في الشتاء فروانة يطالب بإلزام الاحتلال بتوفير احتياجات الأسرى في الشتاء



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 11:06 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday