انطلاق تمرين التعاون العربي عين الصقر في أبوظبي
آخر تحديث GMT 03:11:59
 فلسطين اليوم -

انطلاق تمرين التعاون العربي "عين الصقر" في أبوظبي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - انطلاق تمرين التعاون العربي "عين الصقر" في أبوظبي

تمرين التعاون العربي
أبوظبي ـ فلسطين اليوم

 بدأت اليوم في العاصمة أبو ظبي فعاليات تمرين التعاون العربي المشترك لمواجة التهديدات الاشعاعية والنووية " تمرين الصقر " الذي يقام في دولة الإمارات العربية المتحدة لأول مرة بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي ومعهد الأمم المتحدة الإقليمي لبحوث الجريمة والعدالة.

ويهدف التمرين الذي يستمر ثلاثة أيام لتعزيز وتيرة المقاربات الدولية في مجال الكشف عن المواد النووية والاستجابة وتعزيز التنسيق والتعاون الإقليمي والدولي والمحلي بين الوكالات المعنية وتشجيع تبادل المعلومات بين المنظمات الدولية والشركاء .

واعتبر الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية التمرين فرصة لتبادل أفضل الممارسات لتعزيز القدرات الجماعية والفردية لمكافحة تهديدات الإرهاب الإشعاعي والنووي قائلا "إن هذا الحدث المهم هو دليل واضح على التزام دولة الإمارات وجهودها مع المجتمع الدولي بالتصدي للمخاطر الكيميائية والبيولوجية والاشعاعية والنووية لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة".

وأضاف في كلمة امام المشاركين إن دولة الإمارات العربية المتحدة اتخذت منذ قيامها بقيادة المغفور له المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه نهجا سلميا إنسانيا منفتحا في التعاطي مع مختلف القضايا التي تشكل تهديدا للأمن والسلم العالمي ولا زال الخلف على نهج السلف في اهتمامه بالإنسان لمواجهة ما يتعرض له من مخاطر كيميائية وبيولوجية واشعاعية ونووية.

وذكر أن الإمارات بادرت بإصدار القانون الاتحادي رقم 6 لسنة 2009 بشأن الاستخدامات السلمية للطاقة النووية الذي يجسد التزامات سياسة الإمارات في مجال الأمان والأمن النووي مشيرا إلى جهود الدولة في الحفاظ على الأمن والاستقرار وتوفير الأمن والطمأنينة للمواطنين والمقيمين على أرضها وذلك بفضل توجيهات القيادة العليا وفقا لرؤيتها ورسالتها التي تخدم الأمن والسلم العالمي ليس في ربوع منطقتنا وإنما في العالم أجمع.

وأكد أن الإرهاب النووي يعتبر أحد أخطر التهديدات للأمن العالمي ومكافحة هذا التهديد يتطلب اتخاذ إجراءات حازمة على الصعيد الدولي وتعاون بين جميع دول العالم نظرا للعواقب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والنفسية المترتبة عليه مشيرا الى ان الدولة اولت أهتماما كبيرا لتوفير الحماية من عوامل حرب الدمار الشامل البيولوجية والنووية والكيميائية والاشعاعية ولم يعد خافيا على أحد سعي المنظمات الأرهابية لحيازة وسائل الدمار الشامل الأمر الذي يتطلب ضرورة توحيد الجهود بين دول العالم لمنع وصولها اليهم ووجود تعاون فعال مع الهيئات الدولية ذات الصلة.

وتحدث بعد ذلك عدد من المسؤولين والمختصين الاقليمين والدوليين من بينهم ساندي سميث مديرة معهد الأمم المتحدة للجريمة والعدالة "صخةأزة" وجان برنارد بولفان نائب سفير البعثة الأوروبية لدى دولة الأمارات العربية المتحدة والشريف ناصر بن ناصر مدير أمانة الشرق الأوسط والملازم علي حسن المدفعي من إدارة الطوارئ والسلامة العامة .

وتضمن اليوم الأول ورش عمل وعروض ونقاشات مفتوحة متعلقة بالتهديدات النووية والاشعاعية وسبل الوقاية منها والتعريف بالأدوار المطلوبة للأجهزة المعنية الى جانب التعريف بتمرين المحاكاة النووي.

حضر الافتتاح اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي المفتش العام بوزارة الداخلية والدكتور طارق أحمد الهيدان مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون المنظمات الدولية والسفير محش سعيد الهاملي مدير إدارة التعاون الأمني الدولي بوزارة الخارجية والعميد مهندس حسين الحارثي مدير عام العمليات المركزية بشرطة أبوظبي ومديري الإدارات وعدد كبير من المسؤولين في الوزارات الاتحادية والدوائر المحلية.

كما حضر الافتتاح ممثلون عن الاتحاد الأوروبي ومعهد الأمم المتحدة الإقليمي لبحوث الجريمة والعدالة والمنظمات الدولية ووفود الدول المشاركة في التمرين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق تمرين التعاون العربي عين الصقر في أبوظبي انطلاق تمرين التعاون العربي عين الصقر في أبوظبي



GMT 18:13 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

تفجير أنبوب للنفط في ذي قار جنوب العراق واشتعال النار فيه

GMT 18:12 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

الجيش المصري يمتلك أشهر مدفع روسي في العالم

GMT 09:32 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

بعثة الأمم المتحدة ترحب بالهدنة في ليبيا

GMT 14:27 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

كارلوس غصن يدافع عن نفسه ويكشف أسباب الهروب
 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد من ماركة زارا

كيت ميدلتون تتألق بإطلالة كلاسيكية برز فيها المعطف البيج

لندن - فلسطين اليوم
تثبت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون يوما بعد يوم أنها مثال للمرأة الأنيقة والراقية. ففي أحدث اطلالة لها، اعتمدت إطلالة كلاسيكية وراقية برز فيها المعطف البيج الكلاسيكي.ميدلتون بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ من ماركة زارا Zara، نسّقت معها كنزة سوداء بياقة عالية، صحيح ان هذه النقشة كانت رائجة جداً في فصل الصيف لكن هذه الصيحة تستمر مع فصل الشتاء أيضاً ويسهل تنسيقها مع إطلالتك الكاجول مع الجاكيت الدينيم أو الكلاسيكية كما فعلت كيت. كما أنها من المرات النادرة التي تختار فيها كيت نقشة حيوانية وقد ناسبتها جداً.دوقة كمبريدج أكملت اللوك بمعطف أنيق باللون البيج من ماركة Massimo Dutti تميّز بأزراره المزدوجة وياقته العريضة.وأنهت هذه الإطلالة الشتوية بإمتياز بجزمة من المخمل باللون الأسود من مجموعة رالف لورين Ralph Lauren. وقد ز...المزيد

GMT 07:22 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل ٥ وجهات عالمية للتخييم في الإمارات
 فلسطين اليوم - تعرف على أفضل ٥ وجهات عالمية للتخييم في الإمارات

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 08:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 09:54 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 18:49 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد المستكة لتسهيل عمليات الهضم

GMT 05:31 2015 الإثنين ,10 آب / أغسطس

في عشق جيفارا" في "روايات الهلال" وجه آخر

GMT 04:47 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل التخدير Preboost تعالج سرعة القذف للرجال

GMT 18:27 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الكركم لعلاج القولون
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday