نائبة تونسية تؤكد تلقيها رسالة تهديد لمساندة حزبها للسبسي
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

نائبة تونسية تؤكد تلقيها رسالة تهديد لمساندة حزبها للسبسي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - نائبة تونسية تؤكد تلقيها رسالة تهديد لمساندة حزبها للسبسي

الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي
تونس - فلسطين اليوم

قالت النائب الثاني لرئيس مجلس الشعب التونسي، فوزية بن فضة، إنها تلقت رسالة تهديد بسبب تأييد حزبها للرئيس التونسي المنتخب، الباجي السبسي.

ونقلت إذاعة "جوهرة إف إم" التونسية عن بن فضة قولها أنها عثرت على الرسالة الموقعة باسم الثوار الأحرار في مكتبها بمجلس نواب الشعب، مشيرة إلى أن هذه الرسالة تتضمن عبارات تهديد لها وللأحزاب المساندة للرئيس السبسي في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، خاصة الحزب "الوطني الحر"، ورئيسه سليم الرياحي.

نقلا عن أ ش أ

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نائبة تونسية تؤكد تلقيها رسالة تهديد لمساندة حزبها للسبسي نائبة تونسية تؤكد تلقيها رسالة تهديد لمساندة حزبها للسبسي



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 15:07 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نسرين طافش تحتفل بالعام الجديد

GMT 21:39 2016 الجمعة ,08 إبريل / نيسان

فوائد الخيار الرائعة للجسم والوجه وللحامل

GMT 00:09 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

مواجهات مع الاحتلال على الحاجز الشمالي لقلقيلية

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday