الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة
آخر تحديث GMT 10:16:57
 فلسطين اليوم -

الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة

مركز بيت الطفل
جنين - فلسطين اليوم

احتفل في مدينة جنين، أمس، بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة، وذلك بمبادرة أطلقتها عدد من المهتمين والخبراء في مجال تدريب وتأهيل الأطفال والكبار من ذوي الإعاقة وذوي المشاكل التواصلية وتمكينهم من الاعتماد على أنفسهم إلى أقصى درجة ممكنة.

وقال مدير المركز، وسام المنصور، الحاصل على درجة الماجستير في التربية الخاصة، إن هذا المركز أنشئ بمبادرة من عدة أشخاص يؤمنون بضرورة تقديم كل أشكال الخدمات للشريحة المجتمعية المستهدفة، من خلال أخصائيي التربية الخاصة، وعلم النفس، وعلاج النطق.

وأكد المنصور، أن القائمين على هذا المركز بادروا إلى إنشائه نظرا لافتقار المنطقة للمراكز التي تخدم ذوي الإعاقة المستهدفين، ولتأهيل الأطفال وتقديم خدمات العلاج النطقي واللغوي لهم، وتدريبهم على الاستقلالية واستغلال أقصى حدود قدراتهم ومواهبهم وتنميتها وصقلها، بالإضافة إلى زيادة الوعي المجتمعي بمفهوم الإعاقة وأسبابها وأهمية التدخل المبكر لعلاجها.

وأضاف: إن من أبرز مبررات إنشاء هذا المركز، تنمية وتطوير القدرات العقلية ومهارات التفكير والاستيعاب لدى الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم والمشاكل الأكاديمية.

من جهتها، قالت أخصائية التربية الخاصة وعلاج النطق في المركز، إيمان حمدان، إن المركز يقدم خدمات علاج النطق واللغة ومشاكل اللفظ والتخاطب للأطفال، والتربية الخاصة والتأهيل للطلبة الذين يعانون من صعوبات التعلم والتأتأهه وحالات ضعف عضلات اليدين والتي تؤثر على الأداء الكتابي للأطفال.

وبينت حمدان أن المركز يقدم خدمة التدريس اليومي للطلبة الذين يواجه أهاليهم مشكلة في تدريس المنهاج، وخدمة معالجة وتأسيس الطلبة الذين يعانون من مشاكل الاستيعاب والفهم والإدراك ومهارات التفكير، بالإضافة إلى خدمة عمل اختبار «ستانفورد» لحساب نسبة الذكاء وتحديد القدرات والميول.

وتابعت: إن المركز يقدم خدمة التأهيل للأطفال ذوي الإعاقة ممن يعانون من مشاكل في فقد السمع، والتخلف العقلي، والشفة الأرنبية، والتوحد، وصعوبات القراءة والكتابة، والشلل الدماغي البسيط والمتوسط، بالإضافة إلى خدمات العلاج الطبيعي والدعم النفسي.

وأشارت حمدان إلى أن المركز وبناء على الاحتياج المتواصل لخدمة علاج النطق، افتتح دورتين للأطفال من ذوي مشاكل التأخر اللغوي والمشاكل البسيطة في الاستيعاب والانتباه واللفظ، ويتلقون تمارين التركيز وزيادة الاستيعاب ومهارات التفكير واللغة والقاموس اللغوي التعبيري، بالإضافة إلى علاج النطق الفردي.

بدورها، حذرت أخصائية علم النفس في المركز، أماني الفاري، من مخاطر جلوس الأطفال لأوقات طويلة أمام محطات التلفزة، والتي قالت، إنها تلحق أضرارا بعقول الأطفال وصحتهم النفسية واللغوية.

وشددت على ضرورة حصول هؤلاء الأطفال على الخدمات الخاصة في الوقت المناسب، والكشف عن أية مشاكل تواصلية قد تعرقل نموهم عند دخولهم المدرسة والخروج إلى الحياة الاجتماعية.

وحثت الفاري، أهالي الأطفال ممن يشكون بقدرات أطفالهم اللغوية أو الأكاديمية أو السلوكية أو اللفظية، على ضرورة الإسراع في استشارة أخصائيي علم التربية الخاصة وعلاج النطق معا وسويا.

وأوضحت، أن رؤية مركز بيت الطفل للتربية الخاصة، تقوم على عمل جلسات علاج نطق وإعادة تأهيل للأطفال الغير قادرين على التعبير عن أنفسهم، واستخراج قدراتهم الإنتاجية على المدى البعيد.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة



GMT 16:07 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

الشرطة تضبط ألعابا نارية ومفرقعات في جنين

GMT 20:07 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

قوات الاحتلال يعتقل 16 مواطناً من الضّفة

GMT 20:04 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

اسير من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 داخل السجون

GMT 12:29 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

إصابة 5 مواطنين في حادثي سير منفصلين

GMT 19:20 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

الكشف عن ملابسات مقتل شاب في جنين

GMT 19:09 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

أسير من جنين يدخل عامه الـ17 في سجون

GMT 17:49 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مصرع طفلة بحادث دهس في جنين
 فلسطين اليوم -

بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

النجمة جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من التصاميم

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات.إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ه...المزيد

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 17:59 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مافريكس ينهي سلسلة انتصارات ليكرز في دوري السلة الأميركي

GMT 17:54 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلة المصرية تعلن عن موعد وملاعب نهائي دوري المرتبط

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 09:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة ومميزة في حياتك العاطفية

GMT 09:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 09:54 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 06:43 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدأ الاستعداد لبدء التخطيط لمشاريع جديدة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday