15 قتيلًا بينهم 11 متطرفًا في هجوم في شينجيانغ
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

15 قتيلًا بينهم 11 "متطرفًا" في "هجوم" في شينجيانغ

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - 15 قتيلًا بينهم 11 "متطرفًا" في "هجوم" في شينجيانغ

الشرطة شبه العسكرية الصينية في اورومتشي
بكين - أ.ف.ب

قتل 15 شخصا قتلوا واصيب 14 آخرون بجروح في "هجوم متطرف" في منطقة شينجيانغ الصينية ذات الغالبية المسلمة التي تشهد اضطرابات باستمرار بسبب التوتر بين اتنية الهان التي تشكل غالبية في الصين والاويغور المسلمين الناطقين بالتركية.

وقالت قناة التلفزيون الحكومية ان "مجموعة من الارهابيين" هاجمت الجمعة مدنيين في منطقة شاشي مما ادى الى سقوط اربعة قتلى و14 جريحا. واوضحت ان 11 "ارهابيا" قتلوا بالرصاص خلال اعمال العنف هذه.

واكدت وكالة انباء الصين الجديدة هذه الحصيلة نقلا عن بيان للسلطات المحلية.

وفي الساعة 13,30 (5,30 ت غ)، القى المهاجمون عبوات ناسفة واندفعوا حاملين السلاح الابيض على الجموع الموجودة في احد الشوارع التجارية.

وقتل احد عشر منهم برصاص عناصر الشرطة الذين كانوا يقومون بدورية في هذا الحي.

وضبطت في هذا الشارع متفجرات وسكاكين وهراوات. ونقل المصابون الى مستشفيات، كما اوضحت الوكالة.

 © اف ب
زوجان من الاويغور المسلمين يرتاحان قرب البازار الكبير في اورومتشي في اقليم شينجيانغ الصيني في ايلول/سبتمبر 2014 
© ا ف ب/ارشيف غوه تشاي هين
ويشهد اقليم شينجيانغ باستمرار اضطرابات بسبب التوتر بين قومية الهان التي تشكل غالبية في الصين والاويغور المسلمين الناطقين بالتركية. وتتهم السلطات باستمرار الناشطين الاويغور "بالارهاب".

وكانت منطقة شاشي التي يسميها الاويغور يركند وتبعد 200 كلم جنوب شرق مدينة قشقار مسرحا لمواجهات عنيفة جدا في تموز/يوليو، قبيل عيد الفطر.

وذكرت وسائل الاعلام الرسمية ان قوات الشرطة "قتلت آنذاك عشرات" المهاجمين "الذين كانوا يعتدون على المدنيين والآليات".

وتؤكد اعمال العنف الجديدة هذه تدهور الوضع في شينجيانغ حيث شنت بكين في الاشهر الاخيرة حملة قمع واسعة ترجمت بتنفيذ عشرات الاحكام المعلنة رسميا بالاعدام واعتقال المئات والاحكام الجماعية خلال محاكمات متسرعة وعرض "الارهابيين" على الملأ.

من جهة اخرى، تأتي هذه الاحداث بعد خمسة ايام على مثول عدد من طلبة المفكر الاويغوري المسجون الهام توهتي امام محكمة صينية بسرية تامة، والمتهمين مثل استاذهم بالميول "الانفصالية".

فقد كشف محام الاربعاء ان سبعة من طلاب المثقف الاويغوري المسجون الهام توهتي مثلوا امام محكمة صينية وسط تكتم شديد بتهمة تبني "نزعة انفصالية" مثل استاذهم.

وقال لي فانغبينغ احد المحامين المدافعين عن هؤلاء الطلاب الجامعيين، ان المحاكمة جرت الثلاثاء في جلسة مغلقة بعد اربعة ايام على تأكيد القضاء الصيني في جلسة استئناف الحكم بالسجن مدى الحياة على توهتي.

ومثل الطلاب السبعة امام المحكمة في اورومتشي عاصمة اقليم شينجيانغ الذي يشكل المسلمون الناطقون بالتركية اكبر اتنية فيه.

وذكرت صحيفة غلوبال تايمز الاربعاء ان ستة من الطلاب من الايغور والسابع ينتمي الى اقلية اتنية اخرى، موضة انه قد يحكم عليهم بالسجن بين خمسة اعوام و15 عاما.

وكان الطلاب يساعدون الهام توهتي في موقع الكتروني باللغتين الصينية والاويغورية يهدف الى تشجيع الاتصالات بين اغلبية الهان الصينية والاويغور، لكن السلطات تتهمه بالتحريض على "الكراهية العرقية" والترويج "لاستقلال شينجيانغ".

وسيعلن الحكم على هؤلاء في موعد لم يحدد. ولم ترد المحكمة الجزائية في اورومتشي على اسئلة وكالة فرانس برس الاربعاء.

وكان القضاء الصيني ثبت في 21 تشرين الثاني/نوفمبر حكما بالسجن المؤبد على توهتي بتهمة تبني "نزعة انفصالية" في اطار محاكمة جرت في ايلول/سبتمبر وانتقدها الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة.

وهذا الحكم البالغ القساوة، اعتبره الخبراء مؤشرا بالغ السوء لتهدئة محتملة في منطقة شينجيانغ الشاسعة حيث اسفرت اعمال العنف وقمع قوى الامن عن مئات القتلى الصيف الماضي. 

وتوهتي ندد باستمرار بالقمع الذي يستهدف الاويغور المسلمين الناطقين بالتركية لكن من دون الذهاب الى حد المطالبة باستقلال هذه المنطقة.

ويرفض قسم من الاويغور في شينجيانغ شمال غرب الصين وصاية بكين.

ويقولون انهم ضحايا التمييز ومستبعدون من منافع التنمية في المنطقة التي يتدفق اليها افراد من قومية الهان من بقية انحاء البلاد.

ويعتبر الخبراء ومجموعات الدفاع عن حقوق الانسان ان سياسة القمع التي تطبقها بكين ضد ثقافة الاويغور ودينهم تؤجج التوتر في شينجيانغ.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

15 قتيلًا بينهم 11 متطرفًا في هجوم في شينجيانغ 15 قتيلًا بينهم 11 متطرفًا في هجوم في شينجيانغ



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 22:52 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

GMT 15:03 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أبومرزوق يُؤكّد أنّ إدارة المعبر وطنية بلا وجود إسرائيلي

GMT 11:08 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ستوكهولم من أجمل مدن العالم والأكبر في السويد

GMT 15:22 2019 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

"سبيس إكس" على خطى "أبولو" في نقل رواد الفضاء

GMT 09:52 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

فيلم THREE BILLBOARDS يحقق 74 مليون دولار أميركي

GMT 11:00 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الترميم لا الهدم هو الحل في بيت عبدالله الفرج بالفحيص

GMT 14:50 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

البايرن يُعلن حقيقة السعي لضم سامي خضيرة

GMT 16:13 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تامر آمين يعود ببرنامج "الحياة اليوم" في حلقة حديثة

GMT 06:44 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

اتلاف مواد تجميل وسكاكر منتهية الصلاحية في جنين

GMT 07:06 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الفأر الجبلي يستطيع مضغ لوح خشبي بحجم علبة الكوكاكولا
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday