أشرف سالمان يؤكد تسوية منازعات الاستثمار قبل نهاية 2015
آخر تحديث GMT 23:20:44
 فلسطين اليوم -

بيَّن لـ"فلسطين اليوم" أنَّ الدولة المصرية لا تحارب المستثمرين

أشرف سالمان يؤكد تسوية منازعات الاستثمار قبل نهاية 2015

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أشرف سالمان يؤكد تسوية منازعات الاستثمار قبل نهاية 2015

وزير الاستثمار المصري أشرف سالمان
القاهرة - جهاد التوني

صرَّح وزير الاستثمار المصري أشرف سالمان، بأنَّ لجنة تسوية منازعات عقود الاستثمار، بصدد الإعلان قبل نهاية العام الجاري عن الانتهاء من معظم نزاعات الحكومة مع المستثمرين، فضلًا عن جهود أخرى، قال إنّها تُبذل من أجل الوصول إلى صيغ تفاهمية تمثل حلولًا وسطًا بين طرفي النزاع، مؤكدًا أن الحكومة لن تدخر جهدًا في سبيل حل مشكلات المستثمرين العالقة ضمن تعهداتها.

وتوقع سالمان في حوار مع "فلسطين اليوم" اعتزام رئاسة الجمهورية إصدار قانون المناطق الاقتصادية ذات الطبيعة الخاصة قبل افتتاح قناة السويس الجديدة في 6 آب/ أغسطس المقبل، بعدما تم الانتهاء من إعداده، لافتًا إلى أن القانون سيحدد على نحو مُفصل ودقيق الدور الذي ستضطلع به وزارة الاستثمار في الترويج للمناطق الاقتصادية الخاصة والموانئ والمناطق الاستثمارية الحرة، وعلى رأسها تنمية محور قناة السويس.

وأوضح أنَّ "قناة السويس الجديدة تجعل من مصر الطريق الأمثل لحركة التجارة العالمية، وأتوقع تزايد نسبة حركة تدفق التجارة العالمية المارة بالقناة بعدما خفضت القناة الجديدة من زمن انتظار ومرور السفن من وإلى البحر المتوسط والبحر الأحمر، ما يفتح آفاقا واسعة أمام الاقتصاد المصري، والذي ستكون لديه فرص استثمارية كبيرة، وأتوقع أنه بافتتاح القناة الجديدة الشهر المقبل، ستتسارع الدول في حجز موطئ قدم في هذه المنطقة المهمة من العالم".

وأضاف: "مصر كدولة عضو في صندوق النقد الدولي يحق لها أينما وكيفما شاءت خوض جولة جديدة من المفاوضات مع الصندوق للحصول على قروض، حيث أن لنا حصة مساهمة في الصندوق تدفع بانتظام، إلا أنَّ قرض الصندوق في الوقت الراهن ليس ضمن جدول أعمال الحكومة، على الأقل الحكومة الحالية، والاقتراض ليس سرًا كي نخفيه، ولا نسعى حاليًا إلى الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي".

وأشار إلى أنَّ "اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار الجديد خرجت مراعية لفلسفة الدولة مقدرة لاحتياجاتها وظروفها الراهنة، وهي تضمن تقديم حوافر وضمانات للاستثمار تشمل تبسيط إجراءات كانت في السابق تمتد لأشهر ربما، وقد راعت كثيرًا تحقيق ربحية للمستثمر مع حفظ حق الدولة".

وتابع: "اللائحة أيضًا دفعت عن الوزارة أن تكون خصمًا وحكمًا في ذات الوقت، عبر استحداثها بابًا للتظلمات من قرارات هيئة الاستثمار وهو الباب العاشر، من خلال لجنة محايدة برئاسة مستشار في مجلس الدولة للفصل في الطعون والشكاوى المقدمة، إضافة إلى منحها تيسيرات وحوافز إضافية غير الضريبية للمشاريع الاستثمارية، فضلًا عن إلزامها كافة الجهات الحكومية بإعطاء هيئة الاستثمار خرائط تفصيلية بالأراضي المتاحة للاستثمار في مختلف محافظات الجمهورية شريطة عدم وجود نزاع إداري وقانوني عليها".

وأشار إلى "إتباع نظام القرعة العلنية في حال التزاحم بين الشركات والمنشآت بشأن الأراضي المطروحة للاستثمار، وخفض مدة استخراج التصاريح اللازمة، وبالتالي أعتقد أننا قدمنا أفضل ما لدينا للمستثمرين، وهنا أود التأكيد أن الدولة يهمها جدًا مصلحة المستثمر ومنحه الحوافز والضمانات الكافية تشجيعًا لتدفق الاستثمارات، ومخطئ من يعتقد أن الدولة لا تهتم بالمستثمر أو تحاربه".

وحول توقعاته للاقتصاد المصري في المرحلة المقبلة، أوضح سالمان: "لا أقول توقعاتي بل هي توقعات الجميع، بما فيها المؤسسات الدولية كصندوق النقد والبنك الدوليين ومؤسسات التصنيف الدولية، فالاقتصاد المصري اقتصاد واعد، وهو ما تشير إليه جميع المؤشرات الاقتصادية، ويكفيك فقط أن تعلم أن مصر حققت أكبر معدل للاستثمار منذ ثورة 25 يناير بنسبة 13% خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2014 – 2015، وهذا بطبيعة الحال ليس نهاية المطاف، ودع الأيام تبرهن على قدرة الاقتصاد المصري على الصعود في فترة وجيزة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أشرف سالمان يؤكد تسوية منازعات الاستثمار قبل نهاية 2015 أشرف سالمان يؤكد تسوية منازعات الاستثمار قبل نهاية 2015



GMT 23:25 2019 الأربعاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

خبيرة تكشف أسباب انخفاض الدولار المفاجئ في مصر
 فلسطين اليوم -

تميّز بالقصة المحتشمة الملفتة مع الأكمام الطويلة

بينيلوبي كروز تخطف الأنظار بإطلالتها الأخيرة بالجمبسوت

واشنطن - فلسطين اليوم
خطفت النجمة بينيلوبي كروز Penelope Cruz الانظار بإطلالتها الأخيرة حين أطلّت باللون الميتاليك البراق مع تمايلها بموضة الجمبسوت الساحر والراقي، الذي أظهر أناقة قل مثيلها في عالم الموضة الفاخرة.إنطلاقاً من هنا،واكبي من وقّع إطلالة بينيلوبي كروز بهذا الجمبسوت البراق. موضة الجمبسوت البراق تألقت بينيلوبي كروز Penelope Cruz بموضة الجمبسوت الواسع والطويل الذي يتخطى حدود الكاحل مع اللون الميتاليك بتدرجات فضية براقة وملفتة للنظر. فهذا التصميم الساحر حمل توقيع دار شانيل Chanel وتميّز بالقصة المحتشمة الملفتة مع الاكمام الطويلة والياقة المنسدلة على شكل V. موضة الاكسسوارات السوداء واللافت أن بينيلوبي كروز Penelope Cruz نسّقت مع هذا الجمبسوت موضة الاكسسوارات السوداء. فبرزت بموضة الصندل الجلدي المفرغ من الامام مع الحذاء الجلدي الرفيع مع البكلة البراقة ...المزيد

GMT 06:39 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

هذه أجمل المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست
 فلسطين اليوم - هذه أجمل المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 10:10 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

قاوم شهيتك وضعفك أمام المأكولات الدسمة

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 09:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة ومميزة في حياتك العاطفية

GMT 11:23 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

شرب الكحول يؤثر على النوم بشكل منتظم ويسبب الأرق

GMT 07:29 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء ممتازة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 01:43 2015 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

نبات الزوفا يعالج أمراض الجهاز التنفسي والتهاب القصبات

GMT 00:48 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

جلال الزكي يؤكّد أن "أبواب الشك" مسلسل تشويقي هادف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday