ملحق الدفاع المصري يؤكد أن الإمارات من أكبر الداعمين لمصر
آخر تحديث GMT 21:51:22
 فلسطين اليوم -

ملحق الدفاع المصري يؤكد أن الإمارات من أكبر الداعمين لمصر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ملحق الدفاع المصري يؤكد أن الإمارات من أكبر الداعمين لمصر

دولة الإمارات العربية المتحدة
أبوظبي - فلسطين اليوم

أكد سعادة العقيد أركان حرب مهندس ياسر صبري شلبي ملحق الدفاع المصري لدى دولة الإمارات العربية المتحدة أن دولة الإمارات كانت ولا زالت من أكبر الداعمين لمصر والعالم أجمع .

وقال " الشيخ زايد بن سلطان آل نهيا مؤسس دولة الإمارات كان من أشد وأكثر المحبين لمصر وشعبها وجيشها فهو من قال // إن لكل شيء قلب .. ومصر هي قلب الأمة العربية // وقد سار على نهجه لشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله .

وأشاد بالمواقف الكريمة للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تجاه مصر .. وقال " إن سموه يزور مصر بين الحين والآخر هو وأخوه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني .. فمصر في قلوبهم جميعا " .

وثمن عاليا مواقف الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية المؤيدة لمصر .. وقال " لا ننسي أبدا أسد الخارجية العربية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان عندما وقف في الجمعية العامة للأمم المتحدة ليعلنها صراحة أن أمن وسلامة مصر هي أمن للعرب أجمعين فلا جدال ولا مساومة على ذلك من أي أحد مهما كان وأن لا أحد له الحق في أن يتدخل في شئون مصر الداخلية وهذا يأتي في إطار العلاقات المتميزة والخاصة بين مصر وأشقائها من الدول العربية ".

جاء ذلك في كلمة ملحق الدفاع المصري لدى دولة الإمارات خلال حفل الاستقبال الذي أقامه مساء أمس في فندق انتركونتننتال أبوظبي للاحتفال بيوم القوات المسلحة المصرية والذكرى الـ 41 لنصر أكتوبر العظيم لعام 1973 حضره عدد من المسؤولين في الدولة وسفراء الدول العربية والأجنبية المعتمدين لدى الدولة والملحقين العسكريين العرب والأجانب وسعادة إيهاب إمام حمودة سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة وعدد من الإعلاميين وأبناء الجالية المصرية بالدولة .

ووجه سعادته الشكر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة على الدعم الدبلوماسي والاقتصادي الذي تقدمه لمصر .. وقال " أتقدم بكل الشكر والوفاء والتقدير والاحترام ونيابة عن شعب مصر وجيشها إلى الإمارات ..

إمارات زايد الخير والأمن والسلام وإلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله على الدعم الدبلوماسي والاقتصادي لمصر وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإلى أصحاب السمو حكام الإمارات وأولياء العهود" .

وقال ان ذكرى حرب أكتوبر المجيدة حرب العزة والكرامة سنظل نحتفل بها ماحيينا دائما ..داعيا الله عز وجل أن يحقق على طريق نصرة الخير خطى قادة القوات المسلحة المصرية ورجالها لما فيه الخير لمصر وشعبها وجيشها والأمتين العربية والإسلامية .

وأكد العقيد أركان حرب مهندس ياسر صبري شلبي في كلمته أن ذكرى نصر حرب أكتوبر المجيدة هي ذكري تاريخية خالدة لدى كل الأمة العربية والإسلامية ..وقال " أتشرف بإقامة هذه الاحتفالية باسم القوات المسلحة المصرية الباسلة وكممثل للفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة المصرية وزير الدفاع والإنتاج الحربي ونقل تحياته للحضور".

وأشار إلى أن الاحتفالات بنصر أكتوبر واكبت هذا العام احتفال الأمتين العربية والإسلامية بعيد الأضحى المبارك .. داعيا الله العلي القدير أن يعيدها على العرب والمسلمين جميعا بالخير واليمن والبركات ..وقال ان ذكرى انتصار أكتوبر تحل علينا كل عام فنتذكر بكل فخر وشرف شعب مصر العظيم وكل الشعوب العربية التي شاركته هذه الحرب التي لم تستسلم للأوضاع التي فرضت عليها بل زادتها عزيمة وإصرار".

وذكر بالتضحيات التي قدمتها مصر في هذه الحرب .. وقال " لذلك فلا أحد يزايد على مصر وجيشها الوطني ولا على الأمة العربية جمعاء .. فلم ولن يضحي أحد مثل ما ضحت مصر وجيشها والأمة العربية تجاه القضية الفلسطينية .. فلا يوجد قرية أو مدينة في مصر إلا وبها شهداء في هذه الحرب التاريخية فتاريخ القوات المسلحة المصرية كله فخر وشرف واعتزاز ".

وأشار سعادة العقيد أركان حرب مهندس ياسر صبري في هذا الصدد إلى مشروع قناة السويس الجديدة .. وقال " لعل هذا المشروع العملاق الذي أطلقه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي هو خير دليل على ثقة الشعب بقواته المسلحة وتكليفه لها بالإشراف على حفر هذه القناة العملاقة بل وتقليل فترة الحفر من ثلاث سنوات إلى سنة واحدة لثقته الكبيرة في القوات المسلحة ومدى وطنيتها وإمكانياتها وقدرتها" ..مؤكدا أن القوات المسلحة المصرية تعمل بغاية واحدة فقط لا غير ألا وهي رفعة شأن مصر عاليا وشعب مصر .

ونوه في هذا السياق بالتعاون العسكري بين مصر والإمارات ..وقال ان القادم أقوى وأعمق " فجيش مصر هو جيش العرب جميعا " .

وأضاف العقيد أركان حرب مهندس ياسر صبري أن الشعب المصري قام بثورتين متتاليتين هي ثورة 25 يناير لعام 2011 وثورة 30 يونيو لعام 2013 وأن الجيش المصري قام بمساندة ودعم الشعب المصري في مطالبه .

وثمن مواقف الدول العربية الداعمة لمصر ..مشيرا الى ان جميع الدول العربية المحبة لمصر قامت بدعمها والوقوف بجانب شعبها وجيشها في وجه الخطر الذي كان يحدق بالجميع ..وأكد ان الجيش المصري مازال يحارب أذناب الإرهاب الأسود بسيناء .

وتعهد ملحق الدفاع المصري في ختام كلمته بألا يدخر جهدا في سبيل توطيد العلاقات التاريخية بين الامارات ومصر وفي رفعة شأنها إلى عنان السماء .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملحق الدفاع المصري يؤكد أن الإمارات من أكبر الداعمين لمصر ملحق الدفاع المصري يؤكد أن الإمارات من أكبر الداعمين لمصر



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 15:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مناخا جيد على الرغم من بعض المعاكسات

GMT 06:02 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:40 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday