مخاوف أميركية من حصول داعش علي أسلحة كيميائية في سورية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

مخاوف أميركية من حصول "داعش" علي أسلحة كيميائية في سورية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مخاوف أميركية من حصول "داعش" علي أسلحة كيميائية في سورية

المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سامانتا باور
نيويورك ـ فلسطين اليوم

أعربت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سامانتا باور، عن قلق بلادها من أن يتمكن تنظيم (داعش) و"جماعات مسلحة متشددة أخرى" من الحصول على أسلحة كيميائية في سوريا.
وقالت باور في تصريحات أذاعها راديو (سوا) الأمريكي "إن هناك أسلحة كيميائية تركت في سوريا بالتأكيد"، ولفتت إلى"الخطر الذي قد يشكله امتلاك هذه المجموعات مثل هذا السلاح".
وطالبت بأن "يتأكد المجتمع الدولي بما لا يدع مجالا للشك من أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد يدمر الترسانة الكيميائية بالكامل". وقالت "يجب علينا أن نضمن أن الحكومة السورية تقوم بتدمير منشآتها المتبقية لإنتاج الأسلحة الكيميائية ضمن الأطر الزمنية المقررة ودون التأخير المتكرر".
وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت أمس الخميس،"أن تناقضات وأسئلة لا تزال تحيط بالإعلان الذي قدمته سورية بشأن أسلحتها الكيميائية".
وصرّحت سيغريد كاج رئيسة البعثة المشترك للمنظمة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية التي تشرف على تدمير الأسلحة السورية بأنه"منذ تقديم الإعلان السوري أواخر العام الماضي، قامت دمشق بإجراء أربعة تعديلات". وقالت "إن هناك مخاوف من تناقضات في الكميات وأمور أخرى مماثلة، سأعود إلى دمشق في الفترة المقبلة وسنتابع ذلك أيضا".
وأضافت" أن مائة في المائة من أسوأ الأسلحة الكيميائية السورية المعلنة جرى تدميرها، في حين تم التخلص من 96 في المائة من إجمالي المخزونات، وعندما ينتهي عمل البعثة المشتركة فإن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ستواصل الإشراف على العملية بدعم من الأمم المتحدة".
يذكر أن سوريا كانت قد وافقت على تدمير أسلحتها الكيميائية قبل عام، بمقتضى اقتراح روسي، مما أدى إلى تفادي ضربات عسكرية محتملة من الولايات المتحدة. وجاءت تلك الخطوة في أعقاب غضب عالمي من هجوم بغاز (السارين) وقع في غوطة دمشق في أغسطس 2013 أودى بحياة مئات الأشخاص.

الكونجرس الأمريكي يبحث استراتيجية أوباما في محاربة "داعش"

وفي سياق آخر، قرر الكونجرس الأمريكي استدعاء وزير الخارجية جون كيري، ليشهد أمام جلسة استماع للكونجرس في 16 سبتمبر الحالي حول " استراتيجية أوباما في محاربة (داعش).
وذكر بيان للكونجرس بثته شبكة (سي ان ان)، أن كيري سيدلي بشهادته حول ما إذا كانت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما " قد طورت أم لم تطور بعد استراتيجية لقتال جماعة (داعش) الإرهابية".
وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية في الكونجرس، الجمهوري أد رويس "إن اللجنة تحتاج للإستماع إلى استراتيجية شاملة من الوزير كيري حول كيفية قيام الإدارة بالتصدي لهذه الجماعة الوحشية المتمرسة بالإرهاب".
تجدر الإشارة إلى أن أوباما تعهد في تصريحات له أمس الأول الأربعاء، بمعاقبة مسلحي تنظيم (داعش) بعد نشرهم شريط فيديو آخر يصورون فيه عملية ذبح الصحفي الأمريكي الثاني ستيفن سوتلوف، قائلا إن "الولايات المتحدة ستقود تحالفا لدحر هؤلاء الإرهابيين".
وأضاف أوباما، "أن هدفنا واضح، وهو تدمير (داعش) حتى لا تشكل تهديدا ليس على العراق فحسب، ولكن على المنطقة والولايات المتحدة أيضا"، مؤكدا "أن الولايات المتحدة ستواصل قيادة الجهد الإقليمي والدولي ضد هذا النوع من الأعمال الهمجية".
وأوضحت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية، أن تصريحات أوباما جاءت بعد تعرضه لنقد واسع من قبل حلفائه وخصومه الأسبوع الماضي، حين قال إنه لم يطور أي استراتيجية حتى الآن لمواجهة (داعش) في سوريا، في حين بدأت الضربات الجوية الأمريكية في العراق تؤتي ثمارها عبر كسر حدة الزخم الذي حصل عليه مقاتلو (داعش) في البلاد.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مخاوف أميركية من حصول داعش علي أسلحة كيميائية في سورية مخاوف أميركية من حصول داعش علي أسلحة كيميائية في سورية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

فتح تحقيق فيدرالي في وفاة ضابط شرطة في "أحداث الكونغرس"

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 10:24 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين بالحجارة جنوب نابلس

GMT 11:33 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

"الطنبورة" تحتفل بذكرى انتصار بورسعيد على العدوان الثلاثي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday