بيروت توافق على عرض خاطفى العسكريين لحل الأزمة
آخر تحديث GMT 16:14:38
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

بيروت توافق على عرض خاطفى العسكريين لحل الأزمة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بيروت توافق على عرض خاطفى العسكريين لحل الأزمة

رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام
بيروت - فلسطين اليوم

ذكرت صحيفة "النهار" اللبنانية أن لديها معلومات بأن الدولة اللبنانية وافقت على عرض خاطفى العسكريين اللبنانيين بالإفراج عن خمسة سجناء (إسلاميين) من سجن رومية اللبنانى و50 فى سوريا فى مقابل كل عسكرى لبنانى. 

وقالت الصحيفة إن الدولة اللبنانية لا تزال تنتظر اللوائح من الجهات الخاطفة التى لم ترسلها بعد، مشيرة إلى أن عدد العسكريين المختطفين 26 عسكريا من الجيش والأمن تحتجز جبهة النصرة 17 منهم و9 لدى "داعش". 

وذكرت النهار أن المعلومات المتصلة بالمفاوضات لإطلاق العسكريين تفيد بأن الوساطة القطرية لا تزال مستمرة، وأنها ركزت على تأكيد إضافى بعدم المساس بالعسكريين المختطفين وسط شعور بأن الجهات الخاطفة صارت تجد فى الملف عبئاً عليها بعدما انتهت مرحلة استخدام الملف ورقة ضغط قبل حلول الشتاء الذى حلّ ولم يحدث شىء. 

ورجحت الصحيفة أن الوسيط القطري ليس حالياً فى لبنان، وهو يتابع من الخارج عملية التفاوض وينتظر إجابة الجهات المسلحة عن اللوائح لينقلها إلى الدولة اللبنانية. 

وعلمت الصحيفة أن خلية الأزمة (لجنة وزارية) برئاسة رئيس الوزراء اللبنانى تمّام سلام ستستمع إلى عرض من اللواء عباس ابراهيم مدير الأمن العام اللبناني بعد عودته من دمشق يتضمن معطيات إيجابية تتصل بموقف النظام السورى من إطلاق أفراد تابعين لـ"النصرة" و"داعش" للمساهمة فى الإفراج عن العسكريين اللبنانيين المحتجزين من قبل التنظيمين. 

على صعيد متصل.. أشارت الصحيفة إلى أن "حزب الله" نجح فى اختراق الجمود فى ملف المختطفين لدى مجموعات سورية مسلحة، فأعلن أمس عن تحرير أحد مقاتليه عماد عياد، الذى كان أسره قبل أقل من شهرين "الجيش السورى الحر" فى منطقة القلمون، فى مقابل اطلاق أسيرين كانا محتجزين لديه تردد أنهما يحملان جنسية خليجية. 

وقالت الصحيفة إن عياد وقع فى قبضة "تجمع القلمون الغربي" التابع لـ"الجيش السورى الحر" والذى يقوده العقيد عبدالله الرفاعى الذى أوقف قبل مدة لدى محاولته الخروج من عرسال فى اتجاه جرود البلدة وأعلن منذ أيام قرار القضاء اللبنانى إخلاء سبيله وتسليمه إلى الأمن العام. 

وأكدت مصادر تابعت المفاوضات بين "حزب الله" و"الجيش السورى الحر" ان سر نجاحها يعود إلى سياسة الكتمان التى اعتمدها الحزب منذ اليوم الأول للإعلان عن وقوع عياد فى الأسر وعرض الخاطفين التفاوض لمبادلته. 

وقالت إن الحزب قدّر موقف والد الأسير عندما ردّ على الخاطفين بأنه يعتبر ابنه شهيداً، وأن الحزب أراد أن يظهر لمن يعنيه الأمر أن التفاوض ممكن أن يصل إلى نتائج إيجابية استناداً إلى ما سماه السيد حسن نصرالله الأمين العام لحزب الله "أوراق القوة وان يكون التفاوض من موقع القوة". 

على الجانب الآخر.. ورأت مصادر وزارية أن ما جرى بين الحزب والجبهة هو مفاوضات بين تنظيمين، الامر الذى لا ينطبق على الدولة اللبنانية التى لا تستطيع أن تفاوض تنظيماً إرهابياً. 

ولفتت إلى أنها ليست المرة الأولى التى يفاوض فيها "حزب الله"، إذ سبق له أن فاوض عدواً هو إسرائيل، وقد نجح الآن كما نجح فى المرة السابقة. 

ولفتت إلى ان الرسالة فى ما جرى هى ان "النصرة" و"داعش" تريدان ان تقولا للحكومة اللبنانية "فاوضينى مباشرة بدل الوساطة لتحصلى على ما حصل عليه "حزب الله". 

وفى السياق ذاته، قال وزير العمل اللبنانى سجعان قزى لـ"النهار": "ما دام "حزب الله" نجح فى إطلاق أسيره، فلنكلّفه التفاوض مع "النصرة" للإفراج عن العسكريين". 

من ناحية أخرى اختطفت مجموعة مسلحة المعاون الأول المتقاعد فى الجيش اللبنانى محمد أحمد الحجيري فى عرسال بشمال شرق لبنان

وأفادت معلومات أمنية بأن المسلحين نقلوا الحجيري إلى مناطق تمركزهم، فى الجرود بشرق البلدة. 

(الجرود هو المناطق شبه الجرداء النائية التابعة للبلدة). 

وفى مدينة شتورا بشرق لبنان... خطف مسلحون مجهولون السورى خالد العرب من محله فى وادى حميد وأطلقوا النار على مرافقين له، ثم وجد بعد ذلك قتيلا. 

على صعيد آخر.. قال مصدر مطلع من بلدة عرسال اللبنانية لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن اشتباكات بين المسلحين وحزب الله عنيفة تدور فى منطقة جرود بلدة قارة وفليطة السوريتيين وصولا إلى جرود بعلبك جنوب عرسال.

نقلا عن أ ش أ

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بيروت توافق على عرض خاطفى العسكريين لحل الأزمة بيروت توافق على عرض خاطفى العسكريين لحل الأزمة



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 05:58 2018 الجمعة ,08 حزيران / يونيو

أفضل المطاعم والمقاهي بجلسات خارجية في الرياض

GMT 07:54 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أشهر وأهم المطاعم في ماليزيا

GMT 03:19 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

سعر الشيكل الإسرائيلي مقابل الدولار الأميركي الإثنين

GMT 15:52 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة ياسمين صبري تعلن عن مشروعاتها المقبلة

GMT 09:36 2016 الخميس ,10 آذار/ مارس

الكرتون أخبار الثمانية

GMT 11:15 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

نسرين طافش تُقدّم أولى أغنياتها تزامنًا مع عيد الحب

GMT 16:09 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

خواتم ألماس من أرقى دور المجوهرات العالمية لمختلف السهرات
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday