لقاء بين مسؤولين أمريكيين ووفد من طالبان الأفغانية
آخر تحديث GMT 08:17:21
 فلسطين اليوم -

لقاء بين مسؤولين أمريكيين ووفد من طالبان الأفغانية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - لقاء بين مسؤولين أمريكيين ووفد من طالبان الأفغانية

لقاء بين مسؤولين أمريكيين
القاهرة ـ فلسطين اليوم

أفادت حركة طالبان الأفغانية بأن ممثلين عنها سيلتقون مسؤولين أمريكيين في قطر لإجراء مباحثات سلام قد تضع حدا لنزاع دموي مستمر منذ أكثر من 13 عاما. وكان الرئيس الأفغاني الجديد قد وعد بجعل المباحثات مع طالبان أولوية بالنسبة إليه، وتعتبر طالبان أن رحيل كرزاي مهد لإجراء هذه المباحثات.

يعقد ممثلون عن حركة طالبان الأفغانية لقاء مع مسؤولين أمريكيين في قطر قريبا لإجراء محادثات سلام محتملة حول أفغانستان كما قالت مصادر من الحركة لوكالة الأنباء الفرنسية الخميس.

وحصلت عدة محاولات لإجراء حوار بين طالبان وواشنطن، الحليف الرئيسي لحكومة كابول، في السنوات الماضية بهدف إنهاء النزاع الدموي المستمر منذ أكثر من 13 عاما في أفغانستان، لكن بدون تحقيق نتيجة.

ولم يتم تحديد موعد للجولة الجديدة من المحادثات حيث قال أحد المصادر إنها قد تبدأ الخميس فيما أشار آخر إلى أنه من المرجح أن تستأنف الأسبوع المقبل.

وفتحت حركة طالبان مكتبا في قطر في حزيران/يونيو 2013 كخطوة أولى نحو التوصل إلى اتفاق سلام محتمل لكنها أغلقته بعد شهر بعدما أثار استياء الرئيس الأفغاني آنذاك حميد كرزاي.

وما عزز آمال فتح حوار انتخاب الرئيس أشرف غني الذي تعهد بجعل محادثات السلام أولوية له وكذلك مؤشرات إيجابية من باكستان التي تمارس نفوذا على حركة طالبان.

وقال مسؤول كبير في طالبان من مقره في باكستان إن "خمسة أعضاء سابقين من المجلس الأعلى لطالبان الأفغانية برئاسة طيب آغا سيجرون محادثات مع الولايات المتحدة".

وأكد مسؤول كبير في مجلس شورى كويتا هذا النبأ قائلا إن رحيل كرزاي من الرئاسة ساهم في تمهيد الطريق أمام إجراء المحادثات.

وقال لوكالة الأنباء الفرنسية "هذه المرة ستتحدث طالبان إلى الأمريكيين مباشرة في قطر، وهذا ما كان يخيف كرزاي، لم يكن يريد أن تتمثل الحكومة الأفغانية بالأمريكيين".

لكن المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد أكد أن الوفد موجود في قطر مشيرا إلى أنه سيعطي تفاصيل إضافية في وقت لاحق.

وكان قائد من طالبان الأفغانية قال في الآونة الأخيرة أن غني يقوم "بعمل جيد" في مجال تحريك الأمور نحو التفاوض.

وشدد عضو مجلس شورى كويتا على أن الاتصالات التمهيدية التي أعلن عنها الخميس لا تعني أن قيادة طالبان وزعيمها الملا عمر وافقا بالكامل على إجراء محادثات سلام.

وآغا السكرتير الخاص السابق للملا عمر يرأس الجناح السياسي لطالبان الذي كان منذ عدة سنوات منفتحا إزاء إجراء محادثات.

لكنه ليس سوى جزء من المجلس الأعلى لحركة طالبان الذي يتخذ القرارات الإستراتيجية وسبق أن قال إنه يعارض المحادثات مع الأمريكيين طالما أن الجنود الأمريكيين لا يزالون على الأراضي الأفغانية.

وفي مطلق الأحوال فإن بدء محادثات سلام لا يعني بالضرورة أن يترافق مع إعلان طالبان وقفا لإطلاق النار فيما أظهر تقرير للأمم المتحدة نشر الأربعاء أن أفغانستان تواجه وضعا أمنيا صعبا.

فقد أعلنت الأمم المتحدة الأربعاء أن النزاع الأفغاني لا يزال يوقع عددا متزايدا من الضحايا المدنيين حيث سجلت هذه الحصيلة ارتفاعا كبيرا في العام 2014 بلغت نسبته 22% وخصوصا بسبب تكثف المعارك على الأرض.

وأنهت قوة حلف شمال الأطلسي مهمتها القتالية في البلاد في نهاية 2014 لكن قوة قوامها 12500 جندي أجنبي بقيت في أفغانستان لتدريب ودعم القوات الأمنية الأفغانية البالغ عديدها 350 ألف جندي وشرطي.

ويأتي الإعلان بعد يومين على محادثات أجراها قائد الجيش الباكستاني راحيل شريف في كابول مع غني.

وتحسنت العلاقات بين أفغانستان وباكستان إلى حد كبير منذ تولي أشرف غني السلطة.

وقال متحدث باسم السفارة الأمريكية في إسلام أباد أن "حكومات الولايات المتحدة وأفغانستان وباكستان تحدثت جميعها عن مصلحتنا المشتركة في أن تكون أفغانستان آمنة ومستقرة بما يشمل التقدم نحو عملية مصالحة بقيادة الأفغان" وأضاف "نبقى ملتزمين بإحراز تقدم إضافي نحو هذا الهدف".

قنا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاء بين مسؤولين أمريكيين ووفد من طالبان الأفغانية لقاء بين مسؤولين أمريكيين ووفد من طالبان الأفغانية



 فلسطين اليوم -

بعد يوم واحد من ظهورها بالساري في مطار كوتشي الدولي

الملكة ليتيزيا في إطلالة أنيقة باللون الوطني

نيودلهي ـ علي صيام
أنهى الملك فيليم ألكسندر (King Willem-Alexander) ملك هولندا وزوجته الملكة ماكسيما (Queen Maxima) يومهما الأخير من زيارتهما الرسمية للهند، والتي استمرت لمدة خمسة أيام، يوم الجمعة الموافق ليوم 18 تشرين الأول/أكتوبر 2019، وشهد اليوم الأخير من زيارة الزوجين الملكيين للهند ذهاب الثنائي الملكي في رحلة في النهر قبل ذهابهما في جولة في حقول الأرز. الملكة ليتيزيا 48 عام، ظهرت في إطلالة أنيقة باللون الوطني الهولندي وهو اللون البرتقالي حيث ارتدت فستان برتقالي أنيق مصنوع من الدانتيل من ماركة "Natan" وزينت إطلالتها بزوج من الأقراط الأنيقة المرصع كل منها بحجر كريم برتقالية اللون. خلال اليوم الخامس والأخير من زيارة ملك وملكة هولندا للهند، قام الزوجان الملكيان بجولة في عدد المناطق الهندية النائية التي تضررت بالفيضانات في أليبي (Alleppey)-المعروفة أيضًا باسم أ...المزيد

GMT 06:32 2019 الإثنين ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت
 فلسطين اليوم - تعرف على 9 من أجمل الجواهر الدفينة التي تزخر بها بيروت

GMT 14:31 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"طاس" تؤجل الحسم في "فضيحة رادس" إلى أواخر تشرين الأول

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 21:29 2015 الأربعاء ,17 حزيران / يونيو

زلاتان ابراهيموفيتش يذهب إلى الدوري القطري عام 2016

GMT 16:45 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

داني كارفاخال يغيب عن "ريال مدريد" لمدة شهر بسبب الإصابة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday