القرا يتهم وسائل الإعلام الفلسطينيّة بتعزيز الانقسام الوطني
آخر تحديث GMT 08:38:24
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

بيّن لـ"فلسطين اليوم" الفرق بين النقد السلبي والإيجابي

القرا يتهم وسائل الإعلام الفلسطينيّة بتعزيز الانقسام الوطني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - القرا يتهم وسائل الإعلام الفلسطينيّة بتعزيز الانقسام الوطني

الإعلامي الفلسطيني إياد القرا
غزة – محمد حبيب

اعتبر مدير عام صحيفة "فلسطين" الصادرة في غزة، الإعلامي إياد القرا أنَّ التوجهات السياسية لوسائل الإعلام الفلسطينيّة لعبت دورًا سلبيًا في تعزيز الانقسام السياسي الحاصل بين حركتي "فتح" و"حماس".

وأبرز القرا، في حديث خاص مع "فلسطين اليوم" أنَّ "الإشكالية ليست في وجود الإعلام الحزبي"، معتبرًا أنه "ظاهرة صحيّة"، موضحًا أنَّ "الإشكالية أنّ يكون ذلك عاملاً سلبيًا في تناول القضايا الوطنية، وممارسة دور سلبي في توسيع الفجوة الداخلية بين طرفي الانقسام".

وبيّن القرا أنَّ "الكثير من وسائل الإعلام تحاول لعب دور إيجابي في الحض على المصالحة الوطنية"، مبرزًا أنَّ "وسائل الإعلام الفلسطينية هي انعكاس للواقع الفلسطيني، وما أحدثه الانقسام السياسي من تأثير سلبي على المصالحة الفلسطينية".

وأوضح أنَّ "الواقع الصعب في الأراضي الفلسطينية، وطرح وسائل الإعلام للقضايا العالقة، كالإعمار والرواتب والكهرباء، تجعل دور وسائل الإعلام الفلسطينية سلبيًا تجاه المصالحة". وشدّد على "ضرورة تناولها بموضوعية، ومن هنا يصعب التفريق ين المواقف التي تعبر عنها وسائل الإعلام في توجيه النقد لتقصير الحكومة، بأنها تصنف كدعوة للانقسام، أم خدمة للقضايا الوطنية، ومحاولة معالجة الملفات العالقة عبر النقد البناء".

وأشار القرا إلى أنَّ "هناك خلطًا واضحًا في هذا الأمر"، رافضًا تحميل وسائل الإعلام المسؤولية الكاملة، فالجمهور له رأي وموقف، وموضحًا أنه "ينصح دائمًا بأن يعطى المجال للجمهور للتعبير عن موقفه تجاه القضايا التي تمسه، وتمثل عقبات في حياته، لاسيّما كالقضايا العالقة في غزة، التي لم تتمكن الحكومة من حلها حتى اللحظة".

ولفت إلى أنّه "من الصعب إيجاد إطار حاكم في هذا الشأن"، موضحًا أنَّ "هناك مشاكل كثيرة يعاني منها الواقع الفلسطيني، ويصعب وضع معايير لوسائل الإعلام في تناول هذه المشاكل، باعتبارها جزءًا من هذا الواقع الصعب".

وأردف القرا أنَّ "جزءًا كبيرًا من وسائل الإعلام الفلسطينية يتبع لفصائل فلسطينية، تعكس السياسية العامة للحزب والفصيل"، مؤكدًا ندرة وسائل الإعلام المحايدة.

كما نوّه إلى أنَّ "وسائل الإعلام لا تستطيع تجاهل تناول القضايا المجتمعية العالقة، على الرغم من صعوبة نقلها، ولكن المسؤولية الوطنية هي من تحكم أداء تلك الوسائل، المتمثل في ضرورة تناولها بموضوعية، دون التقرب إلى طرف على حساب آخر".

وأكّد القرا أن "صحيفة فلسطين، الصادرة في غزة، تتعامل مع القضايا التي تخص المواطنين بطريقة مهنية، بعيدًا عن الأهواء"، معتبرًا أنّ "البعض يحاول تحميل الإعلام أكثر من دوره".

وأبرز اختلاف واقع الإعلام الآن عما كان عليه في عام 2007، موضحًا أنه "الآن يعتمد الدفاع عن القضايا الوطنية، والابتعاد عن القضايا الخلافية"، لافتًا إلى أنّ "الاحتلال يستهدف الإعلام دون التمييز بين أي فصيل".

ودعا القرا إلى دعم ملف الإعمار، والابتعاد عن مصطلحات الانقسام، مبيّنًا أنَّ "الشعب والإعلام الفلسطيني يحتاج إلى رؤية سياسية واضحة، تعالج كل القضايا، ويتفق عليها الجميع".

وشدّد على أنَّ "عمليتي المصالحة والإعمار تحتاجان إلى جهد الجميع"، مبرزًا أهمية الإعلام في متابعة وفضح الجرائم الإسرائيلية ضد شعبنا الفلسطيني، قائلاً "نحن بحاجة إلى المزيد من توحيد الجهود في وسائل الإعلام، لأن القضايا التي نختلف عليها قليلة جدًا".

واعتبر القرا أن "الإعلاميين يجب أن يقفوا أمام كل من يعيق عملية الإعمار في قطاع غزة، لأن ملف الإعمار من الملفات الحساسة، التي تحتاج إلى دفع، وتسريع عملية المصالحة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القرا يتهم وسائل الإعلام الفلسطينيّة بتعزيز الانقسام الوطني القرا يتهم وسائل الإعلام الفلسطينيّة بتعزيز الانقسام الوطني



 فلسطين اليوم -

بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 10:32 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أحدث تصاميم مسابح خارجية تُناسب المنازل الفخمة

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 07:06 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

فنَان يُقدَم أعمال فنية مميزة من فن تفريغ الورق

GMT 07:23 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

فولكس فاغن تعلن عن سيارتها الحديثة كليًا "أماروك"

GMT 22:39 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات مازدا CX5 2016 في فلسطين

GMT 01:25 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

غادة إبراهيم تبتكر عروسة "ماما نويل" احتفالًا برأس السنة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday