إحتجاج بالكمامات في البرلمان الأردني
آخر تحديث GMT 21:06:05
 فلسطين اليوم -

إحتجاج بالكمامات في البرلمان الأردني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إحتجاج بالكمامات في البرلمان الأردني

عمان ـ وكالات

لجأ أعضاء في البرلمان الأردني، إلى الاحتجاج بطريقة غير مألوفة بارتداء كمامات صحية خلال افتتاح جلسته الدورية الأربعاء بسبب انتشار الروائح الكريهة بسبب مياه الصرف الصحي في مناطق واقعة جنوب العاصمة عمان وتسرب المياه العادمة. وحمّل أعضاء لجنة الصحة والبيئة النيابية الذين علت وجوههم الكمامات البيضاء، حكومة عبد الله النسور رئيس الوزراء مسؤولية تردي المستويات الصحية لبعض تلك المناطق، رغم أن فيها عدداً من المساكن التي شيدت حديثا، ضمن مشاريع نفذتها الحكومة بتوجيهات ملكية لذوي الدخل المحدود. وقالت النائب فلك الجمعاني في تصريحات لشبكة ''سي إن إن'' بالعربية: ''إن شكاوى عديدة وصلتها من أهالي منطقة ''المستندة'' متعلقة بانتشار روائح كريهة بسبب عدم ربط بعض المساكن فيها بشبكات الصرف الصحي والاعتماد على آلية النضح''. وقالت الجمعاني وهي رئيسة اللجنة ''لقد ذهبت وزرت المنطقة وعلمت أن المشكلة قائمة منذ نحو خمس سنوات أو أكثر ولم أكن أتصور أن الروائح منتشرة على هذا النحو، طالبنا الرئيس بزيارة المنطقة ووعد بذلك وبإيجاد حل نهائي لها''. وأكدت الجمعاني أنها قررت عدم خلع الكمامة داخل القبة إلا بعد حل المشكلة، فيما أشارت الى أن بعض سكان ''سكن كريم''، يعتزمون المطالبة بأموالهم التي دفعوها للإسكان بسبب المشكلة. ولفتت إلى أن هناك شكاوى لدى السكان من انتشار الأمراض الجلدية والربو خاصة بين الأطفال. وقالت ''لا يعقل أننا ما زلنا نلجأ للأساليب القديمة في التخلص من الصرف الصحي''. وأشارت إلى أن المشكلة منتشرة في إسكان ما يعرف بسكن كريم لعيش كريم، وهو الذي شيد لذوي الدخل المحدود قبل سنوات في البلاد وتشرف عليه مؤسسة التطوير الحضري منذ عام 2008.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحتجاج بالكمامات في البرلمان الأردني إحتجاج بالكمامات في البرلمان الأردني



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 18:47 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

فطيرة التفاح بالبف باستري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday