الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة
آخر تحديث GMT 10:55:24
 فلسطين اليوم -

الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة

مركز بيت الطفل
جنين - فلسطين اليوم

احتفل في مدينة جنين، أمس، بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة، وذلك بمبادرة أطلقتها عدد من المهتمين والخبراء في مجال تدريب وتأهيل الأطفال والكبار من ذوي الإعاقة وذوي المشاكل التواصلية وتمكينهم من الاعتماد على أنفسهم إلى أقصى درجة ممكنة.

وقال مدير المركز، وسام المنصور، الحاصل على درجة الماجستير في التربية الخاصة، إن هذا المركز أنشئ بمبادرة من عدة أشخاص يؤمنون بضرورة تقديم كل أشكال الخدمات للشريحة المجتمعية المستهدفة، من خلال أخصائيي التربية الخاصة، وعلم النفس، وعلاج النطق.

وأكد المنصور، أن القائمين على هذا المركز بادروا إلى إنشائه نظرا لافتقار المنطقة للمراكز التي تخدم ذوي الإعاقة المستهدفين، ولتأهيل الأطفال وتقديم خدمات العلاج النطقي واللغوي لهم، وتدريبهم على الاستقلالية واستغلال أقصى حدود قدراتهم ومواهبهم وتنميتها وصقلها، بالإضافة إلى زيادة الوعي المجتمعي بمفهوم الإعاقة وأسبابها وأهمية التدخل المبكر لعلاجها.

وأضاف: إن من أبرز مبررات إنشاء هذا المركز، تنمية وتطوير القدرات العقلية ومهارات التفكير والاستيعاب لدى الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم والمشاكل الأكاديمية.

من جهتها، قالت أخصائية التربية الخاصة وعلاج النطق في المركز، إيمان حمدان، إن المركز يقدم خدمات علاج النطق واللغة ومشاكل اللفظ والتخاطب للأطفال، والتربية الخاصة والتأهيل للطلبة الذين يعانون من صعوبات التعلم والتأتأهه وحالات ضعف عضلات اليدين والتي تؤثر على الأداء الكتابي للأطفال.

وبينت حمدان أن المركز يقدم خدمة التدريس اليومي للطلبة الذين يواجه أهاليهم مشكلة في تدريس المنهاج، وخدمة معالجة وتأسيس الطلبة الذين يعانون من مشاكل الاستيعاب والفهم والإدراك ومهارات التفكير، بالإضافة إلى خدمة عمل اختبار «ستانفورد» لحساب نسبة الذكاء وتحديد القدرات والميول.

وتابعت: إن المركز يقدم خدمة التأهيل للأطفال ذوي الإعاقة ممن يعانون من مشاكل في فقد السمع، والتخلف العقلي، والشفة الأرنبية، والتوحد، وصعوبات القراءة والكتابة، والشلل الدماغي البسيط والمتوسط، بالإضافة إلى خدمات العلاج الطبيعي والدعم النفسي.

وأشارت حمدان إلى أن المركز وبناء على الاحتياج المتواصل لخدمة علاج النطق، افتتح دورتين للأطفال من ذوي مشاكل التأخر اللغوي والمشاكل البسيطة في الاستيعاب والانتباه واللفظ، ويتلقون تمارين التركيز وزيادة الاستيعاب ومهارات التفكير واللغة والقاموس اللغوي التعبيري، بالإضافة إلى علاج النطق الفردي.

بدورها، حذرت أخصائية علم النفس في المركز، أماني الفاري، من مخاطر جلوس الأطفال لأوقات طويلة أمام محطات التلفزة، والتي قالت، إنها تلحق أضرارا بعقول الأطفال وصحتهم النفسية واللغوية.

وشددت على ضرورة حصول هؤلاء الأطفال على الخدمات الخاصة في الوقت المناسب، والكشف عن أية مشاكل تواصلية قد تعرقل نموهم عند دخولهم المدرسة والخروج إلى الحياة الاجتماعية.

وحثت الفاري، أهالي الأطفال ممن يشكون بقدرات أطفالهم اللغوية أو الأكاديمية أو السلوكية أو اللفظية، على ضرورة الإسراع في استشارة أخصائيي علم التربية الخاصة وعلاج النطق معا وسويا.

وأوضحت، أن رؤية مركز بيت الطفل للتربية الخاصة، تقوم على عمل جلسات علاج نطق وإعادة تأهيل للأطفال الغير قادرين على التعبير عن أنفسهم، واستخراج قدراتهم الإنتاجية على المدى البعيد.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة الاحتفال في جنين بافتتاح مركز بيت الطفل للتربية الخاصة



GMT 16:07 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

الشرطة تضبط ألعابا نارية ومفرقعات في جنين

GMT 20:07 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

قوات الاحتلال يعتقل 16 مواطناً من الضّفة

GMT 20:04 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

اسير من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 داخل السجون

GMT 12:29 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

إصابة 5 مواطنين في حادثي سير منفصلين

GMT 19:20 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

الكشف عن ملابسات مقتل شاب في جنين

GMT 19:09 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

أسير من جنين يدخل عامه الـ17 في سجون

GMT 17:49 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مصرع طفلة بحادث دهس في جنين
 فلسطين اليوم -

تعتمد تنسيقات مُبتكَرة تُناسب شخصيتها القوية والمستقلّة

أبرز ١٠ إطلالات مميَّزة مُستوحاة مِن فيكتوريا بيكهام

لندن ـ فلسطين اليوم
نالت فيكتوريا بيكهام شهرة كبيرة في عالم الموضة بسبب إطلالاتها المميزة التي تنسقها في مختلف المناسبات الكاجوال منها والرسمية والتي تعتمد فيها تنسيقات مبتكرة تناسب شخصيتها القوية والمستقلة، وجمعنا أحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام مستوحاة من فيكتوريا بيكهام. تتمتع فيكتوريا بيكهام بأسلوب مميز جدا في الموضة يجمع بين النمط الكلاسيكي والنمط العصري وكل ذلك في قالب أنثوي وجذاب ناعم، ولهذا فهي تعتبر اليوم واحدة من أكثر أيقونات الموضة شهرة وكونها سيدة أعمال ناجحة جدا فكثيرا ما نراها في إطلالات أنيقة للعمل، وجمعنا اليوم لك بالصور أجمل وأحدث ١٠ إطلالات مناسبة للدوام منها، وتنوعت هذه الإطلالات بين التنسيقات الكاجوال والتنسيقات الأكثر رسمية والتي اختارت فيها أما البناطيل القماشية ذات القصات الواسعة أو التننانير الميدي التي اعتمدتها ...المزيد

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 02:01 2014 الخميس ,18 كانون الأول / ديسمبر

ولاء البطاط تؤسِّس جيل فلسطيني جديد يحب الحياة

GMT 06:45 2018 الأحد ,01 إبريل / نيسان

أفكار مميزة لرص الاواني في المطبخ

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء

GMT 01:02 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تؤكّد أهمية شرب الماء لتطبيق قانون الجذب

GMT 22:14 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

فوائد الخبيزة كغسول مهبلي

GMT 01:30 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع سعر الشيكل الإسرائيلي مقابل الدولار الأميركي الخميس

GMT 17:56 2015 الإثنين ,07 أيلول / سبتمبر

أهم القواعد لتزيين الأطباق بالطريقة الصحيحة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday