أنقرة وواشنطن تأملان التوصل إلى إتفاق على اعادة توحيد قبرص
آخر تحديث GMT 09:01:59
 فلسطين اليوم -

أنقرة وواشنطن تأملان التوصل إلى إتفاق على اعادة توحيد قبرص

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أنقرة وواشنطن تأملان التوصل إلى إتفاق على اعادة توحيد قبرص

وزير الخارجية الاميركي جون كيري ونظيره التركي
واشنطن - فلسطين اليوم

 أعربت الولايات المتحدة وتركيا الثلاثاء عن املهما في ان يتوصل القبارصة اليونانيون والاتراك هذا العام الى اتفاق يمهد الطريق امام اعادة توحيد جزيرتهم المقسمة منذ اكثر من اربعة عقود.

وقال وزير الخارجية الاميركي جون كيري خلال لقائه نظيره التركي مولود جاوش اوغلو في واشنطن ان "هذه المشكلة مستمرة منذ امد بعيد وتتطلب جهودا دولية للمساعدة في ايجاد حل، اتفاق دائم".

وقبرص مقسمة بين شطر شمالي تركي وآخر جنوبي يوناني يفصل بينهما "خط اخضر" تراقبه بعثة تابعة للامم المتحدة.

وفي مطلع نيسان/ابريل الجاري اعلن المبعوث الخاص للامم المتحدة الى قبرص ايسبن بارث ايدي ان المفاوضات الرامية لاعادة توحيد الجزيرة المتوسطية والمتوقفة منذ اكثر من ستة اشهر ستستأنف خلال اسابيع.

واضاف كيري ان "الولايات المتحدة وتركيا تدعمان المفاوضات التي ترعاها الامم المتحدة بهدف اعادة توحيد الجزيرة في اطار اتحاد فدرالي ثنائي المنطقة والطائفة. نعتقد ان الطرفين قادران على احراز تقدم حقيقي ودائم خلال عام 2015".

من جهته دعا الوزير التركي الولايات المتحدة الى القيام بدور فعال لدى استئناف المفاوضات بين المكونين القبرصيين.

وقال  جاوش اوغلو ان "تركيا والقبارصة الاتراك لديهم الارادة السياسية في التوصل الى حل ونحن ننتظر على طاولة المفاوضات. نأمل التوصل الى حل خلال العام 2015".

والاحد شهدت "جمهورية شمال قبرص التركية" التي لا تعترف بها سوى انقرة انتخابات "رئاسية" تصدرها درويش ايروغلو "الرئيس" المنتهية ولايته والذي سيخوض دورة ثانية الاحد المقبل.

وقبرص مقسومة منذ 1974 عندما اجتاح الجيش التركي الثلث الشمالي للجزيرة المتوسطية ردا على انقلاب مدعوم من اثينا حينها بهدف توحيدها مع اليونان.

ويعيش سكان "جمهورية شمال قبرص" بمساعدة تركيا التي تبعد سواحلها عن هذا الكيان حوالى 80 كلم. ويعتبر باقي العالم ان هذه المنطقة محتلة من انقرة منذ ضمها في 1974 ردا على محاولة لالحاق الجزيرة باليونان. وتساهم تركيا بثلاثين بالمئة من ميزانيتها وتمول جزءا كبيرا من البنى التحتية فيها.

وفشلت عقود من المحادثات لتوحيد الجزيرة بما فيها خطة وضعها الامين العام السابق للامم المتحدة كوفي انا ووافق عليها الناخبون القبارصة الاتراك ورفضها القبارصة اليونانيون في 2004.

وانضمت جمهورية قبرص الى الاتحاد الاوروبي في ذلك العام، ورغم ان شمال الجزيرة جزء من الاتحاد من الناحية الفنية، الا ان القبارصة الاتراك لا يحصلون على مزايا هذه العضوية.

وتنشر اليونان قرابة عشرة الاف جندي في جنوب قبرص وتؤمن تدريبا لكبار الضباط ضمن الحرس الوطني القبرصي.

كما تدعم اليونان موقف الحكومة القبرصية في المحادثات مع اجل اعادة توحيد الجزيرة مع القادة القبارصة الاتراك الذين اعلنوا دولة من جانب واحد في 1983

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أنقرة وواشنطن تأملان التوصل إلى إتفاق على اعادة توحيد قبرص أنقرة وواشنطن تأملان التوصل إلى إتفاق على اعادة توحيد قبرص



بعد حصولها على المركز الثاني في برنامج "آراب أيدول"

فساتين سهرة من وحي دنيا بطمة من بينها مكشوف الأكتاف

الرباط ـ وسيم الجندي
حصلت المطربة المغربية دنيا بطمة على المركز الثاني عند مشاركتها في النسخة العربية الأولى من برنامج المسابقات الغنائي العالمي "آراب أيدول"، وهذا ما دفعها للغناء وإبهار العالم بحنجرتها الذهبية ودقة أدائها الغنائي، وتألقت الفنانة دنيا بطمة من خلال حفلاتها ومناسباتها الخاصة بـ فساتين أنيقة ومميزة، جمعنا لكِ اليوم أبرزها لتستوحي منها أفكارًا لإطلالاتك الأنيقة. أزياء مناسبة للسهرة من ميريام فارس أطلت دنيا بطمة بفستان بني مكشوف الأكتاف بتصميم ضيق مزين بفتحة جانبية وقصَّة مميزة من المنتصف وتزينت بفستان أنثوي صُمم من الأعلى بشكل شفاف مزين بفصوص فضية ومن الأسفل بطبقات متتالية بقماش كسرات مميز بإحدى درجات اللون البرتقالي المميزة. موديلات فساتين بأكمام منفوخة موضة ربيع 2020 واختارت فستانًا منفوشًا مكشوفَ الأكتاف باللون الزهر...المزيد

GMT 06:51 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

إليك مجموعة مختارة من إطلالات ديمة الجندي بالكاجول
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة مختارة من إطلالات ديمة الجندي بالكاجول

GMT 06:39 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

10 أسباب تضع مانشستر على لائحة وجهاتكم المفضلة
 فلسطين اليوم - 10 أسباب تضع مانشستر على لائحة وجهاتكم المفضلة

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هدّاف في أوروبا

GMT 13:24 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

Collezione للملابس تقدم مجموعتها الجديدة لصيف 2017

GMT 04:53 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

اختتام أسبوع الموضة في باريس بعرض خاص لعارضات مكفوفات

GMT 07:32 2014 الإثنين ,08 كانون الأول / ديسمبر

فوائد زيت القرنفل
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday