الشهيد أبو عين رحل لكن ذكراه راسخة ومحبوه يواصلون مسيرته
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

الشهيد أبو عين رحل لكن ذكراه راسخة ومحبوه يواصلون مسيرته

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الشهيد أبو عين رحل لكن ذكراه راسخة ومحبوه يواصلون مسيرته

الشهيد أبو عين
البيرة - فلسطين اليوم

 (علاء حنتش) في الوقت الذي ادخل جثمان الشهيد زياد أبو عين 'أبو طارق' ساحة مقر الرئاسة برام الله كان الآلاف من أصدقائه ومحبيه، من الأهل والأصدقاء يراقبون حركة الجثمان وعيونهم يملؤها الحزن على فراق أخ وصديق ورفيق درب وقائد سياسي وشعبي قريب منهم وعايشوه في كل مراحل حياته النضالية.

المشاركون في تشييع أبو عين اختلطت عليهم الأمور، فترى أصدقاء الشهيد يعزون بعضهم البعض على رحيل رفيق دربهم وله مع كل واحد منهم قصة محفورة في ذاكرته، فهو ابن الحركة الأسيرة والمقاومة الشعبية والنضال في كل الميادين ولاقى ربه في ميدان النضال والبناء وإعمار فلسطين وهو يزرع أشجار الزيتون التي ترمز للسلام والمحبة والأمل.

ابنة الشهيد محار أبو عين (17 عاما) كانت عيناها تفيض بالدموع انشغلت ومجموعة من النسوة في مواساة أمها التي لم تقوى على الحديث، قالت:' لازم نكمل مسيرة الشهيد ونكمل زراعة شجر الزيتون اللي استشهد وهو يزرعه، ولازم نحاسب كل جندي احتلالي مس شعرة منه، ولازم ننتقم من هذا المحتل ونواصل مسيرة الشهيد ونحاسب إسرائيل على كل جرائمها وخاصة اللي تورطوا بدم أبناء شعبنا'.

أما زوجة الشهيد أم طارق التي لم تقوى على الوقوف تحدثت بصوت خافت مطالبة بمحاكمة الاحتلال على جريمته، ومواصلة السير على درب الشهيد في مقاومته الشعبية للاحتلال'.

أما المواطنة زهرة بدوي أم الشهيد منصور شوامرة، كانت تجلس على مقربة من مسيرة التشييع وتملأ الحسرة قلبها على استشهاد أبو عين وتستعيد ذكريات مضت لمواقفه الإنسانية والنضالية.

وقالت وعيونها تغرورق بالدموع :'أعرف الشهيد زياد منذ شبابه قضى حياته مناضلا في السجن وخارج السجن، ويكفيه فخرا أنه يلقى الله شهيدا وهو في المعركة وفي مواجهة جيش الاحتلال'.

وأضافت:'أتذكر قبل 17 عشر عاما عندما جاءنا الشهيد أبو عمار ليواسينا في استشهاد ابننا وكان معه الشهيد أبو عين، وكيف كان في قمة التأثر باستشهاد ابننا، وهذا الموقف لا أنساه أبدا'.

وتابعت:' جيش الاحتلال يرى نفسه فوق القانون، وسيطلع مبررات ويقول ليس لنا دخل، وأن الجنود الذين اعتدوا عليه مجانين، وهذا يحدث كالعادة في أي جريمة، مع أن هذه دولة إجرام وعصابات'.

أما المواطن محمد علي عبد العزيز 'أبو سعيد' الذي يعرفه سكان محافظة رام الله والبيرة بكوفيته الفلسطينية ورفعه علم فلسطين في كافة الفعاليات الوطنية والذي كان برفقة الشهيد زياد  أبو عين خلال استشهاده في ترمسعيا، قال:' زياد حبيبي وصاحبي ويحترمني ولما اطلب منه اصطحابي للفعاليات كان يأخذني، ويظل يسأل عني دائما ويطمئن على صحتي'.

من جهتها، أكدت ابنة عم الشهيد زينب أبو عين بأن الراحل كان طيلة حياته، عنوانا للنضال والعطاء، مضيفة: 'يكفيه فخرا بأنه استشهد في الميدان، وهو يدافع عن ارض فلسطين التي يصادرها الاستيطان '.

وتابعت:' زياد تم قتله بدم بارد، ويجب أن يكون هناك موقف ضد إسرائيل ومحاكمتها لأن لا أحد له حصانة عند إسرائيل من شعبنا من الرئيس للمواطن العادي، ولازم محاكمة إسرائيل وجيشها على جريمته'.

واستذكرت عضو إقليم فتح في محافظة رام الله والبيرة ميسون القدومي، مواقف الشهيد بقولها: 'كان قائدا متواضعا وإنسانا بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وكان يشارك في كل الميادين، والفعاليات مهما كانت بسيطة ومتواضعة'.

من جانبه، وصف رئيس نادي الأسير قدورة فارس الذي عرف الراحل عن قرب في متابعة قضايا الأسرى، الشهيد أبو عين بكلمات حزينة' زياد تلقائي وطني بالفطرة متسامح لا يحقد على أحد، يختلف مع الناس ويتصالح معهم خلال دقيقتين'.

وأضاف فارس: أبو طارق مارس حبه لفلسطين بطريقة حب الطفل لأمه، كان يتحمل الانتقاد وغير متحامل ومنفعل رغم بعض الانتقادات له في العمل وخاصة مع عائلات الأسرى كان يلتمس للجميع الأعذار، كان معطاء ومنحازا لفلسطين وللوطن في كل شيء، لقد فقدنا رجلا بمعنى الكلمة لكننا سنكمل المشوار'.
نقلا عن وفا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشهيد أبو عين رحل لكن ذكراه راسخة ومحبوه يواصلون مسيرته الشهيد أبو عين رحل لكن ذكراه راسخة ومحبوه يواصلون مسيرته



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 19:20 2016 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

الفنانة تارا عماد تؤكد أنها لا تحب المكياج

GMT 00:22 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وصفات جوز الهند لتتمتعي برائحة عطرة لشعرك ونعومة لا تقاوم

GMT 05:18 2015 الجمعة ,03 تموز / يوليو

طريقة عمل اللبنة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday