عطية يفتتح مؤتمر تحسين وتطوير اثر التشريعات
آخر تحديث GMT 19:37:35
 فلسطين اليوم -

عطية يفتتح مؤتمر "تحسين وتطوير اثر التشريعات"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عطية يفتتح مؤتمر "تحسين وتطوير اثر التشريعات"

رئيس مجلس النواب خميس عطية
البحر الميت - فلسطين اليوم

من حسن محاسنه أكد النائب الثاني لرئيس مجلس النواب خميس عطية ان الحكومة وفق الدستور ملتزمة بتنفيذ القانون وان اي تقصير في التنفيذ هو مخالفة، لافتا الى دور مجلس النواب في مراقبة تنفيذ اي تشريع ومدى التزام الحكومة بهذا التنفيذ، وقال "من غير المسموح على الاطلاق ان تتلكأ حكومة في تطبيق قانون اقره مجلس الامة وصدرت ارادة ملكية سامية بالموافقة عليه".

واضاف عطية خلال افتتاحه في البحر الميت اليوم مندوبا عن رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونه المؤتمر الاقليمي الخامس لمؤسسة الشركاء الدوليين حول "تحسين وتطوير اثر التشريعات"، ان التشريع في الاردن يمر بمراحل منها اعداد التشريع من قبل الحكومة والذي نسميه مشروع قانون ثم يرسل الى مجلس النواب الذي يقره ويرسل الى مجلس الاعيان ثم يرفع الى جلالة الملك للمصادقة عليه وهنا اذا تمت المصادقة عليه من جلالة الملك فيجب تنفيذه.

وقال خلال المؤتمر الذي شارك فيه نواب وخبراء وقانونيون من مصر وتونس والمغرب وبربطانيا وفرنسا وغانا والعراق والاردن وممثل عن الاتحاد الاوروبي، ان رقابة مجلس النواب على اعمال الحكومة هي رقابة شامله سواء سياساتها او قراراتها او مدى التزامها بالقوانين لذلك نحن في مجلس النواب نتابع عمل الحكومة في كل المجالات وقد كفل لنا الدستور اليات للرقابة وصلاحيات تصل الى سحب الثقة من الحكومة.

واشار الى مجلس النواب ايضا يتابع اثر اي تشريع في المجتمع ولدينا ايضا اليات دستورية للطلب من الحكومة تعديل اي قانون اذا ما وجدنا ان هناك حاجه للتعديل نتيجة تطبيق القانون وخاصة اذا ظهر ان هناك مشكلة في التطبيق او ان تنفيذه يؤدي الى مشاكل في المجتمع او لم يؤدي الى الهدف او الغاية التي من اجلها مثلا وضع القانون .

وقال اننا في الاردن بفضل الارادة السياسية لجلالة الملك عبدالله الثاني نضع التشريعات اللازمة لمسيرة الاصلاح السياسي الذي سيحقق لشعبنا الاردني حياه سياسية وديمقراطية عنوانها المشاركة الشعبية في صنع القرار والدولة المدنية.

كما اننا في مجلس النواب نحرص على دراسة التشريعات اثناء مناقشتها بشكل تفصيلي ونحرص على الاستماع الى وجهات نظر اطياف المجتمع ومن لهم علاقة في التشريع، واضاف "ذهبنا اثناء نقاش قانوني اللامركزية والبلديات الى كل محافظات الاردن واستمعنا الى اراء الناس وكان هدفنا اجراء حوار مجتمعي حول القانونين وهذا كله لمعرفة اثر التشريع على المجتمع".

وقال مدير موسسة الشركاء الدوليين البريطاني غريغ باور ان وظيفة البرلمان ليست الموافقة على التشريعات فقط بل متابعة تلك التشريعات للتاكد من ان القوانين تنفذ بشكل كامل من قبل الحكومة والتاكد من ان هذا القانون يحقق النتائج التي كان مخططا لها، مؤكدا ان هذا النوع من التدقيق ما بعد التشريع يقدم للنواب الفرصة للتطوير وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

واشتملت اعمال المؤتمر في اليوم الاول على ثلاث جلسات تراس الجلسة الاولى مدير الموسس وتحدث فها الخبير السياسي والبرلماني اليكس برازير من الموسسة عن التجارب الدولية حول اهمية متابعة التشريعات وضرورة واهمية التدقيق في مرحلة ما بعد التشريع، فيما تراس الجلسة الثانية الخبير البرلماني الدولي جونثان مورفي وتحدث فيها رئيس لجنة حقوق الانسان في مجلس النواب العراقي النائب ارشد الصالحي ونائبة رئيس لجنة حقوق الانسان في مجلس النواب المغربي النائب امينه ماء العينين والخبير البرلماني النائب الدكتور رشيد درمان حول التجارب الدولية التي حققت نجاحا والصعوبات والتحديات اثناء عملية التدقيق والابتكارات عند تنفيذ عملية التدقيق ما بعد التشريع.

وفي الجلسة الثالثة التي تراستها النائب السابق في مجلس العموم البريطاني وزيرة الخارجية السابقه ميغ مون، تحدث عضو مجلس النواب العراقي النائب شنوان الداوودي وعضو اللجنة القانونية في مجلس النواب الاردني ورئيسة لجنة المراة وشؤون الاسرة النائب ريم ابو دلبوح ونائب مدير مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية والممثل عن البرلمان المصري الدكتور عمرو هاشم ربيع حول استخدام الراي العام واعلاء صوت المواطنين في عملية صياغة السياسات وكيفية اشراك المواطنين في عملية صنع التسريعات وما هي الدول التي تمنح مساحات للمشاركة السياسية ودور المجمع المدني والاعلام والمواطنين في هذا الموضوع.

ويواصل المؤتمر غدا فعالياته بالتركيز على الادوات والاليات التي تجعل عملية التدقيق ما بعد التشريع اكثر فعالية ودور الجهات المحلية المختلفة في هذه العملية.

يشار الى ان موسسة الشركاء الدوليين تاسست عام 2007 في بريطانيا وتعمل بشكل مباشر مع السياسيين وصناع القرار والمسؤولين من اجل تعزيز وتطوير المؤسسات الحكومية والارتقاء بادائها في بلدان مختلفة من العالم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عطية يفتتح مؤتمر تحسين وتطوير اثر التشريعات عطية يفتتح مؤتمر تحسين وتطوير اثر التشريعات



GMT 18:13 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

تفجير أنبوب للنفط في ذي قار جنوب العراق واشتعال النار فيه

GMT 18:12 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

الجيش المصري يمتلك أشهر مدفع روسي في العالم

GMT 09:32 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

بعثة الأمم المتحدة ترحب بالهدنة في ليبيا

GMT 14:27 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

كارلوس غصن يدافع عن نفسه ويكشف أسباب الهروب
 فلسطين اليوم -

اختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية وقلادة من الألماس

هيلتون تتألق بفستان أرجواني مُماثل لسيارتها الفاخرة

واشنطن - فلسطين اليوم
ظهرت عارضة الأزياء والنجمة العالمية باريس هيلتون، نجمة تليفزيون الواقع، فى لوس أنجلوس بكاليفورنيا، وهى تتجول فى ثوب أرجوانى أنيق، واتضح أن الفستان يطابق تماما سيارتها الفاخرة التى تحمل نفس اللون، واختارت مع إطلالتها حذاء أبيض ونظارات شمسية مطابقة وقلادة من الألماس، وذلك وفقًا لما نشره موقع "insider".اختارت باريس هيلتون حقيبة يدها باللون الأرجوانى أيضًا، وكذلك أزياء كلبها الصغير الذى كان يرتدى ما يشبه الفستان باللون وردى، وكانت عارضة الأزياء الشهيرة قد تحدثت مؤخرًا عن سيارتها ثلاثية الأبعاد فى مقطع فيديو على YouTube فى ديسمبر 2019، ووصفتها بأنها "مضيئة"، لكنها أوضحت أنها بحاجة إلى أن تكون "باريسية". وقالت باريس عن السيارة، "هذا يعنى أننا بحاجة إلى تغيير هذا اللون وجعله فريدًا من نوعه"، مشيرة إلى أن اللون المجسم...المزيد

GMT 07:43 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن السياحية في لنكاوي وسط المتنزهات الطبيعية
 فلسطين اليوم - أجمل الأماكن السياحية في لنكاوي وسط المتنزهات الطبيعية

GMT 03:47 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

نصائح تساعدك على اختيار ألوان طلاء منزلك بسهولة
 فلسطين اليوم - نصائح تساعدك على اختيار ألوان طلاء منزلك بسهولة

GMT 10:40 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على كل الاحتمالات

GMT 10:16 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء محبطة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 01:58 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

الزين يكشف صفات الرجال المؤهلة إلى "ملك جمال لبنان"

GMT 16:10 2016 الأربعاء ,03 شباط / فبراير

اكتشاف كاميرا لفحص خاصيَة التمويه لدى الحيوانات

GMT 08:02 2018 الخميس ,29 آذار/ مارس

فيديو مذهل يعلن عن مراحل نمو الفاصوليا

GMT 09:21 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

حلم كل زوج وزوجة بدوام الحب والألفة

GMT 03:52 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

ياسمين صبري تخطف أنظار الحاضرين في ختام مهرجان الجونة

GMT 13:10 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط جميع عضلات الجسم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday