الرئاسة  السودانية تنعي قياديا في الحزب الحاكم
آخر تحديث GMT 04:54:21
 فلسطين اليوم -

"الرئاسة السودانية تنعي قياديا في الحزب الحاكم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الرئاسة  السودانية تنعي قياديا في الحزب الحاكم

الخرطوم ـ عبد القيوم عاشميق

نعت الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس البرلمان السوداني أحمد إبراهيم الطاهر القيادي في الحزب الحاكم في السودان (المؤتمر الوطني) فتح الرحمن إبراهيم شيلا، عضو البرلمان عن إحدى دوائر العاصمة الخرطوم، وقال البشير إن رئاسة الجمهورية تحتسب فيه قيم العطاء لأمته في كل المواقع التي شغلها. شغل الراحل منصب نائب الأمين العام للحزب الاتحادي الديمقراطي بزعامة محمد عثمان الميرغني، ومنصب الأمين السياسي للحزب ذاته في الإقليم الشمالي. وفاز في انتخابات العام 1986 عن إحدى الدوائر الانتخابية في الولاية الشمالية، انتقل إلى عضوية المؤتمر الوطني منشقًا عن حزبه الأم في العام 2009م، ليتم تعيينه أمينًا لأمانة الإعلام، وناطقًا رسميا باسم المؤتمر الوطني، ثم عين نائبًا في البرلمان السوداني عن المؤتمر الوطني، واختير رئيسًا للجنة الصحافة والإعلام، أشرف على انتخابات الحزب الحاكم في ولاية القضارف بحكم موقعه مسوؤلاً عن أمانة شرق السودان في الحزب الحاكم. كان فتح الرحمن شيلا قياديًا في التجمع الوطني الديمقراطي المعارض وعضو قيادته العليا، وفاوض باسم التجمع الحزب الحاكم ليتم الاتفاق الشهير بينها في القاهرة، الذي شارك بموجبه التجمع في الحكومة السودانية، ونال بموجبه التجمع حصصًا وزارية، لكنه فارق التجمع لينضم إلى الحزب الحاكم وظل منذ العام 2010 عضوًا فاعلاً فيه، عاد شيلا إلى البلاد أخيرًا بعد رحلة علاج طويلة في تايلاند.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئاسة  السودانية تنعي قياديا في الحزب الحاكم الرئاسة  السودانية تنعي قياديا في الحزب الحاكم



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 18:47 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

فطيرة التفاح بالبف باستري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday