البنتاغون يستعد لإرسال 12 من سجناء غوانتانامو إلى دول أخرى
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

البنتاغون يستعد لإرسال 12 من سجناء غوانتانامو إلى دول أخرى

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البنتاغون يستعد لإرسال 12 من سجناء غوانتانامو إلى دول أخرى

معتقل غوانتانامو
واشنطن - فلسطين اليوم

أخطرالبنتاغون الأميركي الكونغرس بأنه يخطط لإرسال حوالي 12 سجينا من نزلاء غوانتانامو إلى دولتين على الأقل في أحدث خطوة في مسعى الرئيس باراك أوباما لإغلاق السجن الواقع في في كوبا.

وقال مسؤول أمريكي، الأربعاء 30 مارس/آذار، إنه من المتوقع أن يبدأ نقل بعض السجناء في الأيام القليلة القادمة في حين سيتم نقل الآخرين في الأسابيع المقبلة.

وأضاف أن المجموعة سيكون من بينها طارق باعوضة وهو رجل يمني مضرب عن الطعام منذ وقت طويل.

ويوجد حاليا حوالي 91 نزيلا في سجن غوانتاناموالواقع في القاعدة البحرية الاميركية في كوبا. وعلى الرغم من معارضة الكونغرس يسعى الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى إغلاق السجن قبل أن يترك منصبه في يناير/ كانون الثاني القادم.

يذكر أن الولايات المتحدة تستأجر قاعدة غوانتانامو من كوبا منذ عام 1903، ولا يمكن إلغاء العقد إلا في حال توافق الجانبان على ذلك، وتطالب الحكومة الكوبية برحيل العسكريين الأمريكيين من القاعدة.

وأقامت في غوانتانامو سجنا في عام 2002 بعد هجمات 11 سبتمبر/أيلول وبدء التدخل الأمريكي في أفغانستان. واشتهر هذا السجن باعتقال مئات المشتبهين بالإرهاب من مختلف الجنسيات دون محاكمة وتعذيبهم.

وفي عام 2009 أمر أوباما بإغلاق المعتقل، إلا أن ذلك لم يحدث حتى الآن، حيث تواجه جميع محاولات أوباما لإغلاق المعقل معارضة حازمة من قبل الجمهوريين في مجلس الشيوخ، الذين يرفضون تخصيص الأموال الإضافية لنقل معتقلي غوانتانامو إلى سجون أخرى.

جدير بالذكر أن إغلاق واشنطن للمعتقل لا يعني إغلاق قاعدتها العسكرية في جزيرة كوبا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البنتاغون يستعد لإرسال 12 من سجناء غوانتانامو إلى دول أخرى البنتاغون يستعد لإرسال 12 من سجناء غوانتانامو إلى دول أخرى



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday