شرطيون فرنسيون يردون رجلًا تهجم عليهم هاتفًا الله اكبر
آخر تحديث GMT 20:51:12
 فلسطين اليوم -

شرطيون فرنسيون يردون رجلًا تهجم عليهم هاتفًا "الله اكبر"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - شرطيون فرنسيون يردون رجلًا تهجم عليهم هاتفًا "الله اكبر"

شرطيون فرنسيون
باريس ـ فلسطين اليوم

قتل شرطيون فرنسيون السبت بالرصاص رجلا تهجم عليهم بسكين وهو يهتف "الله اكبر" داخل قسم شرطة في مدينة جويه-لي-تور (وسط غرب) وعلى الاثر فتحت نيابة مكافحة الارهاب تحقيقا "يتجه نحو اعتداء بدافع التشدد الاسلامي".

وقال مصدر قريب من التحقيق لفرانس برس ان الحادث "يشبه اسلوب عمل تنظيم الدولة الاسلامية في مهاجمة قوات الامن".

وحوالي الساعة 14,00 (13,00 ت غ) دخل رجل يحمل سكينا مركز الشرطة واصاب شرطي الاستقبال في وجهه كما اصاب شرطيين اخرين قبل ان يقتل برصاص "رجال شرطة  في المركز استخدموا سلاحهم الميري" كما اوضحت وزارة الداخلية في بيان.

واكد مصدر قريب من التحقيق لفرانس برس ان المعتدي وهو فرنسي مولود في بوروندي عام 1994 ومعروف لدى اجهزة الشرطة بسبب قضايا حق عام، "كان يردد +الله اكبر+ من لحظة دخوله والى ان لفظ  اخر انفاسه".

واعتبر مدعي عام الجمهورية جان لوك بيك ان "العناصر الاولى للتحقيق تشير الى توافر كل عناصر الدفاع الشرعي عن النفس".

وقال وزير الداخلية برنار كازينوف في المكان ان المعتدي "سبق ان ارتكب جنحا" لكنه ليس مسجلا لدى الادارة العامة للامن الداخلي.

في المقابل فان شقيقه معروف لدى اجهزة الامن بمواقفه المتشددة وبانه كان يرغب في وقت ما في التوجه الى سوريا قبل ان يعدل عن ذلك.

رئيس الوزراء مانويل فالس اعلن "دعمه" لرجال الشرطة "المصابين والمصدومين" واعدا بان "تتبع الدولة الحزم الشديد يال من يعتدي عليهم".

وتولى قسم مكافحة الارهاب في نيابة باريس التحقيق بتهم الشروع في القتل والانضمام الى عصابة اجرامية على علاقة بمنظمة ارهابية.

وفرنسا مستهدفة بالاسم من تنظيم الدولة الاسلامية بسبب اشتراكها في الضربات الجوية على مواقعه في العراق.

وحسب مصدر في مكافحة الارهاب فان عودة الجهادين الفرنسيين الذين قاتلوا في سوريا مع مخططات فردية او باوامر من الدولة الاسلامية تشكل خطرا رئيسيا على البلاد.

الا ان شخصا تحول الى التشدد يعمل بصورة فردية يشكل ايضا مصدر قلق حيث يصعب احباط هذا النوع من المخططات.

ومنذ صيف 2013 تم احباط خمسة "مخططات لاعمال ارهابية" جهادية في فرنسا حسب وزير الداخلية موضحا ان اكثر من 1200 فرنسي او مقيم ينتمون الى شبكات جهادية ترسل مقاتلين الى سوريا او العراق ما يشكل "ارتفاع عددهم باكثر من الضعف منذ بداية العام".

وفي اذار/مارس 2012 اقدم الاسلامي المتشدد محمد مراح (23 سنة) على قتل سبعة اشخاص بينهم ثلاثة اطفال في منطقة تولوز (جنوب) قبل ان يقتل على يد الشرطة في شقته.

وبعد عام قام فرنسي في الثانية والعشرين اعتنق الاسلام ثم تحول الى التطرف بطعن عسكري في رقبته في حي لا ديفانس المالي، في ضواحي باريس.

أ ف ب

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شرطيون فرنسيون يردون رجلًا تهجم عليهم هاتفًا الله اكبر شرطيون فرنسيون يردون رجلًا تهجم عليهم هاتفًا الله اكبر



 فلسطين اليوم -

ارتدت فستانًا بفتحة جانبية وزوجًا من الأحذية المرتفعة

ريهانا تتألق بإطلالة تُبرز أنوثتها في حفل إطلاق كتابها الجديد

نيويورك - فلسطين اليوم
ظهرت المغنية الأمريكية الشهيرة ريهانا، التى تبلغ من العمر 31 عاما، مساء أمس الجمعة، بإطلالة خريفية جريئة كعادتها، وحالة معنوية جيدة، وذلك خلال الاحتفال بكتابها الجديد والذى يحمل سيرتها الذاتية، وارتدت فستانا بطبعة الفهد بفتحة جانبية عند الصدر، وزوجًا من الأحذية النبيتى المرتفعة إلى الركبة والتي تطابق لون أحمر الشفاه الجرىء الذى اختارته. ونفت ريهانا خلال الحفل أن يكون عنوان أغنيتها الأخيرة "المحبة الخاصة"، هو عنوان ألبومها الجديد، مؤكدة أن الألبوم سيصدر خلال شهر نوفمبر، ومن المقرر أيضا أن تطرح سيرتها الذاتية في الأسواق في 24 أكتوبر، بحسب صحيفة "ديلى ميل". وقد يهمك أيضًا: ريهانا تظهر مع والدتها بإطلالة ثمنها 3800 دولار لانجيري" ريهانا تتفوّق على "فكتوريا سيكريت" وتناسب مع مختلف الأحجام...المزيد

GMT 06:06 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 فلسطين اليوم - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 07:17 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
 فلسطين اليوم - دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 15:43 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو فهمي يطالب لقجع بتقديم استقالته من الاتحاد الأفريقي

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله

GMT 00:40 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سارة الشامي تكشف سر الاكتفاء ببطولة "كلبش"

GMT 19:35 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

دبي تقدم أغلى عطر في العالم "شموخ "

GMT 04:00 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

كشف هوية "المرأة الغامضة داخل التابوت الحديدي" في نيويورك
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday