العبادي لا نريد تحول شعب العراق إلى محرقة
آخر تحديث GMT 04:43:41
 فلسطين اليوم -
أخر الأخبار

"العبادي" لا نريد تحول شعب العراق إلى محرقة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "العبادي" لا نريد تحول شعب العراق إلى محرقة

رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي
بغداد - فلسطين اليوم

حذر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، من عودة الأصوات "النشاز" التي مهدت لدخول تنظيم "داعش" إلى العراق، وقال: إن هذه الأصوات بدأت تتعالى مع انتصارات قواتنا، إننا لا نريد أن يتحول شعبنا إلى محرقة نتيجة الصراعات الإقليمية.

ولفت العبادي - في كلمته خلال لقائه طلاب وشباب في البصرة جنوبي العراق- إلى أن هناك تحديات تواجه العراق منها الحرب على داعش التي تحقق القوات العراقية انتصارات بالرغم من الأزمة المالية، إضافة إلى برنامج الإصلاح الذي يقاومه الفاسدون الذين يستولون على الأموال ويسيطرون على الإعلام والجماعات الخارجة عن القانون، مضيفًا "هم يحاولون تحريف الانتصارات التي تحققت في تكريت وبيجي والرمادي على داعش".

وتابع: أن هناك أيضا من لا يريد للأمور أن تستقر لأنهم يستغلون حالات الفوضى والجريمة المنظمة والخطف، مستغربًا من أن تقوم جماعة بحرق جوامع في المقدادية في محافظة ديالي عقب التفجير الانتحاري لداعش، في الوقت الذي يقيم ذوو الضحايا بنصب سرادقات عزاء من السنة والشيعة.

ودعا العبادي جميع العراقيين إلى التوحد حول رؤية واضحة وواعية لوأد الفتنة، لافتا إلى وجود حملة إعلامية تحاول تهويل أي حدث يؤدي إلى الاحتقان الطائفي.

ووصف رئيس الوزراء العراقي الملف الأمني وصراع الكتل السياسية بأنه "خط أحمر"، وقال: إن ما حصل في البصرة نتيجة صرع الكتل أمر غير مسموح به، فالبعض يريد أن يدفع الأمور إلى نقطة اللاعودة وأهل البصرة مسالمون ولا يميلون للتجاذب وعلينا الحفاظ على الأمن المجتمعي في هذه المحافظة.

على صعيد آخر، افتتح العبادي محطة "النجيبية" الغازية في البصرة لتوليد الكهرباء بطاقة إجمالية 500 ميجاوات.. والذي سيساهم في سد العجز في إمدادات الطاقة الكهربائية.

وقال العبادي إن الطاقة الكهربائية عصب الحياة وتمثل عنصرا مهما لدفع عجلة الاقتصاد ويجب الحفاظ عليها وعدم هدرها وتوفير المحروقات والمشتقات النفطية اللازمة، مشيرًا إلى انه برغم الصعوبات والحرب والضائقة المالية والتحديات الاقتصادية فان هناك يدا تنجز وتقدم الخدمات للمواطنين.

وكانت وزارة الكهرباء العراقية حذرت في 13 أبريل 2015 من أن أزمة انقطاع الكهرباء ستستمر بسبب نمو الأحمال بشكل كبير غير مسبوق، على ضوء قلة التخصيصات المالية لقطاع الكهرباء في الموازنة العامة، وعدم التزام المستهلكين بتسديد أجور الاستهلاك بالرغم من الدعم المقدم من الحكومة العراقية.

ويعاني العراق من أزمة طاقة كهربية ينتج عنها انقطاع التيار الوارد من الشركة الوطنية على خلفية تهالك البنية التحتية والأزمة المالية عقب تدني أسعار النفط عالميا، حيث تشكل عائدات النفط قرابة 90% من إيرادات الموازنة الاتحادية لعام 2015، إضافة إلى ظروف المواجهات العسكرية والعمليات الإرهابية التي أضرت بشبكة الكهرباء في العراق، وتنتشر بمدن العراق المولدات الأهلية للكهرباء التي تسد فجوة انقطاع التيار، إلا أن أسعارها مرتفعة جدا مقارنة بأسعار الكهرباء الرسمية.

نقلا عن أ.ف.ب

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العبادي لا نريد تحول شعب العراق إلى محرقة العبادي لا نريد تحول شعب العراق إلى محرقة



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بأناقتها الساحرة في الإمارات

واشنطن - فلسطين اليوم
تألقت إيفانكا ترامب خلال زيارتها إلى الإمارات بعدد من الإطلالات الساحرة، إذ نجحت بخطف الأنظار على هامش مشاركتها في المنتدى العالمي للمرأة للعام 2020، وبدت إيفانكا ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة، في أحدث صورة نشرتها على صفحتها على إنستقرام. وقد إختارت للمناسبة التي وصفتها "بالليلة الساحرة" فستان ميدي من قماش الموسلين الدرابيه مع الكاب بألوان البنفسجي والوردي والكريمي والأخضر والأزرق. وقد حدّدت خصرها بحزام ذهبيّ، ومن الناحية الجمالية، إعتمدت تسريحة الرفعة الأنيقة، مع ماكياج سموكي ركّز على العيون والرموش الكثيفة. وكان لإيفانكا سلسلة من الإطلالات التي تميّزت بالرقيّ والأناقة، فلدى زيارتها جامع الشيخ زايد الأثري الكبير، أطلت بفستان طويل من علامة Layeur الإماراتية ويبلغ سعره 1000 دولار أميركي، تميّز باللونين الكح...المزيد

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 07:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 09:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 20:09 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جون سينا و نيكي بيلا يتنكران في صورة بعضهما في عيد "الهالوين"

GMT 03:00 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الإصابة تغيّب روندا روزي عن منافسات فنون القتال المختلطة

GMT 18:18 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد القلقاس لعلاج الامساك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday