بوتفليقة يتخلّصُ من معارضيه في الغرفة العليا لبرلمان الجزائر
آخر تحديث GMT 23:54:55
 فلسطين اليوم -

بوتفليقة يتخلّصُ من معارضيه في الغرفة العليا لبرلمان الجزائر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بوتفليقة يتخلّصُ من معارضيه في الغرفة العليا لبرلمان الجزائر

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة
الجزائر - فلسطين اليوم

فجر الجزائر تدعم السلطة الفلسطينية بـ26 مليون دولار" href="http://www.palestinetoday.net/home/also-in-the-news/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1-%D8%AA%D8%AF%D8%B9%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%B7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D9%8026-%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86-%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1" target="_blank">الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مفاجأة جديدة اليوم الأحد، بإعادة تعيين 17 سيناتورًا في مجلس الأمة الجزائري بعد مكوثهم فيه لمدة ستة أعوام كاملة ، أبرزهم حليفه الرجل الثاني في الدولة عبد القادر بن صالح، الذي تم انتخابه رئيسًا لولاية انتخابية أخرى.

 ولم يتعود بوتفليقة على الإبقاء على كامل هذا العدد، لكنه بذلك أسقط أحلام سياسيين “متزلفين” كانوا يتطلعون لتعيينهم في قائمة الثلث الرئاسي بالغرفة العليا للبرلمان الجزائري، مع تعمد الرئيس ترك 9 مقاعد شاغرة.

 ويتشكل البرلمان الجزائري من غرفتين هما المجلس الشعبي الوطني (مجلس النواب) و مجلس الأمة،الذي تعززت صلاحياته في التعديلات الدستورية الجديدة،و هو مجلس تشريعي جاري العمل به منذ 1996، ويتشكل من 144 عضوًا بينهم 96 سيناتورًا ،يتم انتخابهم بالاقتراع السري فيما يتولى رئيس البلاد تعيين 48 آخرين.

 ويقول مقربون من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة،إنه يعتزم ملء “الشواغر التسعة” بعد إجرائه تعديلاً وزاريًا يرتقب الإعلان عليه بعد تعديل الدستور بنهاية شهر يناير الجاري، حيث يُتداول أن “مقصيين” من الحكومة المقبلة سوف “يقيمون” بمجلس الأمة الجزائري لولاية قادمة.

و اهتمت تقارير محلية،اليوم الأحد، بعدم تجديد الثقة في عضو المجلس التشريعي المنتهية ولايتها زهرة ظريف بيطاط، التي اقترن اسمها بعريضة سياسية وقعتها قبل أيام برفقة 18 شخصية معارضة،تتقدمهم زعيمة حزب العمال اليساري لويزة حنون، للضغط على بوتفليقة بتقديم تنازلات سياسية أبرزها إظهار “قدرته” على إدارة الحكم.

 وخاضت بيطاط برفقة زوجها رابح بيطاط، الكفاح المسلح ضد الاستعمار الفرنسي الذي ترأس البلاد لمدة 45 يومًا بصفته رئيسًا لبرلمان الجزائر، عقب شغور منصب الرئيس،بوفاة الراحل هواري بومدين في 27 ديسمبر/كانون الأول 1978.

 وفهم مراقبون أن إخراج بيطاط من البرلمان الجزائري، بمثابة رسالة سياسية تعمد عبد العزيز بوتفليقة توجيهها إلى خصومه الذين يعارضون توجهاته، كما يؤشر على استمراره في رفض العريضة التي يطالبه فيها أصحابها بمقابلتهم حتى يتأكدوا من سلامته وقدرته على قيادة الدولة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوتفليقة يتخلّصُ من معارضيه في الغرفة العليا لبرلمان الجزائر بوتفليقة يتخلّصُ من معارضيه في الغرفة العليا لبرلمان الجزائر



دمجت بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها العصرية

أوليفيا كالبو تلفت الأنظار خلال أسبوع الموضة في "ميلانو"

ميلانو - فلسطين اليوم
استطاعت الجميلة أوليفيا كولبو أن تكون محط أنظار الجميع خلال تألقها في أسبوع الموضة في ميلانو بأجمل صيحات الموضة العصرية والجريئة التي لفتت أنظارنا خلال حضورها العديد من عروض أزياء خريف وشتاء 2020-2021. ونرصد لك أجدد إطلالات الجميلة أوليفيا كولبو بتصاميم لافتة، فاختاري أي إطلالة أعجبتك أكثر. دمجت أوليفيا كولبو بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها، فسحرتنا باختيارها في شوارع ميلانو صيحة البنطال ذات الخصر العالي المصنوع من المخمل الأسود ونسّقته مع التوب النيلية الجريئة بقماشها الحريري اللماع وقصة الأكمام الضخمة التي أتت بطبقات متعددة وطويلة مع الياقة العالية. وفي إطلالة أخرى لها، أتت اختيارتها جريئة مع البلايزر الجلدية السوداء التي ارتدتها على شكل فستان جريء مكشوف من الإمام بجرأة تامة. ومن الإطلالات التي أعجبتنا للجميلة أوليفي...المزيد

GMT 11:17 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

7 وجهات سياحية مميزة تستحق الزيارة في ربيع 2020
 فلسطين اليوم - 7 وجهات سياحية مميزة تستحق الزيارة في ربيع 2020

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

أفضل العطور النسائية المميزة في 2019

GMT 01:51 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يرد على اتهامه بمهاجمة الحكومة في "بث مباشر"

GMT 22:53 2016 الجمعة ,12 شباط / فبراير

الأعلان عن تحويل الأموال في المغرب عبر فايبر

GMT 02:29 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday