هنية يغادر إلى مصر لحضور اجتماعات مكتب حماس السياسي
آخر تحديث GMT 19:40:08
 فلسطين اليوم -

هنية يغادر إلى مصر لحضور اجتماعات مكتب "حماس" السياسي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - هنية يغادر إلى مصر لحضور اجتماعات مكتب "حماس" السياسي

غزة ـ محمد حبيب

غادر إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة، قطاع غزة الجمعة عبر معبر رفح متوجها الى مصر في زيارة تستغرق عدة أيام. ورافق هنية وفد مكون من 12 من قيادات وأعضاء حركة حماس لحضور اجتماع المكتب السياسي للحركة الذي سيعقد في القاهرة خلال اليومين المقبلين، حسب مصادر في حماس. وعلم "العرب اليوم" من مصادر في مجلس الوزراء أن هنية سيبحث مع القيادة المصرية في ملف المصالحة والأوضاع الفلسطينية المصرية خلال الزيارة التي تستغرق عدة أيام. وكان هنية قد أكد خلال خطبة الجمعة في مسجد الهدى وسط مدينة رفح هنية أنه لا وجود لخلافات داخل حركة "حماس" مثلما تروج المنابر الصفراء والأفواه المتربصة التي لا تتوقف عن تشوية صورة حماس والمقاومة الفلسطينية. وشدد هنية على أن حماس لا تتدخل بما يجري في مصر وقال "بوصلة حماس ضد الاحتلال منذ تأسيسها ونحن بحاجة إلى دعم قيادة وشعب مصر في مشروع التحر ير. وأضاف قائلاً إن التقارير التي تحدثت عن تدخل "حماس" في الشأن المصري، هي "محض افتراء وكذب، وتأتي في إطار الدعاية الحزبية الضيقة، ولا تخدم إلا أعداء مصر وشعبها". وفي الشأن السوري، نفى هنية وجود مقاتلين من حماس على أرض سوريا وقال "لا صحة لوجود مقاتلين من حماس في سوريا ونحن نؤكد وقوفنا مع جانب شعبها". وسخر هنية من الأنباء التي تحدثت عن وجود انقسام في صفوف "حماس" على خلفية الأحداث في سوريا، وقال إن "الحملات الإعلامية المغرضة" التي تتعرض لها الحركة في عدد من وسائل الإعلام العربية، "لن يفلح في تشويه مقاومتها الباسلة"، معتبراً أن تلك الهجمة ضد حماس تأتي "بسبب انحيازها لمبادئها وقيمها". وأضاف مخاطب المصلين "أخواني أؤكد لكم أنه لا وجود لأيّ خلافات أو أجنحة متصارعة داخل الحركة تحت مسمّيات  "حماس الداخل " أو "حماس الخارج" أو "حماس قطر" أو "حماس إيران" أو "حماس مصر" أو غيرها من المسمّيات "التي يحلو لبعض الجهات والكتَّاب إطلاقها، ولا وجود لها إلاّ في ظنون واهمة عند البعض أو في حسابات متحاملة عند البعض الآخر". وشدد هنية على أن "حماس" حركة فلسطينية "وطنية أصيلة وهي حركة واحدة موحّدة، وقرارها وطني بامتياز ولا تأثير لأيّ نظام عربي أو إسلامي على قراراتها". وأكد رئيس الوزراء أن حماس "لم ولن تحيد عن نهجها المقاوم للاحتلال ومخططاته ولن توجّه بندقيتها إلاّ للعدو الصهيوني"، وختم حديثة قائلاً: إن حماس "ليست منخرطة في الصراع الدائر في سوريا ولن تكون، فجميع مقدرات الحركة موجّهة إلى مقاومة الاحتلال على أرضنا المغتصبة". الجدير بالذكر أن سلسلة تقارير نشرت في عدد من وسائل الإعلام العربية خلال الاسبوع الماضي تتحدث عن تدخل حماس في الشأن المصري ووجود مقاتلين من الحركة يتصدون لجيش الأسد إلى جانب الجيش السوري الحر.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هنية يغادر إلى مصر لحضور اجتماعات مكتب حماس السياسي هنية يغادر إلى مصر لحضور اجتماعات مكتب حماس السياسي



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 08:37 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"القوس" في كانون الأول 2019

GMT 08:15 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

جيسي عبدو تختلف مع أمها بسبب عملها في مسلسل "فخامة الشك"

GMT 22:29 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل شابين من العيسوية

GMT 19:57 2020 الإثنين ,23 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday