وزير الإعلام الأردني سندفع ثمنًا باهظًا لو قسّمت سورية
آخر تحديث GMT 14:48:01
 فلسطين اليوم -

وزير الإعلام الأردني: سندفع ثمنًا باهظًا لو قسّمت سورية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزير الإعلام الأردني: سندفع ثمنًا باهظًا لو قسّمت سورية

عمّان ـ وكالات

قال وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام والإتصال سميح المعايطة إن "هناك قلقاً شعبياً ورسمياً في بلاده جراء غياب أفق الحل السياسي في سورية، وأشارإلى أن "المملكة ستدفع ثمناً باهظاً فيما لو جرى تقسيم سورية". وأكد أن "الأردن ليس معنياً ببقاء النظام السوري أو تغييره فهذا شأن سوري داخلي، لكننا معنيون بوقف شلال الدم والعنف والتهجير، ومعنيون أيضا بأن ﻻ تدخل سورية في مسار يؤدي للتقسيم أو الإقتتال الطائفي أو حرب أهلية". وأضاف " ندرك تعقيدات المعادلة السورية وأن بعضها أصبح حرباً باردة من نوع جديد وساحة لملفات إقليمية أخرى، لكننا نعمل ونأمل من كل الأطراف دفع فكرة الحل السياسي". وشدد المعايطة، حول موضوع الزيارة المرتقبة للرئيس الأميركي باراك أوباما للعاصمة عمّان، على أن "هناك أهمية سياسية خاصة لهذه الزيارة على صعيد العلاقات بين البلدين"، وأكد أن "جزءاً من العلاقة مرتبط ببناء روى مشتركة تجاه القضايا الكبرى في المنطقة". وأضاف إن "القضية المركزية لنا هي القضية الفلسطينية والتعثر الذي تعيشه عملية السلام منذ سنوات نتيجة السياسات الإسرائيلية، ويعلم الرئيس الأميركي جيداً العوائق التي أوصلت عملية السلام إلى وضعها الحالي نتيجة فترة حكمه الأولى". وقال إن الأردن " بحاجة إلى عملية سلام واضحة النهايات بعد أكثر من عقدين على بدء المفاوضات، والدور المطلوب هو الضغط الجاد على الحكومة الإسرائيلية للتعامل الجاد مع الحقوق الفلسطينية". وأضاف إن "الجميع يتحدث عن حل الدولتين ، وهناك دولة منهما قائمة هي اسرائيل ، والمطلوب الدولة الفلسطينية كاملة السيادة على الأرض الفلسطينية" . 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الإعلام الأردني سندفع ثمنًا باهظًا لو قسّمت سورية وزير الإعلام الأردني سندفع ثمنًا باهظًا لو قسّمت سورية



لا تترك شيئًا للصدف وتُخطط لكل تفاصيل إطلالاتها

إليزابيث تختار "الأخضر" في أحدث إطلالة لها

لندن - فلسطين اليوم
أطلت إليزابيث الثانية، ملكة بريطانية، باللون الأخضر لتوجّه رسالة مهمة للبريطانيين، في ظل الأزمة التي تعصف بالبلاد بسبب تفشي فيروس كورنا المستجد، قائلة: ""معاً سنتصدى المرض، وإذا بقينا متّحدين وحازمين فسوف نتغلب عليه"، ولهذه الرسالة دلالة كبيرة، فهي الرابعة من نوعها للملكة إليزابيت خلال 68 عاماً لتربّعها على العرش في بلادها، وقد تمّ تسجيلها في قصر ويندسور حيث تعتمد الملكة الحجر المنزليّ برفقة الأمير فيليب. كما كانت لإطلالتها التي إختارتها لهذه المناسبة، إذ تألقت باللون الأخضر الذي يرمز إلى التوازن والطبيعة إنه رمز الإزدهار والنجاح، كذلك يُعتبر اللون الأخضر الزمردي emerald green تحديداً لوناً ملكياً. إختارت الملكة إليزابيث أن تتألق باللون الأخضر في تسجيل الفيديو الذي توجّهت فيه للبريطانيين الذين يواجهون كسائر دول العا...المزيد

GMT 09:25 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 17:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

الغموض يحوم حول مصير طواف فرنسا 2020

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 10:40 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على كل الاحتمالات

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 09:47 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات

GMT 08:39 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

طريقة تحضير شيخ المحشي باللبن مع الأرز

GMT 07:21 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

دنيا بطمة تتألق في القفطان المغربي خلال أحدث جلسة تصوير

GMT 01:32 2017 الثلاثاء ,01 آب / أغسطس

ألوان حوائط تساعدك عند اختيار ديكور منزلك

GMT 18:08 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

خطوات تركيب أظافر الاكريليك بطريفة سهلة

GMT 06:23 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

جبنة العكاوي

GMT 13:57 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

محمد عشوب يكشف عن اتصال مريم فخر الدين بالشيخ الشعرواي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday