الأزهر يحذر من لعبة قاتلة كانت الدافع وراء قتل طالب الإسكندرية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

الأزهر يحذر من لعبة قاتلة كانت الدافع وراء قتل طالب الإسكندرية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأزهر يحذر من لعبة قاتلة كانت الدافع وراء قتل طالب الإسكندرية

لعبة pubg
القاهرة - فلسطين اليوم

أصدر مركز الأزهر للفتوى على صفحته في فيسبوك بيانا حذر فيه من خطورة ممارسة لعبة pubg، وذلك بعد أن كانت الدافع وراء جريمة قتل ارتكبها مؤخرا طالب في الإسكندرية.
وأشار المركز في بيانه إلى أنه "تابع ما نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي من ألعاب تخطف عقول الشباب خاصة وكثير من أفراد المجتمع، وتجعلهم يعيشون عالما افتراضيا يعزلهم عن الواقع، وتدفعهم بعد ذلك إلى ما لا تحمد عاقبته، ومن ذلك ما انتشر مؤخرا من لعبة تدعى (pubg) وما يماثلها. وتستهدف هذه اللعبة جميع الفئات العمرية، وخاصة الشباب وتعتبر الوجه الآخر للعبة الحوت الأزرق".

وتابع: "هذه اللعبة تبدو في ظاهرها بسيطة، لكنها للأسف تستخدِم أساليب نفسية معقدة تحرض على إزهاق الروح من خلال القتل، وتجتذب اللعبة محبي المغامرة وعاشقي الألعاب الإلكترونية لأنها تستغل لديهم عامل المنافسة تحت مظلة البقاء للأقوى، وقد رصد قسم متابعة وسائل الإعلام بالمركز أخبارا عن حالات قتل من مستخدمي هذه اللعبة، وقد نهانا الله سبحانه عن ارتكاب أي شيء يهدد حياتنا وسلامة أجسامنا وأجسام الآخرين فقال تعالى: (ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما)، وقال (ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق)".

وأضاف: "لخطورة الموقف، وانطلاقا من دور مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية الرائد في إرشاد الناس إلى ما فيه خيرهم، وتحذيرهم مما فيه ضررهم، يحذر من خطورة هذه الألعاب ويهيب بالسادة العلماء والدعاة والمعلمين بضرورة نشر الوعي العام بخطورة هذه الألعاب على الفرد والمجتمع، وتأكيدا على حرمة هذا النوع من الألعاب، لخطورته على الفرد والمجتمع يحرم مركز الأزهر للفتوى هذا النوع من الألعاب ويهيب بأولياء الأمور وكل الفاعلين في المجتمع والجهات المختصة إلى منع هذا النوع من الألعاب".

جريمة قتل تهز الإسكندرية

وكانت وزارة الداخلية المصرية كشفت يوم 24 نوفمبر، تفاصيل جريمة قتل طالب لمعلمته طعنا بالسكين، مشيرة إلى تلقي الشرطة بلاغا بالعثور على جثة المعلمة صاحبة الـ59 عاما في شقتها، وبها طعنات بأنحاء متفرقة من جسدها.

وأفادت الوزارة في بيان على صفحتها في موقع فيسبوك، أنه تم العثور بجوار الجثة على حقيبة مدرسية داخلها سكين كبيرة الحجم، وورقة مدون بها عبارات تحث على القتل.

وأضاف البيان: "توصلت تحريات أجهزة البحث بقطاع الأمن العام إلى أن وراء ارتكاب الواقعة المدعو (سيف الدين إ س)، في سن 16 عاما طالب بالصف الأول الثانوي، وأمكن ضبطه".

وأشار: "بمواجهته بما توصلت إليه التحريات اعترف بارتكابه الواقعة، بعد أن قرر ممارسة أحد الألعاب الإلكترونية التي تعمل على أجهزة الحاسب الآلي، والهواتف الذكية، وتستند إلى وقائع إحدى مسلسلات الرسوم المتحركة المتداولة على موقع يوتيوب، حيث ولدت تلك اللعبة لديه فكرة القتل".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأزهر يحذر من لعبة قاتلة كانت الدافع وراء قتل طالب الإسكندرية الأزهر يحذر من لعبة قاتلة كانت الدافع وراء قتل طالب الإسكندرية



GMT 09:59 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 3 عمّال إثر انهيار منجم ذهب شمال السودان

GMT 16:40 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

"الكنيست الإسرائيلي" يطالب بتزويده بتقرير سري بشأن "خان يونس"

GMT 13:14 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف علي شروط الإقامة لمدة 10 سنوات في الإمارات

GMT 07:47 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

موريتانيا تعلن موقفها بعد رد الجزائر "الملتوي" على المغرب
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات
 فلسطين اليوم - 10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد
 فلسطين اليوم - دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 08:24 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن
 فلسطين اليوم - مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن

GMT 07:34 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

فاوتشي يرد على اتهامات ترامب بشأن أرقام وفيات "كورونا"

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 06:00 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"رواد عليو" ضيفة شرف مسلسل "مافيي"

GMT 13:56 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

استلهمي أناقتك بارتداء الحجاب تماشيا مع صور مدوني الموضة

GMT 16:12 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

ليفربول يحتفل بمرور 128 عاما على تأسيسه

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 11:17 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف سر قصر يدي الديناصور الأشهر " تي ريكس"

GMT 00:05 2018 الإثنين ,26 شباط / فبراير

مواجهتان صعبتان في عرض غرفة الإقصاء 2018
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday