تظاهرة مؤيدة لبوتين تغطي على تظاهرة القوميين المتشددين
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تظاهرة مؤيدة لبوتين تغطي على تظاهرة القوميين المتشددين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تظاهرة مؤيدة لبوتين تغطي على تظاهرة القوميين المتشددين

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
موسكو ـ فلسطين اليوم

غطت تظاهرة "وطنية" نظمتها السلطات تاييدا للرئيس فلاديمير بوتين وسياسته في اوكرانيا على التظاهرة السنوية التقليدية للقوميين المتشددين المعارضة عادة لبوتين في موسكو الثلاثاء.

وسار نحو 75 الف شخص وفق الشرطة في الشارع الرئيسي في موسكو وهم يهتفون "نثق ببوتين"، حاملين أعلاما روسية وشرائط القديس جورج، رمزا لتأييد الانفصاليين المقربين من روسيا في شرق اوكرانيا.

ويشهد 4 تشرين الثاني/نوفمبر كل سنة تظاهرات ومسيرات في كبرى مدن البلاد بمناسبة يوم الوحدة الوطنية، وهو يوم اجازة في روسيا احتفالا بطرد القوات البولندية المحتلة من الكرملين في 1612.

وقالت الاوكرانية ماروسيا نيكولايفنا (59 عاما) القادمة من منطقة دونيتسك شرق اوكرانيا مع اصدقاء من القرم التي ضمتها روسيا في اذار/مارس، "اليوم هو عيد بطلي ومخلص شعبي، انه عيد بوتين الذي وحد الشعوب".

وقال فلاديمير (70 عاما) "جئت لاني اؤيد سياسة بوتين، ولست وحدي. لم أر من قبل مثل هذه الاعداد الضخمة".

وعلى المنصة تحدث ممثلو ابرز القوى السياسية ومنهم حزب "روسيا الموحدة" الحاكم والشيوعيون وحتى قوميون متشددون، تعبيرا عن تاييدهم لبوتين وللانفصاليين في شرق اوكرانيا الذين يقاتلون القوات الاوكرانية منذ ستة اشهر.

وقال سيرغي ميرونوف، زعيم حزب "روسيا العدالة" الموالي للكرملين "نحن متحدون مع اخوتنا في نوفوروسيا" في اشارة الى المناطق الاوكرانية الناطقة بالروسية.

وحجبت هذه التظاهرة "الوطنية" المسيرة السنوية التقليدية للمتشددين المعارضين باغلبهم لبوتين والذين لم يتمكنوا من جمع حشد كبير هذه السنة.

ولم تجمع "المسيرة الروسية" التي تشارك فيها كل سنة نحو خمسين مجموعة صغيرة قومية ويمينية متطرفة، سوى الفي شخص وفق الشرطة، بدلا من عشرة او عشرين الفا توقع المنظمون حضورهم.

وهذه المجموعة التي تجتمع عادة حول رفضها استقبال مهاجرين قادمين من الجمهوريات السوفياتية السابقة، انقسمت هذه السنة حول المسالة الاوكرانية.

وقال الكسندر ديومين، وهو من روستوف في القوزاق، "لماذا نختلف مع اوكرانيا حول القرم؟ هذا يكلفنا المال ولا يخدم في شىء".

وقال ديمتري دميوشكين زعيم حركة روسكي (الروس) القومية المتشددة انه يعارض "الحرب الاهلية في اوكرانيا" معتبرا ان هناك "شعبا روسيا واحدا خلافا لما تحاول الدولة اقناعنا به".

وندد كذلك بضغوط الكرملين لالغاء هذه المسيرة.

وجذبت مسيرة اخرى للقوميين تاييدا للناطقين بالروسية في اوكرانيا كذلك عددا اقل من "المسيرة الروسية". ولم يشارك فيها الزعيم الانفصالي ايغور سترلكوف الذي دعا الى تنظيمها.

وياخذ محللون ومعارضون للكرملين على فلاديمير بوتين تأجيج المشاعر القومية منذ بداية الازمة الاوكرانية لتبرير اسوأ مواجهة بين روسيا والغرب منذ نهاية الحرب الباردة.

ويقول فيدور كراتشينينيكوف رئيس معهد دراسات التنمية والحداثة "بات الحكم قادرا وحده على تعبئة الناخبين القوميين".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تظاهرة مؤيدة لبوتين تغطي على تظاهرة القوميين المتشددين تظاهرة مؤيدة لبوتين تغطي على تظاهرة القوميين المتشددين



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday