أسير عراقي في إسرائيل يلتقي أهله بعد 36 عامًا
آخر تحديث GMT 15:12:47
 فلسطين اليوم -

أسير عراقي في إسرائيل يلتقي أهله بعد 36 عامًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أسير عراقي في إسرائيل يلتقي أهله بعد 36 عامًا

بغداد ـ وكالات

لحظة إنسانية أبكت الحاضرين بفندق الرشيد ببغداد حينما التقى الأسير العراقي المفرج عنه على البياتى بشقيقته "استبرق" بعد 36 عامًا لم تطأ فيها أقدامه أرض بلاده قضى منها 20 عامًا في سجون الاحتلال الإسرائيلي وروى البياتى أمام الصحفيين والمشاركين في مؤتمر التضامن مع الأسرى الفلسطينيين والعرب مأساته قائلًا: إنني كأي عربي حر متضامن مع القضية الفلسطينية التحقت بالمقاومة الفلسطينية تحت قيادة الرئيس الراحل ياسر عرفات وقمت بتنفيذ عمليه فدائية ضد جنود الاحتلال الإسرائيلي في نهاريا عن طريق البحر حيث استشهد فيها اثنان من رفقائي في حين تم اعتقالي أنا وزميلي الآخر حيث حكم علينا بالسجن مدى الحياة..وانتقلنا من سجن إلى سجن إلى أن من الله علينا بالحرية حيث تم إطلاق سراحنا في صفقة لتبادل الأسرى أجريت عام 1999". واستطرد البياتى وهو يذرف الدمع محتضنًا شقيقته إستبرق ، ولم تحضر أمه لمرضها ، وقد قال: "إنني توجهت إلى غزة حيث أولاني الرئيس الراحل ياسر عرفات رعايته وتزوجت فلسطينية وأنجبت منها ولدين وبنتا وعوملت معاملة الفلسطينيين ولم أتمكن من العودة إلى العراق منذ أن تم الإفراج عنى ، إلى أن تم الإعلان عن عقد هذا المؤتمر حيث كانت غمرتني الفرحة عندما علمت أنني سأكون ممثلًا من بين الأسرى الفلسطينيين والعرب في مؤتمر بغداد". وأضاف البياتى: "أنه رغم وجودي في بغداد إلا أنني لم أحظ حتى الآن برؤية والدتي التي حال المرض بيني وبينها ، وأحتاج إلى إجراءات معينه كي أذهب لزيارتها موضحا انه على الرغم من أن السلطات العراقية ستوفر لي كل الإجراءات اللازمة لإتمام زيارتي لأمي إلا أن الساعات التي ستحتاجها هذه الإجراءات تبدو بالنسبة لي طويلة كسنوات السجن".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسير عراقي في إسرائيل يلتقي أهله بعد 36 عامًا أسير عراقي في إسرائيل يلتقي أهله بعد 36 عامًا



تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن - فلسطين اليوم
أصبح معظم النساء العاملات والموظفات يمارسن أعمالهن من المكتبية من المنزل منذ بداية انتشار فيروس "كورونا" وفرض الحجر الصحي، بانتظار أن تعود الحياة إلى سابق عهدها قريباً بعد انتهاء هذه الأزمة واحتواء الفيروس، وبانتظار ذلك الوقت جمعنا لك اليوم بالصو أبرز موديلات أزياء للدوام من أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي.حيث إن أمل تعتبر من أكثر النساء أناقة في العالم ولاسيما عندما يتعلق الأمر بالإطلالات الخاصة بالعمل، وهي تمتلك أسلوباً خاصاً في الموضة ميزها عن غيرها يجمع بين النمط الكلاسيكي لكن دائماً مع لمسات من العصرية. وفي اطلالات الدوام أو التنسيقات الرسمية في فصل الربيع عموماً نراها تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية مثل الفساتين الميدي أو التيورات الأنيقة المؤلفة من البليزر والتنورة، وأحياناً تعتم...المزيد
 فلسطين اليوم - أبرز 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 12:21 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

ارتباك ياباني بسبب تأجيل الأولمبياد إلى 2021

GMT 19:57 2020 الإثنين ,23 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday