واشنطن تعيد النظر في استراتيجيتها بعد سقوط الرمادي
آخر تحديث GMT 21:55:24
 فلسطين اليوم -

واشنطن تعيد النظر في استراتيجيتها بعد سقوط الرمادي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - واشنطن تعيد النظر في استراتيجيتها بعد سقوط الرمادي

نازحون من الرمادي
واشنطن - فلسطين اليوم

اقرت واشنطن الاربعاء بأنها بصدد "اعادة النظر" في استراتيجيتها في العراق بعد سقوط مدينة الرمادي، معلنة ايضا انها ستزود القوات العراقية بصواريخ مضادة للدروع لمواجهة السيارات المفخخة وستدعم هذه القوات.

وبعد ايام من انكار ان سقوط المدينة العراقية نهاية الاسبوع في يد تنظيم الدولة الاسلامية سيجبر واشنطن على اعادة النظر في سياستها، قال مسؤول اميركي رفيع المستوى ان الولايات المتحدة صبت تركيزها منذ "انتكاسة" يوم الاحد على استعادة الرمادي.

واضاف المسؤول امام صحافيين "ستكون واهما اذا ما حصل شيء من هذا القبيل ولم تقل +ما الخطأ الذي حدث، وكيف يمكنك اصلاحه وكيف يمكننا تصحيح المسار للانطلاق من هنا+".

وتابع طالبا عدم نشر اسمه "هذا بالضبط ما نفعله. النظر بعناية في الموضوع".

وسقوط الرمادي في يد تنظيم الدولة الاسلامية، اول مدينة رئيسية يستولي عليها التنظيم منذ بدأت الولايات المتحدة وحلفاؤها بشن غارات جوية في اب/اغسطس الماضي، شكل ضربة موجعة للتحالف الذي تقوده واشنطن ضد الجهاديين.

واثار هذا السقوط شكوكا جدية حول استراتيجية واشنطن في الحرب، وسط اجماع محللين على اعتبار سيطرة التنظيم على المدينة تعد نكسة كبيرة.

وقال وزير الدفاع الاميركي السابق روبرت غيتس لقناة "ام اس ان بي سي" الثلاثاء انه "لم تكن لدينا استراتيجية فعلية على الاطلاق. نحن نقوم بهذه المهمة كل يوم بيومه".

واضاف "حاليا، يبدو انهم (العراق) يسيرون على طريق يوغوسلافيا".

وفي مقالة على موقع مجلة فورين بوليسي على الانترنت، حذر الخبير في شؤون الشرق الأوسط حسن حسن من ان سقوط المدينة "يمثل مرحلة جديدة خطيرة من الحرب"، قائلا انه سيكون لها "اثر مضاعف عبر كل من ساحتي القتال السورية والعراقية".

وقال المسؤول في الخارجية الاميركية ان تنظيم الدولة الاسلامية يشكل "تهديدا هائلا"، مضيفا ان الجهاديين يحاولون منذ الآن ان يستغلوا سيطرتهم على الرمادي لتحقيق اغراض دعائية.

لكنه تعهد انه "في ما يتعلق باستعادة الرمادي، سنساعد العراقيين على تحقيق ذلك باسرع وقت ممكن".

وامتنع المسؤول عن اعطاء جدول زمني محدد، لكن التحالف بدأ الاربعاء بعملية دعم جوي لمدة 24 ساعة على المدينة، مع غارات جوية جديدة.

وقال "عندما نراهم في شوارع الرمادي، سنقتلهم في الرمادي"، معتبرا ان "هذه الحرب هي حرب نشر أعلام" في اشارة الى الاعلام السوداء التي رفعها التنظيم على الاراضي التي سيطر عليها.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان احد اخطر تكتيكات التنظيم هو استخدام "السيارات الضخمة المفخخة" لفتح ثغرات في المباني والجدران.

وفي الرمادي، تم استخدام جرافة مليئة بالمتفجرات لنسف طوق امني حول مجمع مركزي كان لا يزال تحت سيطرة القوات الحكومية.

بعدها تدفق ما مجموعه 30 مركبة، بينها سيارات هامفي. وعشر من هذه المركبات كانت كل منها محملة بمتفجرات تعادل في قوتها العبوة التي استخدمت في تفجير اوكلاهوما عام 1995.

وقال المسؤول "حصلت انفجارات ضخمة دمرت ابنية باكملها". واضاف "يجب ان نساعد العراقيين وشركاءنا في سوريا على التغلب على هذه السيارات المفخخة".

وخلال زيارته الى الولايات المتحدة الشهر الماضي، طلب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي من الادارة الاميركية منظومات اسلحة للمساعدة في مواجهة السيارات المفخخة.

وفي هذا الاطار، اعلن المسؤول في وزارة الخارجية الاميركية ان "القرار اتخذ حين كان موجودا هنا، بتسليم القوات المسلحة العراقية الف منظومة صواريخ مضادة للدروع، قريبا جدا".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

واشنطن تعيد النظر في استراتيجيتها بعد سقوط الرمادي واشنطن تعيد النظر في استراتيجيتها بعد سقوط الرمادي



GMT 14:20 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مصادر تكشف طريقة ردّ واشنطن على هجمات "آرامكو" السعودية

GMT 14:13 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

22 قتيلا بانهيار أرضي في إثيوبيا

GMT 14:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

بومبيو يعلق على انتخاب سعيّد رئيسا لتونس

GMT 14:08 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 15 شخصا بتبادل للنار في المكسيك

GMT 21:47 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أسد يلتهم رجلا بسبب خلاف على الأجرة

GMT 11:30 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

البرهان يصل جوبا للمشاركة في "محادثات السلام"
 فلسطين اليوم -

اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 04:45 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير
 فلسطين اليوم - ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير

GMT 17:19 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلان عن شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة في الإمارات
 فلسطين اليوم - الإعلان عن شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة في الإمارات

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 04:54 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح حديقة "البيارة" الـ30 في قرية برقا قضاء رام الله

GMT 19:11 2019 السبت ,29 حزيران / يونيو

جلابيات وعباءات مستوحاة من الستايل البوهيمي

GMT 01:45 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

"سفيرة العطاء" يتنظر داليا كريم في بداية العام الجديد

GMT 09:46 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

إيران تدمر قلعة "كردية" أثرية عمرها ثلاثة آلاف عام
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday