مشروع ريال مدريد الرياضي مساحة آمنة لأنشطة اللاجئين الأطفال
آخر تحديث GMT 13:07:52
 فلسطين اليوم -

مشروع ريال مدريد الرياضي مساحة آمنة لأنشطة اللاجئين الأطفال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مشروع ريال مدريد الرياضي مساحة آمنة لأنشطة اللاجئين الأطفال

وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا"
غزة _ فلسطين اليوم

يشارك الطالب يوسف صافي " 13عاما" من مدرسة خان يونس الإعدادية للبنين "جـ" في جنوب قطاع غزة، منذ عام في مشروع "مشروع ريال مدريد الرياضي لكرة القدم". وبجانب استمتاعه بالتمرين مرتين أسبوعياً يقوم بلعب كرة القدم خارج المدرسة في ملعب بالقرب من مخيم خان يونس للاجئين.
وقال يوسف "أريد أن أصبح لاعباً مشهوراً في المستقبل، وأريد أن ألعب ضمن فريق، أحب المشاركة في اللعب ضمن فريق.. وإن المشاركة في هذا المشروع ساعدني على تنظيم وقتي بشكل أفضل بين المدرسة وواجباتي المدرسية، عائلتي أيضاً تدعمني وفخورة بي، حيث يقوموا بشراء بعض الملابس الرياضية لي".
يعيش يوسف مع 5 أخوة وأخوات ووالديه في مخيم خان يونس للاجئين، وبينما تحصل عائلته على مساعدات "الأونروا" الغذائية على أساس فصلي "ربع سنوي"وتستفيد من خدمات أخرى لـ"الأونروا" مثل التعليم والصحة، فإن وضعهم الاجتماعي الاقتصادي يبقى صعبا، وبالرغم من ذلك، فإن العائلة سعيدة وفخورة بمشاركة ابنهم في مشروع ريال الرياضي والذي يمنحه مساحة آمنة ليمارس الرياضة التي يحبها مع أصدقائه.
وقالت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا"، اليوم الأحد، أن "مشروع ريال مدريد الرياضي لكرة القدم"، المنفذ في عدد من مدارسها في قطاع غزة، يوفر مساحة آمنة للأنشطة الترفيهية.
وأضافت الوكالة الأممية في تقرير لها بالخصوص، أنه منذ عام 2012، نفذت "الأونروا" المشروع في عدة مدارس في مختلف أنحاء القطاع، ويعتبر مشروع ريال مشروعا اجتماعيا ورياضيا تعليميا يهدف إلى تحسين مهارات اللاجئين الأطفال الرياضية ومهارات روح الفريق، حيث يوفر المشروع مساحة آمنة للأنشطة الترفيهية.
وقال منسق مشاريع الرياضة في برنامج التعليم في "الأونروا" جمال نتيل "إن هدفنا هو تعزيز التفاعل الاجتماعي بين الأطفال من خلال الرياضة وتوفير الفرص لملء أوقات فراغهم وإيجاد صداقات جديدة".
وبدأ مشروع ريال مدريد في عام 2012 في 15 من أصل 257 مدرسة تابعة لـ"الأونروا" في مختلف أنحاء قطاع غزة، ويستهدف 580 طالبا وطالبة، حيث أن 8 مدارس من الـ15 مدرسة هي مدارس للفتيات و7 مدارس للبنين، وطالما أن المجتمع في غزة لا يشجع الفتيات على لعب كرة القدم في الأماكن، فإن المشاريع الاجتماعية والرياضية التعليمية لديها أثر إيجابي على الطالبات، وتوفر لهم الفرصة للعب كرة القدم في بيئة آمنة ومنفصلة..
ويشرف على مشروع ريال مدريد 15 مدربا ومدربة محترفين من معلمي الرياضة في المدارس ويعملون مع الأطفال مرتين اسبوعياً خلال العام الدراسي.
نقلا عن وفا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشروع ريال مدريد الرياضي مساحة آمنة لأنشطة اللاجئين الأطفال مشروع ريال مدريد الرياضي مساحة آمنة لأنشطة اللاجئين الأطفال



GMT 11:25 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

الشعبية بغزة تنظم مسيرة دعماً للاسرى

GMT 20:39 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

قصف مدفعي إسرائيلي شمال قطاع غزة

GMT 18:47 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مصرع طفلة بحادث سير جنوب قطاع غزة
 فلسطين اليوم -

تألفت الجميلة إلسا هوسك بموضة المعطف الأسود

تعرفي على أجمل إطلالات النجمات العالميات هذا الأسبوع

باريس ـ فلسطين اليوم
أتت إطلالات النجمات العالميات كاجوال وبسيطة بها هذا الأسبوع، فالتركيز جاء على اختيار ملابس مريحة وعملية وبعيدة كل البعد عن التكلفة. فتمايلت النجمات بأناقة رياضية وتصاميم تناسب اطلالات النهار بتفاصيل عصرية، وانطلاقًا من هنا، واكبي أجمل إطلالات النجمات العالميات هذا الأسبوع، واختاري أي إطلالة أعجبتك أكثر من غيرها. تألقت الجميلة ELSA HOSK بموضة المعطف الأسود الطويل مع البنطلون الابيض المستقيم وسحرتنا بموضة الحذاء الذكوري الجلدي باللون الاسود الذي جعل إطلالتها متكاملة. في حين أتت إطلالة CINDY CRAWFORD أثناء التسوق كاجوال بموضة الجينز الضيق مع التوب البيضاء الواسعة. بدورها اختارت الجميلة ALESSANDRA AMBROSIO موضة الشورت القصير مع السويت شيرت المريحة والشبابية. ولم تتخلى الجميلة KYLIE JENNER عن التصاميم الشبابية مع بنطلون الجينز والكروب توب البيضا...المزيد

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 13:40 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 14:42 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

جوليا جورجيس تستهل مشوارها في 2018 بلقب أوكلاند للتنس

GMT 20:42 2016 الأحد ,24 إبريل / نيسان

بطاطا مهروسة بالطحينة

GMT 20:52 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

جاتوه البلاكفورست

GMT 06:34 2014 الإثنين ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور "الحفر على الزجاج" يناسب كل الأماكن

GMT 01:22 2016 الأحد ,14 شباط / فبراير

عيد الحب لن يكتمل إلا بتغيير ديكورات المنزل

GMT 01:22 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وعد تواجه انتقادات تباين لون بشرتها عن والدتها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday