عشراوي ترحب بمبادرة الاتحاد الأوروبي ووثيقته الخطوط الحمراء
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

عشراوي ترحب بمبادرة الاتحاد الأوروبي ووثيقته "الخطوط الحمراء"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عشراوي ترحب بمبادرة الاتحاد الأوروبي ووثيقته "الخطوط الحمراء"

حنان عشراوي
رام الله ـ فلسطين اليوم

رحبت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي اليوم بمبادرة الاتحاد الأوروبي ووثيقته 'الخطوط الحمراء' الذي يحذر فيها إسرائيل من اتخاذ خطوات تشكل تهديداً حقيقياً لتطبيق حل الدولتين وقيام دولة فلسطينية في المستقبل، وعزمه مفاوضة إسرائيل حول سياساتها وخروقاتها المنافية لقواعد القانون الدولي.

وأشارت عشراوي إلى البنود التي وضعتها الوثيقة والتي تتضمن مفاوضة إسرائيل حول عدم تنفيذ سلسلة من النشاطات الاسرائيلية في مناطق الضفة الغربية،  وأهمها منع تأميم 4 آلاف وحدة استيطانية في محيط مستوطنة 'غوش عتصيون' والتخطيط للشروع بإقامة حي استيطاني في تل الطائرة في القدس خارج حدود الخط الأخضر، والامتناع عن البناء الاستيطاني في المنطقة E1، والبناء في مستوطنة جبل أبو غنيم، والامتناع عن تنفيذ مخطط اخلاء 12 ألف بدياً من سكنهم وتهجيرهم قسرياً إلى الأغوار، والامتناع عن المساس بالوضع القائم في المسجد الأقصى.

وقالت: ' لم تشر الوثيقة إلى العواقب والعقوبات التي سينزلها الاتحاد الأوروبي على  إسرائيل، وندعوه أن يكون واضحاً في تحديد الخطوات التي سيتخذها في هذا الإطار'.

كما رحبت عشراوي بالتصويت الرمزي لمجلس الشيوخ الإيرلندي الذي أجمع بكامل أعضائه على دعم قيام دولة فلسطين، ووصفت هذا التصويت بمثابة الاستفتاء على العدالة الانسانية العالمية، والذي يمثل موقفاً منسجماً مع التحرك الحكومي الأوروبي الداعم لمبادئ حقوق الانسان والقانون الدولي.

كما واشادت بالعلاقات التاريخية التي تربط بين الشعبين الفلسطيني والإيرلندي، ووجهت الشكر للشعب الايرلندي ومجلس الشيوخ وكل من ساهم في إنجاز التصويت، ودعت إلى تبني نفس مشروع القرار في مجلس النواب الذي سيعقد قريباً.

وجددت عشراوي دعوتها الى  جميع دول الاتحاد الأوروبي إلى دعم توجه القيادة الفلسطينية إلى مجلس الأمن لتحديد سقف زمني لإنهاء الاحتلال، والاعتراف بدولة فلسطين ذات السيادة، واستكمال خطواتها في الضغط على إسرائيل وضمان عدم إفلاتها من العقاب. 

نقلًا عن"وفا"

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عشراوي ترحب بمبادرة الاتحاد الأوروبي ووثيقته الخطوط الحمراء عشراوي ترحب بمبادرة الاتحاد الأوروبي ووثيقته الخطوط الحمراء



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 09:27 2020 الأربعاء ,05 آب / أغسطس

المالكي يهاتف نظيره اللبناني

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 08:40 2016 الأربعاء ,22 حزيران / يونيو

الزعفران من اغلى التوابل

GMT 12:31 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 04:14 2016 الثلاثاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دبّ باندا صغير يرغب في النوم داخل حديقة حيوان صينية

GMT 13:40 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday