واشنطن ترحب باتفاق تقاسم السلطة في افغانستان الإثنين
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

واشنطن ترحب باتفاق تقاسم السلطة في افغانستان الإثنين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - واشنطن ترحب باتفاق تقاسم السلطة في افغانستان الإثنين

اشرف غني الرئيس الجديد لأفغانستان
كابول - أ.ف.ب

رحبت الولايات المتحدة باتفاق لتشاطر السلطة في افغانستان نتج عنه انتخاب وزير المالية السابق اشرف غني رئيسا، معربة عن املها في ابرام اتفاق امني مهم مع كابول في غضون اسبوع.

وابرم غني وخصمه عبد الله عبد الله الاتفاق الاحد لانهاء ازمة استغرقت ثلاثة اشهر بخصوص نتيجة الانتخابات شلت البلاد في مرحلة محورية سحبت خلالها القوات الاجنبية بقيادة اميركية قواتها في اطار الحرب على طالبان.

وتمهد "حكومة الوحدة" الطريق امام اتفاق امني ثنائي يتعلق بوجود قوات اميركية في افغانستان بعد 2014، وهو اتفاق رفض الرئيس المنتهية ولايته حميد كرزاي توقيعه.

وينص الاتفاق على تولي عبد الله منصب "رئيس الجهاز التنفيذي" المشابه لمنصب رئيس الوزراء، ما يشكل توازنا حساسا للسلطة.

وهنأ وزير الخارجية الاميركي جون كيري افغانستان على ما اعتبره "لحظة قيادية مذهلة" شهدت وضع المصالح الخاصة جانبا من اجل خير البلاد.

واضاف ان "حكومة الوحدة (...) تمثل فرصة هائلة لاحراز تقدم في افغانستان، لتوقيع الاتفاق الامني الثنائي في غضون اسبوع او نحوه".

وادت اتهامات بالتزوير الواسع النطاق في انتخابات 14 حزيران/يونيو الى ازمة سياسية بعد اعلان كل من المرشحين الاثنين الفوز.

بعد توقيع الاتفاق اثر مفاوضات شاقة وطويلة عانق غني عبد الله في مراسم بسيطة وسريعة في القصر الرئاسي لم تستغرق اكثر من 10 دقائق.

وصرح كيري انه يتوقع تنصيب الرئيس في الاسبوع المقبل فيما اكد متحدث باسم عبد الله موعد 29 ايلول/سبتمبر.

وصرح رئيس اللجنة الانتخابية احمد يوسف نورستاني للصحافيين لاحقا ان "لجنة الانتخابات المستقلة تعلن اشرف غني رئيسا، وبالتالي تعلن نهاية العملية الانتخابية". 

واضاف "خلال العملية الانتخابية ارتكبت اعمال تزوير من جميع الاطراف (...) وهو ما اقلق الناس". 

ولم يحدد نورستاني هامش الفوز او نسبة المشاركة في الانتخابات او عدد الاصوات المزورة التي تم الغاؤها في عملية التدقيق المكثفة التي جرت باشراف الامم المتحدة لكل الاصوات. 

وكان يرجح فوز غني بالرئاسة بعد احرازه تقدما بارزا في النتائج الاولية المعلنة قبل بدء التدقيق بالاصوات.

فغداة الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية في منتصف حزيران/يونيو، ندد عبد الله عبد الله الذي تقدم كثيرا على منافسه في الدورة الاولى للانتخابات الرئاسية (45% من الاصوات مقابل 31,6%)، بعمليات تزوير كثيفة ما اجج التوترات بين الطاجيك المؤيدين له والبشتون الداعمين لغني.

واكد بيان رئاسي ان "حميد كرزاي يتمنى النجاح للرئيس المنتخب اشرف غني ورئيس الجهاز التنفيذي عبد الله عبد الله استنادا على الاتفاق بينهما".

وادت الازمة الانتخابية الى مضاعفة طالبان نشاطها فيما اضعفت الاقتصاد الذي يعتمد على المساعدات.

ويرجح ان يكون الائتلاف الحاكم بين المعسكرين الخصمين صعبا.

وبموجب الدستور فان الرئيس يحصل على السلطة الكاملة، وستواجه تركيبة الحكومة الجديدة امتحانا مهما وسط تفاقم سوء الوضع الامني والاقتصادي وتراجع المساعدات الدولية.

وصرح المحلل ومدير اتحاد الجمعيات الاهلية صديق منصور انصاري لفرانس برس "ستشمل الحكومة سلطتين، وسيكون من الصعب جدا عليهما العمل معا". واضاف "اعتقد ان شعب افغانستان سيتساءل بخصوص اصواته، وكيف تم التلاعب بها".

وبحسب نسخة من اتفاق حكومة الوحدة حصلت فرانس برس عليها يمكن لرئيس الجهاز التنفيذي ان يتولى رسميا منصب رئاسة الوزراء بعد عامين، في تغير كبير لنمط الحكم الذي يعزز الرئاسة واسسه كرزاي منذ 2001.

وقد يؤدي توزيع مناصب حكومية اخرى ايضا الى التوتر بعد حكم كرزاي الطويل والمزاجي الذي انشأ شبكة محسوبيات على مستوى البلاد.

وما زال حوالى 41 الف جندي من الحلف الاطلسي في افغانستان يحاربون تمرد طالبان الشرس الى جانب الجيش والشرطة الافغانيين.

وتنتهي مهمة الحلف القتالية في كانون الاول/ديسمبر يرجح ان تخلفها قوة متابعة عديدها حوالى 12 الف جندي تبقى في 2015 لتنفيذ مهام تدريب ودعم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

واشنطن ترحب باتفاق تقاسم السلطة في افغانستان الإثنين واشنطن ترحب باتفاق تقاسم السلطة في افغانستان الإثنين



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 12:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 23:29 2014 الأحد ,07 كانون الأول / ديسمبر

عقار جديد من ثمار الزهور يساعد على علاج التهاب المفاصل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday