مؤسسة ياسر عرفات تعقد اجتماعها التاسع في القاهرة
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

"مؤسسة ياسر عرفات" تعقد اجتماعها التاسع في القاهرة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "مؤسسة ياسر عرفات" تعقد اجتماعها التاسع في القاهرة

الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي
القاهرة - فلسطين اليوم

 أكد الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي، أن إسرائيل هي الدولة الوحيدة في العالم التي تعتبر عنصر كسب الوقت هدفاً استراتيجياً يتيح لها الاستمرار في سياستها التوسعية عبر الاستيطان وخلق حقائق جديدة على الأرض، ويحقق لها تطلعاتها في الاستيلاء على مزيد من الأراضي الفلسطينية.

وقال العربي في كلمته خلال الاجتماع التاسع لمجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات، والذي استضافته جامعة الدول العربية بالقاهرة اليوم، انه لابد من اللجوء مرة أخرى إلى المجتمع الدولي وإلى الأمم المتحدة وإلى مجلس الأمن تحديداً لطرح تنفيذ القرار رقم 242 وانسحاب إسرائيل من الأراضي التي احتلها عام 1967، والعمل على دعم المبادرة الفرنسية لعقد مؤتمر دولي يقوم على أساس المرجعيات الدولية التي تم التوافق عليها، شريطة أن يتم ذلك ضمن إطار زمني محدد، وهذا تحدٍ كبير علينا أن نواجهه كمجموعة عربية قبل أن نطرحه على الآخرين، وهذا التحدي يستدعي توظيف كافة الإمكانيات العربية لبلورة تحرك دبلوماسي عربي مشترك على أعلى المستويات يتجه نحو الأمم المتحدة والعواصم المؤثرة  في القرار الدولي لتحقيق هذا الهدف، وتحقيق التسوية الشاملة وطرحها على أجندة الأمم المتحدة لاتخاذ القرار المناسب، ويتطلب نجاح هذا  المسعى أن يكون الهدف واضح للجميع بما في ذلك الدول المؤثرة ومنها الولايات المتحدة الأمريكية التي تعلم إن إسرائيل تطبق سياسة عنصرية بحيث أصبحت آخر معاقل الأبارتايد والعنصرية في العالم المعاصر.

وأضاف انه لا بد من طرق جميع الأبواب المفتوحة وأيضاً الأبواب المغلقة، وهنا أوجه النظر إلى أهمية دعم حركات المقاطعة BDS التي يمكن أن يكون لها تأثير فعال على وقف الأعمال الاستيطانية، كما يجب أن نخرج من الإطار التقليدي Out of the Box والتفكير جدياً في حملة مقاطعة مدنية سلمية Civil Disobedience  كما فعل غاندي في الهند للتخلص من الاستعمار البريطاني.

وأشاد بالإنجازات التي تحققت في السنوات الأخيرة بدءا من اعتراف الأمم المتحدة بفلسطين كدولة مراقب بأغلبية كبيرة ورفع علم فلسطين لأول مرة مع أعلام باقي الدول الأعضاء في الأمم المتحدة وارتفاع عدد الدول التي تعترف بفلسطين والمواقف التي اتخذتها برلمانات عدة دول وغير ذلك من الانجازات والشواهد الإيجابية التي تؤكد أن الرأي العام الدولي يناصر القضية الفلسطينية وأن الحق لابد أن ينتصر في نهاية المطاف.  

وأكد العربي دعمه ومساندته للمؤسسة ولمسيرة  هذا القائد الاستثنائي المكافح تيمناً واستلهاماً وفاءً وعرفاناً فإننا اليوم نستذكر كفاحه وعزيمته وشجاعته وحنكته وحكمته وأيمانه بقضية شعبه وإخلاصه وتفانيه حتى أصبح القائد الرمز للقضية الوطنية والهوية الفلسطينية عنواناً للنضال والتضحية والكفاح لاسترجاع حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس باذلاً روحه في سبيلها.

وحيا الصمود الصلب وهذا الكفاح الفلسطيني المستمر دفاعاً عن المقدسات الإسلامية والمسيحية دفاعاً عن الحرم القدسي الشريف وفي مواجهة السياسات والممارسات الإسرائيلية وإرهاب المستوطنين، وقال، إنني على ثقة من وقوف كافة الدول العربية والإسلامية ودول العالم وتضامنها الراسخ ودعمها القوي لصمود الشعب الفلسطيني ونضاله وبسالته في الدفاع عن أرضه ومقدساته وحقوقه وإصراره على إنهاء الاحتلال واستكمال بناء دولته التي باتت تحظى رغم كل المعوقات ورغم كل السياسات والممارسات الإسرائيلية بدعم وشرعية دولية واسعة النطاق.

?واستعرض أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات امام الاجتماع، مجمل الأوضاع في فلسطين مستذكرا اجتماعاته مع الشهيد الرمز ياسر عرفات في "كامب ديفيد" بالإضافة الى  الخطوات الهامة التي تبذلها القيادة الفلسطينية من اجل عقد مؤتمر دولي للسلام، وضرورة إنهاء الانقسام والرجوع الى الوحدة الوطنية الفلسطينية لأهميتها في هذه المرحلة الحساسة.  

وأكد عريقات، على ضرورة تحرك المجتمع الدولي لمواجهة ما تنتهجه اسرائيل بحق الشعب الفلسطيني الذي يتعرض لأبشع إجراءات تعسفية بحقه .

وأكد سفير فلسطين لدى مصر ومندوبها الدائم بالجامعة العربية السفير جمال الشوبكي، أهمية الاجتماع احتفاء بالقائد ياسر عرفات الذي جسد النضال والقيم الانسانية عبر الزمان، مشيرا إلى أن الراحل الرئيس كان رجلا استثنائيا دافع عن مثل وقيم حتى الرمق الأخير.

وقدم الشوبكي الشكر الى جمهورية مصر العربية لوقوفها ودعمها للقضية الفلسطينية في جميع المحافل الدولية.  

وحضر الاجتماع،  وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق، ووزير الخارجية المصري السابق نبيل فهمي، ووزير الخارجية السوداني السابق مصطفى عثمان، ورئيس الوزراء السابق سلام فياض، بالإضافة الى عدد كبير من الشخصيات الفلسطينية والعربية.

وتخلل الاجتماع عرض فيلم وثائقي عن مواقف وبطولات الرئيس الرمز ومفجر الثورة ابو عمار ومدى التزامه وحرصه للوحدة الوطنية.

يذكر أن مجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات يضم نحو مئة من كبار الشخصيات الفلسطينية والعربية ورئيسه الفخري هو الرئيس محمود عباس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مؤسسة ياسر عرفات تعقد اجتماعها التاسع في القاهرة مؤسسة ياسر عرفات تعقد اجتماعها التاسع في القاهرة



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday