داعش ينقل معركته إلى الملاعب الرياضية في الغرب
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

"داعش" ينقل معركته إلى الملاعب الرياضية في الغرب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "داعش" ينقل معركته إلى الملاعب الرياضية في الغرب

الملاعب الرياضي
بغداد - فلسطين اليوم

لم تفلح الغارات المتوالية على تنظيم "داعش" حتى الآن في بتر إرهابه سواء كان داخل سوريا أو خارجها، بل تمادى التنظيم في البحث عن أساليب متنوعة لتنفيذ عملياته الإرهابية.

"داعش" أصبح فزاعة العصر نظرا لوحشية جرائمه وأضحى "إرهابه" واقعا لا يمكن إنكار وجوده بأي حال من الأحوال.

لكن اللافت في خصوصية هذا التنظيم المسلح قدرته على تطوير أساليبه الهجومية وتنوعها، ليخرج بذلك عن السائد لدى المنظمات الإرهابية المتعارف عليه.

صحيفة ديلي ميل، نقلت تحذيرات أطلقها خبراء الاستخبارات البريطانية بخصوص إقدام "داعش" على استخدام طائرات من دون طيار تستهدف عددا من الملاعب الرياضية في أوروبا والولايات المتحدة.

"داعش" يغزو السماء

وقال مجموعة من خبراء الاستخبارات إنها مسألة وقت قبل أن ينفذ "داعش" هجمات إرهابية على الفعاليات الرياضية الكبرى في أوروبا والولايات المتحدة باستخدام طائرات من دون طيار.

ويوافق عدد من المحللين في مركز "أوبن بريفينج" للأبحاث تصور الخبراء بقدرة "داعش" على استهداف الملاعب الكبرى حيث يعتقدون أن التنظيم قادر على استخدام سرب من الطائرات من دون طيار، التي تتسم بثمنها الرخيص وقدرة التنظيم على الحصول عليها بسهولة لتوظيفها في مهاجمة حشود ضخمة في مناطق مفتوحة.

وأوضح المحللون أن مثل هذا الهجوم قد تنفذه خلايا نائمة تابعة للتنظيم في أوروبا أو الولايات المتحدة، أو ممن يسمون بالذئاب المنفردة الذين أغواهم التنظيم واستطاع غسل أدمغتهم.

ويفسر الرئيس التنفيذي لمركز "أوبن بريفنج" كريس أبوت خطورة هذه المسألة ومدى قدرتها على تحقيق مجزرة حقيقية في حال حدوثها ويقول: داعش يستخدم بالفعل طائرات من دون طيار في العراق وسوريا لجمع المعلومات الاستخباراتية، وهو أمر ناجح تماما في ساحات المعارك، لكنهم الآن في منافسة مباشرة مع تنظيم القاعدة، وهم في أمس الحاجة إلى شن هجوم ضخم يوقع عددا كبيرا من الضحايا خصوصا الأهداف الغربية".

ويرجع أبوت ارتفاع احتمالية حدوث هذا الأمر إلى مدى التطور التكنولوجي الذي يستغله التنظيم، مضيفا أنه قد يزود الطائرات من دون طيار بكاميرات لتصوير الهجمات قبل وقوعها.

عجز الدول

في المقابل، تحدث كريس عن عجز الدول عن مواجهة هذا الأمر مؤكدا أنه لا توجد أي تدابير في أي دولة قادرة على منع مثل تلك الهجمات، وأن مواجهة مثل هذه العمليات لا بد أن تبدأ بتنظيم وتقييد من يمكنه امتلاك مثل هذه الطائرات.

وبحسب أقواله، فإن الطائرة من دون طيار تستطيع حمل حوالي 10 كغ من المتفجرات أو الأحزمة الناسفة، وبذلك سيكون هجومها قاتلا إذا ما وجهت إلى هدف محدد.

ولا تزال هجمات باريس الدامية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تذكر ببشاعة عمليات "داعش"، سيما أن فرنسا تفادت مجزرة حقيقية بتجنب وقوع تفجير داخل ملعب فرنسا الدولي بين آلاف الحشود منهم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند لمتابعة مباراة كرة القدم بين منتخبي فرنسا وألمانيا.

فقد اقترب "داعش" لوهلة من تحقيق مجزرة إنسانية في تلك الأحداث المروعة التي شهدتها باريس، لكن التحذيرات الاستخباراتية هذه تؤكد أن التنظيم مصمم على اقتراف مجزرة العصر ليحفر اسمه في قبور التاريخ.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش ينقل معركته إلى الملاعب الرياضية في الغرب داعش ينقل معركته إلى الملاعب الرياضية في الغرب



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحوت" في كانون الأول 2019

GMT 08:18 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الدولي أوليفيه جيرو يُبيّن أنه يعيش أفضل مواسمه

GMT 04:56 2014 الجمعة ,12 كانون الأول / ديسمبر

قطامش يكشف عوامل استمرار فرقة الفنون الشعبية الفلسطينية

GMT 06:15 2015 الأربعاء ,23 أيلول / سبتمبر

تقرير مفصل عن سيارة "5008" العائلي من شركة "بيجو"

GMT 13:36 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

كاظم الساهر ينشر صورًا مثيرة لمنزله في لبنان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday