ماليزيا ستعزز قوانين مكافحة التطرف لشل حركة الجهاديين
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

ماليزيا ستعزز قوانين مكافحة التطرف لشل حركة الجهاديين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ماليزيا ستعزز قوانين مكافحة التطرف لشل حركة الجهاديين

رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق
كوالالمبور ـ فلسطين اليوم

اعلن رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق الاربعاء ان ماليزيا التي يشكل المسلمون اكثرية سكانها في جنوب شرق آسيا، ستعزز قوانينها لمكافحة الارهاب من اجل شل حركة شبكات دعم جهاديي تنظيم الدولة الاسلامية.

وقال رزاق ان الحكومة ستتخذ ايضا تدابير ضد الماليزيين الذين يعودون من الجهاد ويعمدون الى شن اعتداءات على الاراضي الماليزية.

واوضح رئيس الوزراء في البرلمان "نظرا للتهديد المحتمل لهذه المجموعة، نتخوف من ان تؤثر عودة الماليزيين من منطقة النزاع في سوريا والعراق على الامن القومي". ولم يقدم تفاصيل عن التدابير التي تجرى دراستها.

وجاء في كتاب ابيض حول الارهاب وزع في اليوم نفسه على البرلمانيين، ان 39 ماليزيا توجهوا للقتال الى جانب تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا، وان خمسة منهم قد قتلوا.

واعتقلت السلطات الماليزية من جهة اخرى 40 من رعاياها لعلاقاتهم المشبوهة بالجهاديين. ووجهت التهمة الى واحد وعشرين منهم، اما الاخرون فاخلي سبيلهم لعدم توافر الدليل، لكنهم ما زالوا يخضعون للرقابة المشددة للشرطة.

وكانت الشرطة الماليزية احبطت في آب/اغسطس اعتداء كان سيستهدف بالقنابل حانات ونوادي ليلية ومعملا للبيرة تملكه مجموعة كارلسبرغ الدانماركية، واعتقلت عشرة اشخاص.

وكان هؤلاء الناشطون الماليزيون جميعا ينوون اقامة خلافة اسلامية في جنوب شرق آسيا تضم ماليزيا واندونيسيا وتايلاند والفيليبين وسنغافورة، على ان يأتوا الى سوريا لاستلهام نموذج الدولة الاسلامية.

ولم تتعرض ماليزيا لعمل ارهابي كبير في السنوات الاخيرة. لكن اعضاء مهمين من الجيش الاسلامي الغامض المنضمين الى تنظيم القاعدة بما في ذلك الجماعة الاسلامية، لجأوا اليها.

وتعتبر الجماعة الاسلامية مسؤولة عن عدد كبير من الاعتداءات في آسيا، وأخطرها الانفجارات التي اسفرت عن مئتي قتيل وقتيلين في جزيرة بالي الاندونيسية في 2002.

أ ف ب

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماليزيا ستعزز قوانين مكافحة التطرف لشل حركة الجهاديين ماليزيا ستعزز قوانين مكافحة التطرف لشل حركة الجهاديين



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 17:50 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

تيفاني ترامب على علاقة بشاب من أصول لبنانية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 03:25 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أفكار ديكور لتزيين المنزل استقبالًا للعام الجديد

GMT 05:20 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

ماغي بو غصن تؤكّد أن "كراميل" يغرّد خارج السرب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday