حكومة هونغ كونغ تعلن برنامجًا انتخابيًا بلا تنازلات
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

حكومة هونغ كونغ تعلن برنامجًا انتخابيًا بلا تنازلات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حكومة هونغ كونغ تعلن برنامجًا انتخابيًا بلا تنازلات

متظاهرون من انصار بكين امام مقر الحكومة في هونغ كونغ
هونغ كونغ ـ فلسطين اليوم

كشفت حكومة هونغ كونغ الاربعاء عن خارطة طريق للانتخابات المقبلة لرئيس الحكومة المحلية لا تتضمن اي تنازل للمطالبين بالديموقراطية، ما يثير مخاوف المحللين من تظاهرات جديدة في الشارع.

وتواجه مئات المتظاهرين الغاضبين الاربعاء وانصار الحكومة قرب مقرها فيما انتشر عشرات الشرطيين في المنطقة بحسب مراسل فرانس برس.

وعرضت كاري لام نائب رئيس حكومة المستعمرة البريطانية السابقة التي انتقلت عام 1997 الى المعسكر الموالي لبكين، امام المجلس التشريعي (البرلمان المحلي) خطة الاصلاح القاضية بانتخاب رئيس للحكومة بالاقتراع العام في 2017.

وقالت لام ان الانتخابات ستجري في ظل "الاحترام الكامل" للقواعد التي وضعتها بكين في اب/اغسطس.

وكانت اللجنة الدائمة للجمعية الوطنية الشعبية (البرلمان) في الصين وافقت في 31 آب/اغسطس على مبدأ "صوت واحدا، تصويت واحد".

لكنها سمحت بتقدم مرشحين او ثلاثة فقط على ان يحصلوا على موافقة لجنة من كبار الناخبين الموالين للحزب الشيوعي الصيني، الامر الذي رفضته الحركة المطالبة بالديموقراطية باعتباره يحتم انتخاب مرشح موال لبكين.

واحتجاجا على ذلك نزل عشرات الاف الاشخاص الى الشوارع في الخريف الماضي واحتلوا احياء كاملة قبل ان تقوم السلطات بتفكيك مخيمات المحتجين في كانون الاول/ديسمبر.

واكدت كاري لام ان الناخبين سيختارون عام 2017  بين مرشحين او ثلاثة مرشحين تصادق عليهم لجنة من 1200 عضو مشيرة الى ان تشكيلة هذه اللجنة ستكون مماثلة لتشكيلة اللجنة الموالية لبكين التي قامت حتى الان بتعيين رئيس الحكومة المحلية.

واكدت ان "هذه الاقتراحات تعرض في ظل الاحترام الكامل للقانون الاساسي (دستور هونغ كونغ) وقرارات" السلطات الصينية".

واضافت "انها تعكس تماما في الوقت نفسه الاراء التي عبرت عنها مختلف شرائح المجتمع" مؤكدة انه "ليس واقعيا او ممكنا توقع تلببية تطلعات مجموعات مختلفة برزمة مقترحات واحدة".

وانسحب معظم نواب الحركة المطالبة بالديموقراطية عندها من البرلمان المحلي.

وقال الان ليونغ من الحزب المدني ان "دعاة الدموقراطية ينددون بشدة بالحكومة" مؤكدا "سنطلق حملة لمعارضة هذا الاقتراح وسنطلب من الراي العام في هونغ كونغ الاستمرار في المطالبة باقتراع عام حقيقي".

وفي حال تبني مشروع القانون في الاشهر المقبلة فمن المحتمل اندلاع حركات احتجاج جديدة بحسب المحللين.

وسبق ان لوح الطلاب الذين يتصدرون معسكر المطالبين بالديموقراطية بفكرة "احتلال البرلمان" في حال تبني النص.

وعلق الطالب جوشوا وونغ الذي بات احد رموز الحركة "خاب املنا بالكامل...بات على الجيل الشاب" معارضة القيود الانتخابية.

واعتبر المحلل ويلي لام ان هذه المقترحات "الجذرية التقشفية التي لا تفسح اي مجال للتسوية" تعكس الخط المتشدد للرئيس الصيني لي جينغبينغ. وتابع "هذا انعكاس لخطه الاكثر تشددا، ليس بخصوص هونغ كونغ فحسب بل كذلك تايوان والتيبت".

واعرب المحلل عن المفاجأة ازاء انعدام اي تغيير لدى لجنة اختيار المرشحين بعد ان توقع كثيرون ان تبدي انفتاحا اكبر تجاه الشارع. واضاف "من المؤكد الا يتمكن اي مؤيد للديموقراطية من المنافسة".

ويحق للمرشحين التقدم الى السباق بدعم 120 عضوا في اللجنة، لكن للخضوع لتصويت الناخبين عليهم حيازة تاييد 50% منها عناصرها.

واضاف ويلي لام "اذا تمكنت الحكومة من تمرير نصها فمن الممكن جدا ان يحاصر الاف المتظاهرين مبنى البرلمان".

واعتبر سوني لو ان هناك "احتمال مواجهة فعلي" موضحا انه في حال اقر القانون "فستستمر التحركات لفترة طويلة".

واعلنت السلطات عن تكثيف اجراءات الامن حول مقر الحكومة. وفي الخريف فيما كانت التظاهرات مسالمة شهد الوضع بعض التوتر وحاول متظاهرون خلع الباب الزجاجي للبرلمان.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حكومة هونغ كونغ تعلن برنامجًا انتخابيًا بلا تنازلات حكومة هونغ كونغ تعلن برنامجًا انتخابيًا بلا تنازلات



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday