تقرير يزعم إسقاط روسيا للطائرة الماليزية فوق أوكرانيا
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

تقرير يزعم إسقاط روسيا للطائرة الماليزية فوق أوكرانيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تقرير يزعم إسقاط روسيا للطائرة الماليزية فوق أوكرانيا

الطائرة الماليزية
برلين ـ فلسطين اليوم

زعم تقرير صدر مؤخرا أن قوات الدفاع الجوي الروسي هي من أسقط الطائرة الماليزية في 17 يوليوتموز من العام الماضي فوق الأراضي الأوكرانية.

وأوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية على موقعها الإلكتروني أن تقريرا صدر عن مجموعة تحقيق ألمانية يصر على أن قاذف صواريخ أرض جو مضاد للطائرات من طراز بوك تابع للكتيبة 53 الروسية للدفاع الجوي هو من أسقط الطائرة الماليزية MH17 في يوليوتموز الماضي مما أسفر عن مقتل جميع الركاب البالغ عددهم 298 راكبا.

وأوضحت الصحيفة أن الفيلم الوثائقي الذي جاء تحت عنوان "البحث عن الحقيقة" يقدم شهادات جديدة من الخبراء العسكريين والمقاتلين الانفصاليين المقيمين في شرق أوكرانيا.. وقد جمع أيضا دليلا بالصورة، والفيديو والأقمار الصناعية لتقديم سرد مقنع لكيفية تطور الأحداث في 17 يوليوتموز من العام الماضي.

وتأتي النتائج التي توصلوا إليها بعد يوم واحد من ظهور صور الطيار الأوكراني المتهم من قبل المتمردين الموالين لروسيا بأنه الذي أطلق النار على الطائرة.

وتزعم مجموعة التحقيق الألمانية أن من أطلق النار على طائرة الركاب الماليزية منصة صواريخ أرض جو مضادة للطائرات تديرها كتيبة الدفاع الجوي الروسية رقم 53.. حيث يقولون أن السيارة المسلحة – التي تحمل البطارية – دخلت أوكرانيا لحماية المدرعات الروسية التي كانت عرضة لهجوم جوي في الصراع - الذي اندلع في أبريل الماضي عندما استولى متمردون مدعومين من الكرملين على عدة مبان حكومية في دونباس.

وادعى خبراء عسكريين أن القوات المدربة خصيصا تعمل كوحدة واحدة مترابطة وان الوحدات المدربة جيدا يمكنها أن تشغل تلك البطارية من طراز بوك..مضيفين أنهم لم يكن امهم سوى بضع ثوان لرصد الطائرة بالرادار و اطلاق الصاروخ تجاهها بدقة.

وأضافت الصحيفة أن مراسلين يعملون لحساب مجموعة التحقيق الألمانية سافروا إلى شرق أوكرانيا، حيث وصف العديد من السكان المحليين مشاهدات وأصوات تتفق مع إطلاق صاروخ بوك يوم تحطم الطائرة MH17 .. فيما ذهب أحد الشهود إلى أبعد من ذلك، مدعيا أنه رأى السيارة ثم إطلاق الصاروخ في السماء بعد ذلك.

ولفت التقرير إلى ان نظام بوك لا يمكن تشغيله من قبل المتمردين، مدعيا أنه لم يكن لديهم متخصصين لهذه الأنظمة عالية الدقة.

وأضاف أنه في شهر أغسطسآب، اظهرت لقطات مصورة من قبل فريق من الشرطة السرية الأوكرانية صورة لنظام بوك على شاحنة فولفو يجري تهريبها من شرق اوكرانيا في الساعات الأولى من يوم 18 يوليوتموز، بعد يوم من تحطم الطائرة.. كما يزعم التقرير أن هذا النوع من الضرر الذي لحق بالطائرة لا يمكن أن يكون ناجما إلا عن صاروخ أرض جو.

ويشير التقرير الى أنه على الرغم من هذه الحقائق ،إلا أن لجنة التحقيق الروسية – والتي تعادل الإف بي أي – تعتقد ان الطيار الأوكراني هو المسؤول عن المأساة..ويطالبون الكابتن طيار فلاديسلاف فولوشين بإجراء اختبار كشف الكذب ومواجهة الاستجواب الرسمي، مؤكدين وجود أدلة دامغة ضده والتي ينبغي أن تنظر فيها لجنة التحقيق الرسمية التي تقودها هولندا.

ولم يتحدث فولوشين مباشرة حول حادث الطائرة الماليزية .. لكنه نفى عبر رؤسائه أن يكون مسؤولا. وتلقي أوكرانيا باللوم على روسيا في تدبير حيلة دعائية ضد الطيار.

المصدر: أ ش أ




 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير يزعم إسقاط روسيا للطائرة الماليزية فوق أوكرانيا تقرير يزعم إسقاط روسيا للطائرة الماليزية فوق أوكرانيا



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday