رانيا ياسين تنفي اعتزالها الفن بعد تقديمها برنامج
آخر تحديث GMT 18:24:25
 فلسطين اليوم -

بيّنت لـ"فلسطين اليوم" أنها تعشق مجال الإعلام كثيرًا

رانيا ياسين تنفي اعتزالها الفن بعد تقديمها برنامج

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - رانيا ياسين تنفي اعتزالها الفن بعد تقديمها برنامج

الفنانة رانيا محمود يس
القاهرة - شيماء مكاوي

عبّرت الفنانة رانيا محمود يس، عن سعادتها بعملها كمذيعة في قناة العاصمة وأن عملها كإعلامية جعلها تحقق ما تتمناه.

وأوضحت في حديث خاص لـ"فلسطين اليوم" قائلة : "أسعى دائمًا لكي أصل إلى المشاهد وجمهوري وأقدم أعمالًا تضيف لمشواري الفني لذا كنت "مقلة" في الفترة الأخيرة من أعمالي الفنية لأن السيناريوهات التي كانت تعرض عليّ كانت لا تليق بمشواري ولا تهدف إلى الشئ الذي أريد أن أصل إليه، أنا أريد أن أتواصل مع جمهوري وأقدم عملًا يعكس حالهم لذا رفضت أغلب الأعمال التي كانت تعرض عليّ، هذا بالإضافة إلى أنني أحب مجال الإعلام كثيرًا وكنت أتمنى أن أقدم برنامجًا بعيدًا عن البرامج الخفيفة والمنوعات، مضيفة أن معظم الفنانين الذين يقدمون برامج ينحصرون في برامج المنوعات والبرامج الفنية والحوارية والخفيفة والمسابقات ولكن لا يوجد فنان قدم برنامج توك شو، لهذا كنت أتمنى أن أقدم برنامجًا أناقش فيه مشاكل المواطنين وأحلامهم يكون جادًا وثقيلًا.

وذكرت رانيا ياسين أن "هذه الفرصة جاءتني في قناة " سي أر تي " في البداية في برنامج " الناس وبس" وكان البرنامج من نوعية برامج التوك شو وكان يُذاع على الهواء مباشرة وعلى الرغم من أنه اختبار صعب بالنسبة لي إلا أنني استطعت الحمد الله أن أتجاوزه وقدمت البرنامج بكل حرفية حتى إن والدتي الفنانة " شهيرة " استغربت كثيرًا عندما وجدتني على الشاشة بهذه الكفاءة وكأنني إعلامية ممارسة مهنة الإعلام منذ زمن وكانت تقولي لي أنا فخورة بك جدًا"، ولكن هذا البرنامج لم يستمر طويلًا على الرغم من أنه كان يوميًا وكنت أشعر بالإرهاق لتقديمه إلا أنني كنت أجد المتعة في مناقشة الموضوعات التي تهم الشارع المصري، وبعد ما توقف البرنامج فوجئت بالعرض الذي جاءني من قناة العاصمة لتقديم برنامج صباحي بعنوان " صباح العاصمة" وبالفعل وافقت واعتبرت فترة عملي في قناة " سي أر تي" وكأنها فترة إختبار لي ، وبرنامج " صباح العاصمة" برنامج يذاع على الهواء أيضًا ويناقش مشاكل وهموم المواطنين وكافة الأمور التي تشغل بالهم واستمتع كثيرًا عند تقديمه.

وترى الفنانة رانيا بشأن اشتراك الفنانين في تقديم البرامج، أن كل إنسان وليس فنان يجد في نفسه الموهبة الإعلامية من حقه أن يقدم برنامجًا، ومن حق أي فنان أن يخوض العديد من التجارب ويختار ما يحلو له من مجال للاشتراك فيه، أما عن النقد الذي يواجهه العديد من الفنانين والذي واجهته بصفة شخصية، ذكرت أن ما تردد بشأن أن الفنان الذي يتجه إلى الإعلام يكون غير مطلوب في الفن واتجاهه إلى الإعلام يكون بسبب المال، عار تمامًا من الصحة لأنني لو كنت أبحث عن المال كنت قدمت أعمالًا كثيرة جدًا ولا يهمني المضمون، ولكنني بحثت عن المضمون وليس المادة وكذلك العديد من الفنانين لذا اتجهت إلى الإعلام.

وردًا على ما إذا كان العمل الإعلامي سيجعلها تترك الفن، أجابت رانيا أن "كثيرين قالوا ذلك وأكدوا أنني تركت الفن من أجل الإعلام ولكن هذا غير صحيح فأنا مواصلة في عملي كفنانة فهو عملي الرئيسي ولا يمكن أن أتركه فقط كنت أبحث عن أعمال جادة وأعمال تصل إلى المشاهد وتُحسب في مشواري

وتابعت رانيا : "أنا تعاقدت على بطولة فيلم " فوبيا" وسيشاركني البطولة نخبة من الفنانين أمثال الفنانة الكبيرة نهال عنبر والفنان عمرو رمزي ومروة عبد المنعم وغيرهم من تأليف خالد الشيباني، وإخراج إبرام نشأت، ولكن فكرة الفيلم هي التي جذبتني فتتحدث عن المشكلة النفسية التي قد يعاني منها بعض الأشخاص وهي الخوف المرضي ولكن في إطار كوميدي.

وأشارت إلى الصعوبات التي واجهتها في مجال الإعلام وأثناء التصوير، قائلة إنه "لم يكن هناك مشكلة بالنسبة لي ففي البداية كنت أفكر كيف سأظهر على الهواء دون أن أخطأ لكن نسيت خوفي بمجرد جلوسي على كرسي المذيعة وخاصة أن خوف أي إعلامي جديد يكون من الكاميرا وكيفية مواجهتها ولكنني اعتاد على الكاميرا كثيرًا لذا لم أشعر بالرهبة أو الخوف وقدمت عملي على ما يرام".

وأجابت بشأن كيفية توفيقها بين عملها كإعلامية وكفنانة أثناء تصوير الفيلم، قائلة "أعتقد أن الأمر سيكون مرهقًا كثيرًا ولكنني سأعتاد على ذلك خاصة أن البرنامج يُذاع صباحًا فسيكون أمامي اليوم بأكمله لتصوير الفيلم وسأستطيع أن أوفق بين عملي في الإعلام وفي الفن حتى أستطيع أن أحقق ما أتمناه وهو أن أصل إلى جمهوري وهدفي الذي أسعى إليه".

وعبّرت رانيا محمود ياسين عن رأيها في الأفلام التي تُعرض حاليًا بأنه للأسف الشديد معظم الأفلام ليست بمستوى السينما المصرية وتاريخها لذا فأنا أخذت وقتًا طويلًا حتى استقريت على هذا العمل بعد ما وجدته هادفًا.

واختتمت رانيا حديثها أنها حتى الآن لم تشترك فعليًا في دراما رمضان 2016 وإذا اشتركت في عمل ستعلن ذلك على الفور.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رانيا ياسين تنفي اعتزالها الفن بعد تقديمها برنامج رانيا ياسين تنفي اعتزالها الفن بعد تقديمها برنامج



GMT 05:01 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

دنيا بطمة تكشف حقيقة منعها من دخول المغرب

GMT 08:21 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

المؤلف تامر حبيب يُؤكد استعدادهم لتصوير "أهل العيب"
 فلسطين اليوم -

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday