تحرير رهينة الماني من بوكو حرام وزعيمها يتحدى ملوك افريقيا
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تحرير رهينة الماني من "بوكو حرام" وزعيمها يتحدى "ملوك افريقيا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تحرير رهينة الماني من "بوكو حرام" وزعيمها يتحدى "ملوك افريقيا"

جنود كاميرونيون
ياوندي ـ فلسطين اليوم

اعلنت الكاميرون الاربعاء تحرير رهينة الماني خطف في تموز/يوليو 2014 من قبل الجماعة النيجيرية الاسلامية المتطرفة بوكو حرام التي تحدى زعيمها الغامض ابو بكر شيكاو، البلدان المجاورة لنيجيريا أن تهاجمها.

وقالت الرئاسة الكاميرونية الاربعاء ان الرئيس بول بيا "يعلن ان عملية خاصة للقوات المسلحة الكاميرونية واجهزة دول صديقة اتاحت هذه الليلة تحرير نيتش ابرهارد روبرت المواطن الالماني الذي خطف في تموز/يوليو 2014 في نيجيريا من قبل فرقة بوكو حرام التي كانت تحتجزه رهينة منذ ذلك التاريخ".

واكدت المانيا تحرير مواطنها.

ولم يقدم البيان الكاميروني اي تفاصيل عن العملية لكن الرئيس "جدد الاشادة بالقوات المسلحة واجهزة الامن على تصميمها وبسالتها ونجاعتها في مكافحة فرقة بوكو حرام الارهابية".

وجاء هذا الاعلان غداة بث فيديو لزعيم بوكو حرام اعلن فيه مسؤولية الجماعة عن الهجوم الدامي على مدينة باغا النيجيرية مطلع كانون الثاني/يناير والذي وصفته واشنطن وباريس بأنه جريمة ضد الانسانية.

وتحدث زعيم بوكو حرام ايضا بتعابير مهينة عن رؤساء تشاد والكاميرون والنيجر ووجه اليهم تهديدات صريحة.

وتسعى هذه الدول الثلاث المجاورة لنيجيريا من اجل تعبئة دولية ضد هذا التنظيم الاسلامي المتطرف في نيجيريا.

واثر اجتماع دول المنطقة الثلاثاء في نيامي قرر المشاركون نقل قيادة القوة المسلحة الاقليمية لمكافحة بوكو حرام من باغا الى العاصمة التشادية نجامينا.

وفي ياوندي نظم عشرات الشبان تظاهرة دعم للجيش الكاميروني الاربعاء. وهي اول مسيرة منذ انخراط الجيش في التصدي لبوكو حرام في حزيران/يونيو 2014.

وخاطب زعيم بوكو حرام الرئيس التشادي ادريس ديبي الذي ارسل جيشه الاسبوع الماضي الى الكاميرون المجاورة لمحاربة الاسلاميين، قائلا "اتحداك يا ادريس ديبي ويا ملوك افريقيا ... ان تهاجموني الان. انا مستعد".

 واتهم ايضا الرئيس الكاميروني بول بيا بأنه "خائف" و"يطلب المساعدة" لصد تزايد الهجمات الدامية التي تشنها بوكو حرام في اقصى شمال الكاميرون، المتاخم لمعاقل الاسلاميين النجيريين.

ولرئيس النيجر محمدو يوسفو، قال "سترى. يا رئيس النيجر، سترى. انت من الذين ذهبوا وتعاطفوا مع (الرئيس الفرنسي فرنسوا) هولاند، حفيد شارلي" ايبدو.

وقد شنت بوكو حرام مساء الثلاثاء هجوما جديدا على بونديري احدى قرى منطقة اقصى الشمال المحاذية لنيجيريا، اسفر عن اصابة جنديين كاميرونيين بجروح، كما قالت مصادر امنية كاميرونية.

وقال مسؤول عسكري طلب عدم كشف هويته "الوضع في بونديري هادىء صباح الاربعاء. تمكنا من صد العدو. وسجل جريحان في صفوفنا. ووجدنا اثارا تشير الى انهم (بوكو حرام) فقدوا رجالا".

ويتعذر التاكد من هذه الحصيلة من مصدر مستقل. واشارت مصادر امنية الثلاثاء الى تسجيل "معارك ضارية" في بوندوري.

 وفي ياوندي نظم عشرات الشبان تظاهرة دعم للجيش الكاميروني الاربعاء. وهي اول مسيرة منذ انخراط الجيش غي التصدي لبوكو حرام في حزيران/يونيو 2014.

وقررت الدول ال 13 التي اجتمعت في نيامي وبينها نيجيريا، "توجيه قرار الى مجلس الامن بشان بوكو حرام" لاعتماده و"تم تكليف الاتحاد الافريقي بالقيام بذلك في الاشهر او الاسابيع القادمة"، بحسب ما افاد وزير الخارجية النيجيري محمد بازوم.

وكانت نيجيريا ترفض حتى الان مثل هذا المسعى الدبلوماسي الذي يظهرها في وضع ضعيف في مواجهة مجموعة مسلحة.

ودعا الاتحاد الافريقي الاربعاء الى "الانتهاء" سريعا من انشاء القوة الاقليمية معربا عن الامل في ان تحصل على تفويض من الامم المتحدة وتمويل خاص.

وقالت نكوسازانا دلاميني زوما رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي "بوكو حرام تشكل تهديدا ليس فقط لنيجيريا والمنطقة بل ايضا لمجمل القارة. ان الوضع يتطلب من افريقيا جهودا جماعية اكبر".

أ ف ب

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحرير رهينة الماني من بوكو حرام وزعيمها يتحدى ملوك افريقيا تحرير رهينة الماني من بوكو حرام وزعيمها يتحدى ملوك افريقيا



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 14:30 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 07:47 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شرفات مُبهجة ومميزة تعطي السعادة لمنزلك

GMT 10:03 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" يعد من أفضل فنادق سويسرا

GMT 13:17 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الارصاد الجويه حالة الطقس المتوقعة اليوم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 09:03 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

زلزال يضرب كرواتيا وأنباء عن وقوع أضرار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday