مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية باتوا على ابواب مدينة عين العرب الكردية
آخر تحديث GMT 07:44:43
 فلسطين اليوم -

مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية باتوا على ابواب مدينة عين العرب الكردية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية باتوا على ابواب مدينة عين العرب الكردية

دبابات تركية تتخذ مواقع لها قرب الحدود مع سوريا في منطقة سوروك
دمشق - فلسطين اليوم

ضيق مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية الاثنين الخناق على مدينة عين العرب الكردية المتاخمة للحدود بين تركيا وسوريا، في وقت يستعد البرلمان التركي للموافقة على المشاركة في القتال الى جانب قوات التحالف الدولي ضد هذا التنظيم المتطرف.

وبات مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية على بعد خمسة كلم فقط من عين العرب (كوباني بالكردية) التي تعتبر المدينة الكردية الثالثة في سوريا بعد القامشلي والحسكة، في اقرب مسافة يصلون اليها منذ ان شنوا هجومهم عليها في منتصف ايلول/سبتمبر.

وياتي تحقيق الدولة الاسلامية هذا التقدم رغم ضربات التحالف الذي تقوده واشنطن ضد مواقع التنظيم المتطرف.

وذكر مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "انهم على بعد خمسة كلم الى جنوب وجنوب شرق كوباني، انها اقرب مسافة وصلوا اليها" منذ 16 ايلول/سبتمبر الحالي.

واكد ان "قذائف التنظيم الصاروخية اصابت للمرة الاولى مركز المدينة" .

ولفت عبد الرحمن الى ان "16 قذيفة صاروخية على الاقل اصابت مركز المدينة للمرة الاولى ما اسفر عن مقتل شخص وجرح اخرين"، معتبرا انه "القصف الاعنف على المدينة".

واضاف ان القذائف الصاروخية "طالت كذلك الحدود التركية" في شمال المدينة.

وفي حال سقطت عين العرب يكون تنظيم الدولية الاسلامية قد اكمل سيطرته على شريط طويل في شمال سوريا يمتد بموازاة الحدود مع تركيا.

وقام هذا التنظيم بشن هجوم مباغت قبل اسبوعين على مناطق بالقرب من عين العرب سيطر خلاله على نحو 67 قرية، ما دفع نحو 160 الف شخص من المدنيين الاكراد الى الفرار الى تركيا.

وتمكن مئات من مقاتلي حزب العمال الكردستاني الناشط في جنوب شرق تركيا من عبور الحدود التركية لمساندة المقاتلين الاكراد السوريين الذين يدافعون عن عين العرب.

بدوره، قال مصور لفرانس برس ان قذيفة هاون اطلقت من سوريا سقطت في الاراضي التركية قرب معبر مرشد بينار. وكانت قذيفة سقطت الاحد في منطقة سكنية في بلدة سورتش الحدودية اوقعت ثلاثة جرحى، بحسب الجيش التركي.

ونتيجة هذا التوتر عززت تركيا وجودها العسكري على الحدود مع سوريا قرب معبر مرشد بينار الحدودي بنحو عشر دبابات وآليات مدرعة.

في انقرة من المقرر ان تقدم حكومة احمد داود اوغلو مشروع قرار الى مجلس النواب يتيح التدخل العسكري في كل من العراق وسوريا.

وفي حال وافق مجلس النواب عليه فان تركيا ستنضم الى التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية بعد ان كانت رفضت في البداية ذلك.

واعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاحد ان انقرة لا يمكنها البقاء خارج التحالف الدولي وذلك بعد انضمام عدد من الدول وبخاصة الاوروبية كبريطانيا الى التحالف.

وقال اردوغان امام اجتماع للمنتدى الاقتصادي العالمي في اسطنبول "سنجري محادثات مع المؤسسات المعنية هذا الاسبوع. وسنكون بالتاكيد في المكان الذي يجب ان نكون فيه".

واضاف "لا يمكننا البقاء خارج هذا الامر".

وافادت القيادة الاميركية للشرق الاوسط وآسيا الوسطى ان قوات التحالف وجهت الاحد والاثنين ثماني ضربات جوية في سوريا بينها واحدة استهدفت مطارا يسيطر عليه تنظيم الدولة الاسلامية قرب حلب. كما وجهت ثلاث ضربات اخرى في العراق بينها واحدة اخطأت هدفها الذي كان دبابة لتنظيم الدولة الاسلامية.

واضافة الى الولايات المتحدة شاركت ايضا الامارات والاردن في هذه الضربات الاخيرة.

ويسعى التحالف الدولي عبر ضرباته الجوية التي بدات قبل نحو اسبوع في سوريا الى تجفيف مصادر تمويل تنظيم الدولة الاسلامية عبر تدمير المنشآت النفطية والغازية التي يستفيد منها.

واستهدفت الضربات الجوية مساء الاحد معمل غاز كونيكو الواقع بالقرب من بلدة خشام بالريف الشرقي لدير الزور، أكبر معمل للغاز في سوريا، الذي يسيطر عليه التنظيم.

وتفيد معلومات متطابقة ان التنظيم كان يؤمن ما بين مليون وثلاثة ملايين دولار يوميا عبر بيع المنتجات النفطية الى الدول المجاورة عبر مهربين.

ونفذ طيران التحالف  ليل الاحد الاثنين ضربات جديدة استهدفت محافظتي الرقة، معقل تنظيم الدولة الاسلامية وحلب في شمال سوريا، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

واورد المرصد ان "طائرات تابعة للتحالف الدولي شنت عدة غارات على مناطق في أطراف مدينة الرقة" مضيفا الى انها "قصفت مدرسة عين العروس بالقرب من مدينة تل أبيض كان يتخذها التنظيم مقرا له، ومبنى آخر في المنطقة".

وفي محافظة حلب، نفذ التحالف "ثلاثة غارات على منطقة الصوامع في منبج التي يسيطر عليها التنظيم بريف حلب الشمالي الشرقي، ما أدى لاندلاع نيران في منطقة القصف".

ميدانيا ايضا نشبت معارك يومي الاحد والاثنين قرب بلدة اليعروبية في شمال شرق سوريا على الحدود مع العراق ادت الى مقتل 11 عنصرا من تنظيم الدولة الاسلامية على الاقل و31 مقاتلا كرديا او عضوا في مجموعة محلية تعرف باسم جيش الكرامة، حسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

في نيويورك قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم امام الجمعية العامة للامم المتحدة ان سوريا "تؤيد اي جهد دولي لمكافحة الارهاب" في اشارة الى الضربات الجوية التي تقوم بها قوات التحالف الدولي.

وقال المعلم ان بلاده تؤيد "أي جهد دولي يصب في محاربة ومكافحة الإرهاب". 

واكد "آن الاوان لأن نتكاتف جميعا ضد هذا الإرهاب، فالخطر محدق بالجميع وليس هناك دولة في منأى عنه". 

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية باتوا على ابواب مدينة عين العرب الكردية مقاتلو تنظيم الدولة الاسلامية باتوا على ابواب مدينة عين العرب الكردية



GMT 21:47 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أسد يلتهم رجلا بسبب خلاف على الأجرة

GMT 11:30 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

البرهان يصل جوبا للمشاركة في "محادثات السلام"

GMT 11:05 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"علاء مبارك": والدي سيتحدث عن ذكريات حرب أكتوبر قريبًا

GMT 15:57 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

استقالة القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأميركي

GMT 15:59 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

"العفو الدولية" تدعو تونس لعدم تجريم المثلية
 فلسطين اليوم -

اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 04:45 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير
 فلسطين اليوم - ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير

GMT 01:39 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

سعوديات تميزن بميولهن المتنوعة في مجال الإرشاد السياحي
 فلسطين اليوم - سعوديات تميزن بميولهن المتنوعة في مجال الإرشاد السياحي

GMT 04:50 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"أبلة فاهيتا" أشهر دمية في مصر تعود للظهور وإثارة الجدل
 فلسطين اليوم - "أبلة فاهيتا" أشهر دمية في مصر تعود للظهور وإثارة الجدل

GMT 23:43 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

اعتقال امرأة من تشيلي تحول الماريجوانا إلى شجرة ميلاد

GMT 05:22 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شعبان يؤكّد ان الألفاظ السيئة تعود على الجسم بالمرض

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم الفوائد والأضرار الخاصة بـ"الكبدة" على جسم الإنسان

GMT 17:58 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على وصفة سهلة لإعداد الدجاج التركي في الفرن

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 05:37 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استقبلي فصل الخريف مع نفحات "العطور الشرقية"

GMT 01:50 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

جلال الداودي يوضّح أن لاعبي الحسنية سبب تفوّقه

GMT 16:21 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

تعرفي على أفضل نوع حليب للمواليد

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday