النضال الشعبي تستنكر موقف نيجيريا من المشروع الفلسطيني
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

"النضال الشعبي" تستنكر موقف نيجيريا من المشروع الفلسطيني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "النضال الشعبي" تستنكر موقف نيجيريا من المشروع الفلسطيني

عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية
غزة– محمد حبيب

استنكر الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، د. أحمد مجدلاني، موقف دولة نيجيريا من مشروع القرار الفلسطيني– العربي، لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وفق جدول زمني محدد.

واعتبر مجلاني أنَّ فشل مجلس الأمن الدولي في إقرار المشروع يعدّ حماية للاحتلال وفقدان المجلس لمصداقيته ودوره الأممي.

وذكر مجدلاني أنَّ معارضة الولايات المتحدة لمشروع القرار يجعلها شريكة في الاحتلال، ولأن الخيارات الفلسطينية أصبحت مفتوحة لإقرار حقوق الشعب الفلسطيني، إلا أنَّ الفشل الذي تتحمل مسؤوليته كافة الدول التي عارضت وامتنعت عن التصويت سيجر المنطقة إلى عدم الاستقرار، تتحمل مسؤوليته الإدارة الأميركية بالدرجة الأساسية.

ودعا القيادة الفلسطينية إلى الانضمام لميثاق روما ولمحكمة الجنايات الدولية وكافة المؤسسات الدولية، وفتح حوار مع كافة الدول التي امتنعت والتي عارضت مشروع القرار، مستهجنًا موقف دولة نيجيريا والتي اتخذت موقفًا يتنافى ويتعارض مع توجهات الدول الإسلامية الداعمة للقضية الفلسطينية.

وأشار د. مجدلاني إلى "ضرورة توحيد الخطاب الفلسطيني الداخلي في هذه المرحلة الدقيقة والتوحد خلف مصالح شعبنا لمواجهة كافة التحديات، وأهمية الوصول إلى قرار وطني حر ومستقل وموحد"، مشددًا على أنَّ يكون ذلك القرار نابعًا من رؤيته بما يخدم المصالح العليا للشعب.

من جهتها، ذكرت حركة حماس أنَّ فشل التصويت على مشروع السلطة في مجلس الأمن هو فشل إضافي لخيار التسوية، مؤكدة خلال بيان وصل "فلسطين اليوم"، على لسان المتحدث باسمها سامي أبوزهري، أنَّ على السلطة التوقف عن العبث بالمصير الوطني والنزول بالحقوق الوطنية إلى هذا المستوى الخطير.

وأضاف أبوزهري: "ننتظر من السلطة أنَّ تفي بتهديداتها السابقة التي وعدت بها، وفي مقدمة ذلك إلغاء التنسيق الأمني مع الاحتلال".

وفشل الليلة الماضية مشروع القرار الفلسطيني– العربي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وفق جدول زمني محدَّد في الحصول على تأييد واضح لإقراره في مجلس الأمن الدولي.

من جهته، ذكر كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات أنَّ القيادة الفلسطينية ستعقد اجتماعًا طارئًا، الأربعاء؛ لمناقشة الخطوات التالية بعد رفض مشروع قرار إنهاء الاحتلال في مجلس الأمن.

وفشل مجلس الأمن في تمرير مشروع القرار الفلسطيني الذي يطالب بإنهاء الاحتلال.

وأخفق المشروع في حصد الأصوات التسعة اللازمة لاعتماده، حيث وافقت عليه ثمان دول فقط، وعارضته دولتان، فيما امتنعت خمس دول عن التصويت، وذلك خلال الجلسة التي عقدت منتصف هذه الليلة برئاسة جمهورية تشاد.

وكانت السلطة الفلسطينية قدمت أمس إلى مجلس الأمن مشروع القرار المدعوم عربيًا وينص على ضرورة إيجاد حل سلمي عادل ودائم وشامل لنزاع الفلسطيني الإسرائيلي خلال 12 شهرًا وتحديد نهاية العام 2017 كسقف زمني لإنهاء الاحتلال.

ويدعو مشروع القرار المدعوم عربيًا إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة في حدود العام 1967 تكون القدس الشرقية عاصمتها وإلى وضع ترتيبات أمنية تشمل وجود طرف ثالث.

وجاءت عملية التصويت كما أطلقها رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي، السفير التشادي، محمد زينيه شريف: "يرجى ممن هم مع مشروع القرار المنشور تحت بند S/2014/916 أنَّ يرفعوا أيديهم.. يرجى ممن هم ضد مشروع القرار أنَّ يرفعوا أيديهم.. هل هناك من يمتنع عن التصويت؟ ...نتيجة التصويت على النحو التالي: ثمانية أصوات لصالح مشروع القرار، صوتان ضد، وخمسة امتنعت عن التصويت. لم يتم اعتماد مشروع القرار لأنه لم يحصل على عدد الأصوات المطلوبة".

والدول التي صوتت لصالح المشروع هي الأرجنتين، وتشاد، وشيلي، والصين، وفرنسا، والأردن، ولوكسمبورغ، والاتحاد الروسي.

أما الدول التي امتنعت عن التصويت هي: بريطانيا، وليتوانيا ونيجيريا وجمهورية كوريا، ورواندا، فيما عارض أميركا وأستراليا القرار.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النضال الشعبي تستنكر موقف نيجيريا من المشروع الفلسطيني النضال الشعبي تستنكر موقف نيجيريا من المشروع الفلسطيني



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 08:40 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

أنباء عن مقتل 3 أشخاص بحرائق أستراليا

GMT 22:57 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

العثور على نوع جديد من الديناصورات في اليابان

GMT 03:05 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مريضة سرطان تحاربه بـ"رفع الأثقال" ويتم شفائها تمامًا

GMT 02:32 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

عرض قصر ذو طابع ملكي بقيمة 6.25 مليون دولار

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

شذى حسون تتحدّث عن خفايا أغنيتها الأخيرة "أيخبل"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday