ندوة حول الوضع الجيوسياسي في محافظة جنين الأربعاء
آخر تحديث GMT 08:43:27
 فلسطين اليوم -

ندوة حول "الوضع الجيوسياسي في محافظة جنين" الأربعاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ندوة حول "الوضع الجيوسياسي في محافظة جنين" الأربعاء

كمال أبو الرب
جنين - فلسطين اليوم

نظمت  محافظة جنين بالتعاون مع معهد الأبحاث التطبيقية 'أريج'، وبالتنسيق مع وحدة شؤون ديوان الرئاسة ندوة حول 'الوضع الجيوسياسي في محافظة جنين'.

ووفق القائمين على الفعالية، فإنها تهدف إلى 'التركيز على الانتهاكات الإسرائيلية ضد الأرض الفلسطينية للاستيلاء عليها ونهب مواردها، وتوعية المواطنين إزاء ذلك'.

وشارك فيها حشد من ممثلي المؤسسات الرسمية المدنية والأمنية والأهلية وفصائل العمل الوطني والهيئات المحلية ومهتمون بتوثيق الاعتداءات الإسرائيلية على المواطنين والأرض.

وقال نائب محافظ جنين كمال أبو الرب، إن 'الجريمة الإسرائيلية بحق الأرض والإنسان مستمرة، وتتحمل مسؤوليتها حكومة الاحتلال التي تنشر التحريض والعداء للشعب الفلسطيني بين كافة مكونات المجتمع الإسرائيلي'.

ودعا إلى تنظيم مزيد من الندوات التثقيفية 'من أجل تعريف شعبنا بما يدور حوله من جرائم الاحتلال'.

من جانبه، بين مدير معهد أريج سهيل خليلية، أن الندوة تهدف لتعريف المواطنين بالمعلومات الحقيقية بما يتعلق بالاستيطان والجدار والاعتداءات الإسرائيلية بحق المواطنين، والعمل على ترجمة تلك المعلومات إلى وثائق لرفعها للجهات الحقوقية المختصة لأجل وقف تلك الاعتداءات.

وقدمت الباحثة في مجال الاستيطان جولييت بنورة، محاضرة استعرضت فيها واقع الاستيطان في الضفة الغربية بشكل عام وفي محافظة جنين على وجه الخصوص، مشيرة إلى محاولات الاحتلال لتغيير جغرافية المحافظة وذلك ببناء المستوطنات والبؤر الاستيطانية، وشق الطرق وبناء جدار الضم والتوسع العنصري'، فهناك 9 مستوطنات رئيسية في المحافظة، منها 3 مستوطنات مخلاة من جيش الاحتلال وما زال يسيطر عليها، و6 بؤرة استيطانية.

وأشارت بنورة إلى مصادرة الاحتلال 1000 دونم من أجل مسار الجدار، إضافة إلى المنطقة الآمنة على الجدار، وعزل 7000 دونم من الأراضي الزراعية، وقيام سلطات الاحتلال بإصدار 118 أمرا عسكريا ما بين هدم منازل، وآبار ارتوازية، ومنشآت وغيرها، ومصادرة أراضٍ لأغراض عسكرية، واعتداءات بحق الأرض والمزارعين في المحافظة، إضافة إلى الحواجز العسكرية المقامة على الحدود الفاصلة مع أراضي الـ48 وما خلفته تلك الحواجز من معاناة للمواطنين .

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ندوة حول الوضع الجيوسياسي في محافظة جنين الأربعاء ندوة حول الوضع الجيوسياسي في محافظة جنين الأربعاء



GMT 20:07 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

قوات الاحتلال يعتقل 16 مواطناً من الضّفة

GMT 20:04 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

اسير من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 داخل السجون

GMT 12:29 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

إصابة 5 مواطنين في حادثي سير منفصلين

GMT 19:20 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

الكشف عن ملابسات مقتل شاب في جنين

GMT 19:09 2019 الأحد ,07 إبريل / نيسان

أسير من جنين يدخل عامه الـ17 في سجون

GMT 17:49 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

مصرع طفلة بحادث دهس في جنين

GMT 21:33 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

المحكمة العليا توقف انتخابات غرفة محافظة جنين
 فلسطين اليوم -

بدأت مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد لها

أريانا غراندي تتألَّق في حملتها الأولى مع "جيفنشي"

باريس - فلسطين اليوم
بدأت المغنيّة العالمية أريانا غراندي، مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد للعلامة التجارية الفرنسية "جيفنشي"؛ إذ أُطلقت الحملة الأولى لها مساء أمس، بعد أيامٍ من نشر غراندي إعلانًا تشويقيًا يخصُ الحملة، عبر حسابها الخاص على إنستغرام. ونشرت غراندي، عددًا من الصور، من توقيع مصور الموضة البريطاني الشهير، كريج ماكدان، استطاع من خلالها ماكدان، الحفاظ على تقاليد الدار في التقاط الصور، وهي الطريقة التي يفضلها أيضًا مؤسس الدار" هوبير دي جيفنشي". وارتدت غراندي في الحملة التي تحمل اسم "Arivenchy"، عددًا من القطع، كانت جميعها من مجموعة خريف وشتاء 2019 الخاصة بالدار، أبرزها، فستان مطوي منقوش بالأزهار، وسترةٌ خضراء، وحقيبةٌ جلدية باللون البنّي من ستايل الـ "Vintage" ذات حزامٍ جلديٍ عريض، وإطلالةٌ مسائيةٌ رائعة، فيما اعتمدت ت...المزيد

GMT 02:12 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد
 فلسطين اليوم - استلهمي إطلالات المناسبات المميزة من جيجي حديد

GMT 13:44 2019 الجمعة ,12 تموز / يوليو

تشافي يرحّب بعودة نيمار إلى برشلونة من جديد

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday